مدونات [٢٨٠١–٢٨٢٥ من ٣٧٧٢ تدوينة]

  • راحة البال: دليل من خمس خطوات للاسترخاء السريع
    جيريمي دين · سايبلوج · ٢٤ أبريل ٢٠١٣

    كيف نحارب معاناة نفسية يفرضها علينا العالم الحديث. نحن نقلق على العمل وعلى المال وعلى صحتنا وعلى أزواجنا وأطفالنا … وتستمر القائمة إلى ما لا نهاية. ولنكن واقعيين، نحن نقلق حيال فيض من الأمور في حياتنا حتى من قبل أن نستمع إلى نشرة الأخبار، مما يعني أن العقل كما يبدو يملأ كل لحظة فراغ تسنح له في معظم الأحيان بالقلق. …

  • التحيز التأكيدي: لماذا يصعب تغيير رأيك؟
    جيريمي دين · سايبلوج · ٥ يونيو ٢٠١٣

    يبحث الناس عن معلومات تؤكد وجهات نظرهم عن العالم، ويتجاهلون ما لا يتفق معها. في عالمنا غير محدد المعالم، يميل الناس لأنْ يكونوا على صواب؛ لأنَّ هذا يساعدهم في فهم معنى الأشياء. وفي الواقع، يرى بعض علماء النفس أن هذا بمنزلة دافع أساسي لديهم. ومن الطرق التي يجاهد بها الناس ليكونوا على صوابٍ البحثُ عن دليل يؤكد صحة وجهة نظرهم، مع وجود نتائج محزنة أو مضحكة في بعض الأحيان. …

  • ارتباطات وهمية: عندما ينشئ الذهن صلات لا وجود لها
    جيريمي دين · سايبلوج · ٩ مايو ٢٠١٣

    لماذا يتقاضى الرؤساء التنفيذيون الذين يجيدون لعب الجولف رواتب أعلى، على الرغم من أدائهم السيئ في سوق الأوراق المالية؟ حتى ترى مدى سهولة أن يقفز الذهن إلى استنتاجات خاطئة، حاول أن تشترك افتراضيًّا في تجربة صغيرة … … تخيل أنك تُقدَّم إليك معلومات عن مجموعتين من الناس لا تعلم عنهما شيئًا. …

  • الازدواجية الرقمية لعقول القوارض
    نيكولاس كار · روف تايب · ٣ مايو ٢٠١٣

    «إنها إضافةٌ مرحَّب بها حقًّا في المجال المتنامي الخاص بالواقع الافتراضي للقوارض.» هذا ما قاله دانييل دومبيك، إخصائي البيولوجيا العصبية في جامعة نورث وسترن، تعليقًا على دراسة جديدة — نُشرت أمسِ في مجلة «ساينس» — تقارن بين ما يحدث في دماغ الفئران عندما تتنقل في الفضاءات المخلَّقة رقميًّا وما يدور في رأسها لدى التنقل في عالم الواقع. …

  • كيف تساعد الآخرين في تغيير عاداتهم
    جيريمي دين · سايبلوج · ١٣ مايو ٢٠١٣

    ثَمَّةَ نصائح ثلاث لمساعدة شخص آخر في تغيير عاداته. بحكم أنني كتبت كتابًا عن كيفية تغيير عاداتك الشخصية، كثيرًا ما كان يُطرح عليَّ في اللقاءات الصحفية سؤال: كيف يمكنني أن أغيِّر عادات شخص آخر؟ لنقل مثلًا إنني أود أن يتوقف شريك حياتي عن طقطقة مفاصل أصابعه، أو أحث ابنتي على التوقف عن الحديث في الهاتف أثناء تناول الطعام، أو أحث شخصًا آخر على ممارسة التمارين الرياضية، فكيف أفعل هذا؟ …

  • تقارير انقراض الضفادع مبالغ فيها للغاية
    إد يونج · نوت إجزاكتلي روكيت ساينس · ٤ يونيو ٢٠١٣

    اتسمت الخمسة والسبعون عامًا الأخيرة بكونها فترة زاخرة بالأحداث بالنسبة لضفدع الحولة الملون الذي تشبث بالحياة، رغم انقراض أقرب أقربائه، حتى اكتشفه العلماء، ثم فُقد بعد ذلك طوال عقود وتم الإعلان عن انقراضه، فتحول إلى رمز لأزمة حفظ الأنواع، قبل أن يقفز حرفيًّا عائدًا إلى مركز الاهتمام معلنًا وجوده. …

  • الروبوتات القاتلة ذاتية التحكم قادمة
    نيكولاس كار · روف تايب · ٣٠ مايو ٢٠١٣

    قدَّم مقرر الأمم المتحدة الخاص — كريستوف هينز — اليوم في جنيف تقريره عن الروبوتات القاتلة ذاتية التحكم إلى مجلس حقوق الإنسان. ويمكنك تنزيل التقرير الكامل — والذي يتميز بأنه منهجي ونزيه ومثير للقلق — من موقع المجلس. إن الروبوتات القاتلة ذاتية التحكم التي يصفها هينز بأنها «أنظمة أسلحة بمجرد تفعيلها تستطيع اختيار الأهداف والتعامل معها دون تدخل الإنسان» لم تُستخدم بعدُ في الحروب أو غيرها من الصراعات، لكن التكنولوجيا المستخدَمة لإنتاجها أصبحت في المتناول إلى حدٍّ كبير. …

  • طفيلي موجِّه للذهن يقمع خوف الفئران من القطط
    إد يونج · نوت إجزاكتلي روكيت ساينس · ٢٦ أبريل ٢٠١٣

    يتشمم الفأر الهواء، فيشم رائحة بول قطة، فيذهب صوب مصدر الرائحة … ومن ثم إلى فم القطة مباشرةً. إن تسلسل الأحداث الانتحاري الغريب هذا من فعل طفيلي أحادي الخلية يطلق عليه «توكسوبلازما جونداي»، الذي جند عقل الفأر وحوَّله إلى قارض طروادي؛ فأصبح وسيلة لإدخال طفيل التوكسوبلازما جونداي خفيةً إلى القطة. …

  • امتنع عن الكلام المستهجن
    نيكولاس كار · روف تايب · ٥ مايو ٢٠١٣

    أشار موقع «سلاش دوت» إلى أن جوجل تقدمت بطلب براءة اختراع لما أسمته «مدقق انتهاك السياسة»، الذي يضم «طرقًا ونظمًا للتعرف على العبارات الإشكالية في المستندات الإلكترونية، مثل البريد الإلكتروني.» إليك طريقة عمله: يجري تحديد سياق المستند الإلكتروني، ثم تُلتقط أية عبارة نصية يدخلها المستخدم. …

  • هل المرأة أقدر أم الرجل على القيام بمهام متعددة؟
    جيريمي دين · سايبلوج · ٩ أبريل ٢٠١٣

    أولًا؛ أود تسجيل اعترافي: لم أفهم قط الاهتمام الشائع بمسألة ما إذا كانت المرأة (أو الرجل) أقدر على القيام بمهام متعددة. هل ثمة اختلافات كبيرة ثابتة بين الجنسين فيما يتعلق بالقيام بمهام متعددة؟ ذلك لأن القيام بمهام متعددة أمر يُفضَّل تجنُّبه لدى القيام بأي مهمة تتطلب تركيزًا. …

  • هل يمكن أن تتغير شخصيات البشر؟
    جيريمي دين · سايبلوج · ٢٥ فبراير ٢٠١٣

    لسنوات عديدة، قدم علماء نفس الشخصية الإجابة ذاتها — شأنهم شأن أي متشائم — بقولهم: لا؛ فشخصيات البشر لا تتغير. هل قُدِّمَت إجابة عن أحد أقدم الأسئلة بخصوص الشخصية؟ وكانوا يظنون أن هذه الحقيقة تتأكد بدرجة أكبر ما إن يبلغ الشخص سن الثلاثين. ففي هذه المرحلة العمرية، كان يُعتقد أن الشخص إذا كان يفضل الوحدة والاختلاء بنفسه، أو إذا كان عصابيًّا بدرجة مفرطة، فإنه يبقى كذلك على الأرجح. …

  • ابتكار حلول جديدة من أفكار بالية
    جيريمي دين · سايبلوج · ٢٦ فبراير ٢٠١٣

    إن ما يطلق عليه علماء النفس «التثبيت الوظيفي» عائق شائع أمام الإبداع. يحدث «التثبيت الوظيفي» عندما يصبح التفكير في شيء أو فكرة نمطيًّا. وهو يشبه القول المأثور بأنك لو أمسكت مطرقة في يدك، فسيبدو كل شيء أمامك كالمسمار. أحيانًا تكون أجزاء الأحجية كلها أمامك، لكنك لا تستطيع جمعها معًا فحسب. …

  • نظارات جوجل بألوان مبتكرة
    نيكولاس كار · روف تايب · ١٧ مايو ٢٠١٣

    الفحمي، والطَفلي، واليوسفي، والقطني، والسماوي … سمعتُ أن هذه هي الأسماء الرسمية للألوان التي ستظهر بها «نظارة جوجل» عندما يُطرح كمبيوتر الرأس في العام القادم أو نحو ذلك في «العالم الطبيعي» كما أطلق عليه لاري بيدج هذا الأسبوع. دعوني أكرِّر أسماء تلك الألوان لأنها جميلة، وطبيعية، ومريحة: كتبت إليزابيث بيشوب: «الأجمل من ألوان المؤرخين ألوان صُناع الخرائط. …

  • نبات آكل للحوم ينقَّى جينومه فائق الصغر من المهملات
    إد يونج · نوت إجزاكتلي روكيت ساينس · ١٢ مايو ٢٠١٣

    ما نسبة الحمض النووي الذي يؤدي وظيفة مفيدة فعليًّا في جسدك؟ من ضمن ٣ مليارات حرف تكون جينومك، نعلم أن ١٫٥ في المائة فقط تحتوي على الجينات، التي تحمل التعليمات المعنية بتكوين البروتين. ومن ضمن ٩٨٫٥ في المائة متبقية، تؤثر بعض التسلسلات على كيفية استخدام جيناتنا ووقت استخدامها ومكانه، ولكن الأغلبية العظمى منها ليس لها أدوار واضحة؛ فهي تحتوي على جثث الجينات الميتة، وخيوط طفيلية من الحمض النووي الأناني تعيث في الأرض فسادًا، وأجزاء أخرى لا تفعل شيئًا على ما يبدو. …

  • تويتر: سبع عادات بالغة الفعالية
    جيريمي دين · سايبلوج · ٢٨ فبراير ٢٠١٣

    إذا كنت تريد المزيد من المتابعين على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، فثمة دراسة جديدة تقدم بعض النصائح السهلة التي تقودك إلى الأسلوب الصحيح للتغريد. دراسة جديدة أُجريت على نصف مليون تغريدة على مدار ١٥ شهرًا تظهر العوامل التي تزيد من عدد المتابعين. يعتبر هذا البحث الأول من نوعه لدراسة العوامل المرتبطة بارتفاع عدد المتابعين على تويتر على مدار فترة زمنية طويلة؛ حيث أجرى هوتو وآخرون (٢٠١٣) دراسة على ٥٠٧ من مستخدمي تويتر على مدار ١٥ شهرًا وعلى نطاق نصف مليون تغريدة. …

  • الثنائية الرقمية الأخرى
    نيكولاس كار · روف تايب · ٣ مارس ٢٠١٣

    يصف ديفيد جلومبيا — صاحب كتاب «المنطق الثقافي للحوسبة» — كيف أن النقاء الظاهري للمذهب المادي لدى مؤيدي التفرد التكنولوجي يخفي رؤية ثنائية للعقل والجسم كانت لتجعل ديكارت فخورًا. ويقول جلومبيا في هذا الصدد: إنه مذهب ديكارتي مطلق غير قائم على سند علمي يؤمن به مؤيدو التفرد التكنولوجي؛ فهم يعتقدون بأن العقل شيء مميز، يختلف عن الجسم، هذا رغم التزامهم الصريح الواضح بمفهوم مادي وعلمي خالص للعالم. …

  • لقاح أفضل لنزلات البرد مصنوع من منحوتات ذاتية التجمع
    إد يونج · نوت إجزاكتلي روكيت ساينس · ٢٢ مايو ٢٠١٣

    إن فن النحت يقوم في الأساس على التأني؛ فأنت تعمل بدقة كبيرة على تكسير شرائح رخامية من كتلة صخرية، أو تجمع ببطء مكعبات الليجو لتكوِّن بها شكلًا، أو تكدس بعناية الطمي فوق بعضه. غير أننا حاليًّا على أعتاب عالم يستطيع فيه الناس النحت باستخدام البروتينات، فيصنعون أشكالًا نانوية معقدة بصورة مذهلة يبلغ عرضها بضعة أجزاء على المليار من المتر. …

  • إدارة محفظة الأصدقاء
    نيكولاس كار · روف تايب · ١٦ فبراير ٢٠١٣

    تشير جريدة «ذي إيكونوميست» إلى أن المقرضين قد بدءُوا في تمشيط شبكات التواصل الاجتماعي من أجل الحصول على بيانات تنقح التصنيفات الائتمانية للمقترضين المحتملين: يقول نافين باثيجا، مؤسس شركة «نيو» — وهي شركة ناشئة تقيِّم الأهلية الائتمانية لمن يتقدمون للحصول على قرض سيارة — إن جهات الاتصال المحترفة على موقع «لينكِد إن» تكشف كشفًا استثنائيًّا عن «شخصية» المتقدم لطلب القرض و«قدرته» على السداد. …

  • ثقافة
    طه حسين · المجلة الجديدة · أبريل ١٩٣٠

    لا أزال أذكر محاضرة قرأتها منذ أعوام للأديب الفرنسي العظيم بول فاليري، ألقاها في لوزان، وحاول فيها أن يرد العقل الأوروبي إلى العناصر الأولى التي عملت في تكوينه، والتي تُميزه من العقول الأخرى، وتقدمه عليها، وتُبيح للأوروبيين ما يستمتعون به من التفوق في الحياة العقلية والعملية معًا، لا أزال أذكر هذه المحاضرة؛ لأنَّها كانت من دقة التفكير وقوته ووضوحه بحيث فرضت عليَّ الإعجاب بها، واضطرتني إلى أنْ أقرأها غير مرة، وحببت إليَّ قراءة ما يكتبه صاحبها على ما في أسلوبه وتفكيره في أكثر الأحيان من التواء وغموض، مهما يُعجب بهما الفرنسيون في هذه الأيام فهما مصدر مشقة لقرائه من الفرنسيين المثقفين فضلًا عن الأجانب. …

  • إحياء الأدب العربي: ضرورته وبعض صوره
    طه حسين · مجلة الهلال · فبراير ١٩٣٤

    في كلمة «الإحياء» هذه تجوُّز غير مستحسن ولا مستساغ؛ فليس الأدب العربي ميتًا، ولم يمت الأدب العربي منذ عرفه التاريخ فيحتاج إلى الإحياء. إنما اختلفت عليه أطوار يعرفها الناس من الفتور والضعف، وكان آخر هذه الأطوار هذا الطور الذي أدركه القرن الماضي، وجدَّ في إزالته أو تغييره فوُفِّقَ في ذلك إلى الكثير. …

  • الهجرة
    طه حسين · النداء · ١٨ نوفمبر ١٩٤٧

    لفظ يسير ينطق به اللسان في غير مشقة ولا جهد، ومعنًى كبير تقصر العقول عن إدراك جلاله، وتضيق القلوب عن الإحاطة بروعته، ويُقبِل الناس مع ذلك على تمجيده والاحتفال به كلما دار العام. يظنون أنهم يؤدون إليه كل حقه أو بعض حقه، وهم لا يؤدون إليه من حقه شيئًا، وإنما يخدعون أنفسهم عن هذا الحق، ويجورون بها عن قصد السبيل. …

  • بين العدل والحرية
    طه حسين · الكاتب المصري · يونيو ١٩٤٦

    مسألة واحدة تلقى في كل مكان متحضر وفي كل بيئة مثقفة، يلقيها بعض الناس على بعض، ويلقيها الأفراد على أنفسهم عن إرادة وتعمد واختيار حينًا، وعلى غير إرادة ولا شعور ولا اختيار حينًا آخر. يلقيها بعض الناس على بعض، ويلقيها الأفراد على أنفسهم، عامدين إلى الدرس والتحليل، محاولين أن يجدوا لها جوابًا، شاعرين بذلك مريدين له؛ وتلقيها الحياة العاملة على الأفراد والجماعات في كل لحظة وعند كل فرصة، ويعجز الناس في كثير من الأحيان عن أن يجدوا لها حلًّا حاسمًا حازمًا، أو جوابًا قاطعًا ساطعًا. …

  • نهضتنا الأدبية وما ينقصها
    طه حسين · مجلة الهلال · نوفمبر ١٩٣٣

    لست أخاف على نهضتنا الأدبية شيئًا كما أخاف عليها الغلو في إكبارها، والإعجاب بها، والاطمئنان إليها، ولعلي من أجل هذا الخوف أكره التفكير فيها، والوقوف عندها، وتناولها بشيء من الدرس والتحليل، فهي نهضة قوية من غير شك، لها من الخصب حظٌّ عظيم، تناولت آدابنا القديمة فأحيتها، ثم لم تقف عند هذا الإحياء بل أضافت إلى تلك الآداب القديمة آدابًا حديثة لم يعرفها القدماء، ولم يفكروا فيها، وهي ماضية في إحياء الأدب القديم، وإنشاء الأدب الحديث، يُصيبها الفتور من حين إلى حين، ويدركها الضعف من وقت إلى وقت، ولكنَّها لا تلبث أن تخلص من هذا الفتور، وتبرأ من هذا الضعف، وتمضي في طريقها نشطة قوية لا تلوي على شيء، وهي من هذه الجهة خليقة بالإكبار والإعجاب حقًّا. …

  • قوميتنا العربية
    طه حسين · مجلة الهلال · يناير ١٩٥٩

    الأمة العربية من شمالها إلى جنوبها، ومن شرقها إلى غربها كانت في العصر الجاهلي مختلفة أشد الاختلاف؛ قوام حياتها الخصام والعدوان والغارات والنهب والسلب، ولم يكن يجمعها في هذا العصر الجاهلي إلا لغتها على اختلاف شديد في لهجات هذه اللغة، وإنَّما الذي استطاع أن يُؤلِّف شيئًا ما بين هذه القبائل المتفرقة هو الشعر الذي لم يَكَدْ ينشأ حتى فرض لهجة بعينها على الأمة العربية كلها في جميع أطرافها وأقطارها من الجزيرة العربية، فكان الشاعر العربي إذا أنشأ قصيدة، وأنشدها في نادٍ من الأندية، فهمها عنه النَّاس مهما تكن قبائلهم، ومهما تكن لهجاتهم، أو لغاتهم الخاصة … ثُمَّ لم يكتفوا بفَهمها، وإنَّما كان الرواة يتناقلونها عن الشاعر، وكانت القصيدة لا تكاد تُنْشَدُ حتى تشيع في الجزيرة العربية، ويحفظها كثير من الرواة في الأقطار المختلفة من أقطار الجزيرة. …

  • في التجديد
    طه حسين · المجلة الجديدة · ١٠ نوفمبر ١٩٢٩

    وإنَّما أريد التجديد الأدبي؛ لأنَّه بطيء مضطرب لا نظام له ولا اطِّراد، على حين يأخذ التجديد في نواحي حياتنا الأخرى طرقًا واضحة مستقيمة لا عوج فيها ولا التواء. فالعلم يدرَّس في مدارسنا المدنية على النحو الأوروبي الجديد في غير مراوغة ولا تلكؤ. ولسنا نعرف مدرسة مدنية تدرس فيها الطبيعة أو الطب على نحو ما كان يدرسهما أصحاب أرسططاليس، وتلاميذ الفارابي وابن سينا، وإنَّما تدرس الطبيعة والطب وغيرهما من العلوم على أحدث نوع من أنحاء الدرس تعرفه أوروبا وأمريكا. …