مدونات [٢٩٠١–٢٩٢٥ من ٣٧٧٢ تدوينة]

  • العصر الحديث بالنسبة إلى عصور التاريخ وارتباط الحروب الحديثة بالحروب القديمة
    محمد لطفي جمعة · مجلة اللطائف المصورة · ١٠ يونيو ١٩٤١

    لم يتخذ هذا العصر الحديث أسماء، ولم يتصف بعد بالوصف الأصيل الذي سيلازمه ويلصق به على مدى العصور المقبلة. فقد عرفنا العصر الحجري والعصر البرنزي والعصر الحديدي، كما عرفت الإنسانية في إحدى الفترات حينًا من الدهر وصفته بأنه العصر الذهبي! وكذلك عرفنا عصر الظلام أو القرون الوسطى في قارة أوروبا، ونحن نهتم بتقسيم العصور وتسميتها لنصل إلى تحديد بعض معالم الطريق في تاريخ الإنسانية الذي تشعبت مسالكه وتنوعت طرائقه. …

  • كلوبطرة وعهدها الناري: يونانية تتمصر وتدَّعي عشق القياصرة لتحتفظ باستقلال مصر
    محمد لطفي جمعة · جريدة البلاغ · ٤ أكتوبر ١٩٣١

    لقد ألقت المؤلفات الحديثة في تاريخ كلوبطرة أشعة جديدة على خلقها ومقاصدها ومراميها. وبعد أن كانت هذه الملكة مثال الخلاعة، ومضرب الأمثال في حيل النساء، وانتهاب الملذات، صار العالم المتأدب ينظر إليها نظرة الاحترام والتقدير. لقد كانت حقًّا جميلة، وذات دلال وخلاعة، ولكنها لم تكُن شهواتها لتعمي أعينها عن سعادة وطنها وسؤدده، وقد تشبه في التاريخ بضع نساء لهن ذكر يشبه ذكرها أو أنها تشبههن، منهن: سميراميس في بابل، ونينوى والزباء في تدمر، ونيتوكريس في مصر، وهتشبسوت في طيبة، وفي الأجيال الحديثة إليزابث الإنجليزية، وماري أنطوانيت النمسوية، وأوجيني الإسبانية، وشجرة الدر الشركسية. …

  • الشيخ أبو الهدى الصيادي، وهل تسبب في سقوط الدولة العثمانية، وهل كان من نوع راسبوتين: كتاب جديد عن عهد السلطان عبد الحميد
    محمد لطفي جمعة · مجلة الرابطة العربية · ٣ نوفمبر ١٩٣٧

    من الشخصيات الشرقية التي كان لها شأن عظيم في أواسط عهد السلطان عبد الحميد وأواخره، الشيخ أبو الهدى الصيادي الذي لعب دورًا مهمًّا في تاريخ الدولة العثمانية، وكان اسمه واسم الشيخ ظافر يترددان على الألسن وعلى رءوس الأقلام في سائر أنحاء الدولة العثمانية مدى ثلاثين عامًا، ولا يزال كل مؤرخ أو مفكر شرقي عاش في الأستانة أو احتك بالحكومة التركية أو المابين يذكر ما كان لأبي الهدى من البأس والبطش والنفوذ في يلديز وفي غير يلديز من دوائر الحكومة العثمانية. …

  • سر قنال السويس
    محمد لطفي جمعة · مجلة الرابطة العربية · ٣١ أغسطس ١٩٣٨

    قال ھ.ج. جرنيوال في رسالته: أول من فكر في العصور الحديثة في حفر قناة السويس نابليون بونابرت، ليتخذها عتبة لغزو الهند. حقيقة قد فكر الفراعنة في إيصال بحر القلزم ببحر الروم، وشرع بعضهم فعلًا في تنفيذ هذه الفكرة، ولكن بونابرت هو الذي نقل المشروع من التفكير إلى التنفيذ، وخبر ذلك أنه في سنة ١٧٩٨ سافر إلى مصر، ليحطم الإنجليز في زعمه، فإذا فاز عليهم، قام بصنع القناة، ثم يأخذ في الاستعداد لغزو الهند، وقد ألف موسيو Lepére كتابًا في مشروع القناة وإمكان تنفيذه، فوقع هذا الكتاب في يد فردينان دلسبس، وكان في السلك السياسي الفرنسي في مدينة الإسكندرية (١٨٥٢) فانشغل بالفكرة وأخذ في التفكير في تنفيذها، وجعلها حلم حياته الواجب التحقيق. …

  • نصيب الشرق في نهضة الإنسانية في المستقبل: انهيار صرح الحضارة المادية، وانتعاش الحياة الروحية
    محمد لطفي جمعة · مجلة الرابطة العربية · ٨ أغسطس ١٩٣٧

    كان هذا التعبير يقابَل منذ ثلاثين عامًا بالابتسام والسخرية، وقد يُرمى صاحبه بالكهانة الآفنة، ويُتهم بالشعوذة والدجل؛ لأن الإنسانية في مجموعها قصيرة النظر، وبحكم تركيب الفطرة البشرية ضعيفة الإيمان بكل جديد من الأفكار، لنبوِّها عن قبول كل رأي حديث وتمسكها بكل عتيق ولو كان باليًا بائدًا، وقد ثبت في نفوس الكثرة الغالبة أن صرح الحضارة المادية الحاضرة أعز من أن يُنال وأمتن من أن تصيبه معاول الهدم والفناء. …

  • مفتاح كتاب الحياة: مبحث علمي تاريخي يحاوله قاض مصري
    محمد لطفي جمعة · جريدة المساء · ٢٢ مارس ١٩٣١

    قضيت بضعة أيام في قراءة هذا الكتاب العجيب. ويقصد المؤلف من مفتاح كتاب الحياة، أنه وقف على أسرار الكتاب الهيروغليفي المعروف بكتاب الأموات، المنقوشة فصول منه في مقابر الملوك بطيبة، وقد أراد المؤلف أن يجعل كتابه شاملًا لطريقة حل العبارات الرمزية وبعض الأساطير المصرية، ولمحة من وجوه الحكمة القديمة وأسانيدها وترجمة بعض نصوصها. …

  • بين الماضي والحاضر من فتاحوتب إلى تتنخمن: الملك والعرش والسرير
    محمد لطفي جمعة · جريدة الأهرام · ١٤ أغسطس ١٩٢٣

    الملك: للملك توت عنخ آمون في المتحف الآن تمثالان: الأول نصفي، والثاني كامل بطوله ولكنه صغير. أما التمثال النصفي وهو ما يسميه الإفرنج Buste فهو الذي قيل عنه أولًا إنه نموذج خشبي لقياس الثياب وتفصيلها عليه بصفة Mounguin، وظهرت حقيقته الآن أنه صُنع لوضع العقود حول عنقه إما للعرض وإما للحفظ والصيانة، وتلك العقود كانت من الذهب والجواهر واسمها بالمصرية القديمة «أوشخت»، وموجود منها أنواع كثيرة في غرفة الحلي والجواهر، أما التمثال ذاته فهو على الرغم من أن هيئة الوجه فيه كانت ثانوية، فإن الحفار بذل جهدًا عظيمًا في إتقان التصوير. …

  • واجبنا نحو الفلاح
    محمد حسين هيكل · جريدة السياسة الأسبوعية · ٢٧ مارس ١٩٣٧

    لا عجب في أن تدعوني جمعية الفلاحين كي أحدثكم عن الفلاح وواجبنا نحوه، وإنما العجب أن تكون جمعية الفلاحين كلها من المثقفين الذين بَعُدَ ما بينهم وبين الريف وزراعاته وحقوله، وأن تتألف من محامين وأطباء وصحفيين وأدباء، وألَّا يكون بين أعضائها مَنْ يحسن مسك المحراث أو العزق بالفأس، فنحن لم نألف في مصر أن يتحرك الناس لنصرة صاحب الحق بدافع من حب الحق لذاته، أو بفكرة إنسانية قائمة على إنكار الذات إنكارًا تامًّا، ترى هل لأعضاء هذه الجمعية مصلحة ذاتية تحرك كل واحد منهم؟ …

  • العلمانية مع القراء
    حازم الببلاوي · ١٥ أبريل ٢٠٠٧

    نظرًا لأنني سوف أقوم برحلة عمل لعدة مهمات خلال الأسبوعين القادمين، مما قد يصعب معه التفكير في موضوعات جديدة لمقالاتي القادمة، فقد رأيت — من باب الكسل العقلي — أن أكتفي في مقال هذا الأسبوع بنشر بعض التعليقات التي وردتْ لي عن مقالي الأخير عن العلمانية، فمعذرة. …

  • احرص على الموت توهب لك الحياة

    يذكُر المسلمون اليوم في أنحاء العالم جميعًا مولد النبي العربي عليه السلام، ولهذه المناسبة أحدِّثكم، وليس في مقدور إنسان أن يتناول بالحديث حياة النبي وتعاليمه في إذاعة، أو محاضرة، أو كتاب؛ فهذه الحياة، وهذه التعاليم قد يبلغ فيضها أن نتناول مئات المجلدات وألوفها في كل اللغات. …

  • مصر وجارتها الشرقية: كيف تعاونها مصر في النهضة المشتركة
    محمد حسين هيكل · جريدة السياسة الأسبوعية · ١٩ نوفمبر ١٩٢٧

    تزداد الروابط المادية والمعنوية بين أمم الشرق العربي كل يوم توثقًا لازدياد شعور كل واحدة منها بأواصر القربى ولحم النسب بينها في الخلق والتفكير وتصور الحياة، وهذا الازدياد يدفعها إلى طلب المزيد من التضامن في السعي نحو الغايات الإنسانية السامية، ولم تَأْلُ مصر جهدًا في زيادة هذا التضامن، من ذلك ما تبذله صحافتها من الجهود في توحيد وجهة الرأي والنظر في المسائل الاجتماعية والاقتصادية، ومنها ما قرَّرته الحكومة مثلًا من إنشاء قنصلية ضخمة في بلاد الحبشة، أَضِف إلى ذلك تبادل مكاتبها المختلفة ما يُنشَر من الكتب مما يربطها برابطة معنوية متينة. …

  • سلسلة التاريخ الإسلامي: أبطال الإسلام من محمد إلى صلاح الدين
    محمد لطفي جمعة · مجلة الرابطة العربية · ٢١ سبتمبر ١٩٣٨

    شغل كاتب هذه الأسطر منذ عشرات السنين بدراسة التاريخ الإسلامي، ولا سيما تاريخ رجل الإسلام الأعظم، وبطل الأنبياء أبي القاسم محمد بن عبد الله، فلم يقصر في درس كل ما كتب عنه في اللسان العربي ومعظم اللغات الأوروبية، وقد واصل هذه البحوث العزيزة على نفسه، المغذية لروحه في دور الكتب الغربية في باريس وليون وفلورنس وجنيف، واستعان بجميع المراجع والمصادر التي وضعها كبار المؤرخين ونظموها حتى أصبحت سهلة المأخذ على كل دارس، قريبة المنال من كل راغب. …

  • الحضارة المصرية وأهم مقوماتها: اللغة والدين الإسلامي والمنازع الفطرية القومية (قديمًا وحديثًا)
    محمد لطفي جمعة · مجلة الرابطة العربية · ١٠ نوفمبر ١٩٣٧

    يوشك أن يبدو هذا البحث الاجتماعي سهلًا، لكثرة ما تستأذن على أسماعنا أمهات مسائله، نعم إنه سهل ولكنه من السهل الممتنع لتضارب آراء المفكرين والقراء في تقدير هذه العناصر الثلاثة وأثرها في تكوين وحدة الأمم وتقويم حياتها، حتى دعا بعضهم دعوة تشكك في قيمة تلك العناصر وتنزع إلى توهينها وإضعاف شأنها مرتكنًا على أن الدين وحده كاف لإيجاد الحضارة وتكوينها. …

  • الإنسان حيوان كاذب
    حازم الببلاوي · جريدة الأهرام · ١٦ أبريل ٢٠٠٦

    حبا الله الإنسان — من دون الكائنات — باللغة. فالإنسان — وحده — قادر على مخاطبة الآخرين والتعبير عن رغباته وأفكاره عن طريق الكلمات والجمل. حقًّا، هناك العديد من الحيوانات والطيور التي تُصدِر أصواتًا مختلفة للتعبير عن بعض الاحتياجات البيولوجية، مثل الشعور بالجوع أو الشعور بالخوف أو الخطر أو الألم أو الدعوة إلى الجماع، ولكن هذه الأصوات وما قد يُصاحِبها من تعبيرات أخرى لا تمثِّل لغةً بالمعنى السليم، فهي تعبير حسي عن بعض الغرائز الكامنة، وهي ثابتة لا تتغير، فهي جزء من طبيعة الحيوان أو هي صفات غريزية؛ فليس هناك عصفور فصيح أو بقرة بليغة! …

  • نعمة النسيان
    محمد حسين هيكل · جريدة أخبار اليوم · ٢٧ أكتوبر ١٩٥٦

    كنت أعرف رجلًا من كبار المزارعين ممن يعملون بأنفسهم في مزارعهم؛ ولذلك نمت ثروته وازداد إيراده واستطاع أن يضيف إلى أراضيه أراضيَ جعلته محطَّ أنظار جيرانه وموضع احترامهم، على أنه اضطُر حين كان يشتري هذه الأراضيَ إلى رهْن جانب من ملكه للبنك ودفْع قسط سنوي للبنك لا يستهان به، وكان من عادته أن يبيع محصول قطنه قبل نهاية السنة حتى لا يتأخر في تسديد القسط للبنك والأموال الأميرية للحكومة، وحتى يواجه الطلبات المُلحة من غير أن يضيق بشيء من ذلك كله. …

  • كتاب الإكليل للهمداني: تأليف أبي محمد الحسن بن أحمد بن يعقوب بن يوسف
    محمد لطفي جمعة · جريدة البلاغ · ١٣ ديسمبر ١٩٣١

    إن الذي بين أيدينا من هذه التحفة الغالية، هو الجزء الثامن من الكتاب الذي توفي مؤلفه في سجن صنعاء في الثلث الأول من القرن الرابع الهجري (حوالي نصف القرن العاشر المسيحي) وقد أخرج هذا الجزء إلى الطبع وصحح الأغلاط التي أوقعها فيه النساخ وعلق حواشيه اللغوية والبلدانية والتاريخية والإخبارية الأب أنستاس ماري الكرملي البغدادي، وقد ألحق به خمسة عشر فهرسًا مما لم يسبق له مثيل في التحقيق والتدقيق. …

  • مصرع البرامكة: لغز غامض من ألغاز التاريخ الإسلامي
    محمد لطفي جمعة · جريدة البلاغ · ١٧ يوليو ١٩٣٢

    على الرغم من كل ما كتبه الكاتبون العرب والإفرنج لا يزال مصرع البرامكة لغزًا من الألغاز؛ فقد زعموا الغيرة كانت السبب في نكبتهم، فقد غار الرشيد من وزرائه وما بلغوا إليه من عظمة ووفرة الغنى، وخشي أن يجرؤ أحدهم على خلعه والمناداة لنفسه بالملك، وقد كان جعفر يدلِّل على ذلك في آخِر أمره. …

  • فرانكلين روزفلت
    محمد حسين هيكل · ١٤ أبريل ١٩٤٥

    العالم الحر كله اليوم في حداد؛ لأن قائده الأعظم لتثبيت قواعد الحرية استشهد في الميدان وهو يحمل في يده علم الجهاد. فليس بين أمم الأرض المحِبَّةِ للحرية والسلام أمة لم ترعها الفجيعة الفاجعة لوفاة الرئيس العظيم فرانكلين روزفلت، وكأنه من أحب بنيها إليها ومن أعزهم عليها. …

  • رسالة الجامعة
    محمد حسين هيكل · ٦ مارس ١٩٤١

    أشكر لكم ولزملائكم العلماء من رجال هذه الجامعة دعوتكم إياي للتحدث عن رسالة الجامعة، ويسرني أن يكون هذا الحديث فاتحةً لسلسلة مطردة من الأحاديث والمحاضرات المتصلة بالشئون والمباحث الجامعية، تُلقَى هاهنا في هذا العام والأعوام التي تليه، ثم تكون نواة لمعهد شبيه بالكوليج دفرانس في باريس وبنظائره من المعاهد في غير باريس من مدن العالم الكبرى. …

  • هل مصر فرعونية لحمًا ودمًا، أم هي عربية قلبًا وقالبًا؟
    محمد لطفي جمعة · جريدة المساء

    يدور البحث منذ بضعة أيام بين أديب سيوطي هو الفاضل ناشد سيفين، وشيخ صوفي هو الأستاذ التفتازاني، فالأديب السيوطي ينادي بأن مصر فرعونية لحمًا ودمًا ولو كره التفتازاني، والشيخ يصر على أنها عربية قلبًا وقالبًا ولو كره سيفين؛ فالأول بطل الفرعونية الأولى ونصيرها والثاني، زعيم العروبة ومعضدها، وقد تقدم كلٌّ بأدلته يدحض بها حجج خصمه ويردها، وقد يتحامل أثناء الجدل شأن كل متشدد في فكره. …

  • مقدمة ابن خلدون لساطع الحصري: نقد وعرض وتقدير
    محمد لطفي جمعة · جريدة الدستور · ٥ يوليو ١٩٤٣

    لا ريب في أن سائر قراء العربية والذين قرءوا مقدمة ابن خلدون لوقوعها في أيديهم مصادفةً أو بنصح ناصح وأتيحت لهم فرصة الاطلاع على بعض كتاب التاريخ نفسه أو كله، وهو الموسوم باسم (كتاب العبر وديوان المبتدأ والخبر في أيام العرب والعجم والبربر ومن عاصرهم من ذوي السلطان الأكبر) قد شعروا بخيبة الأمل للفرق العظيم الشاسع بين المقدمة والكتاب، فإن قارئ المقدمة ينتظر بطبع الأشياء أن يكون التاريخ على نسقها وأسلوبها وقوتها في الاستنتاج واستخراج المعاني العالية، ولا سيما وأن المؤلف رحمه الله قد أشاد بعلم التاريخ نفسه عندما قال في المقدمة: إن فن التاريخ من الفنون التي تتداولها الأمم والأجيال، وتشد إليه الركائب والرحال، وتسمو إلى معرفته السوقة والأغفال، وتتنافس فيه الملوك والأقيال، ويتساوى في فهمه العلماء والجهال؛ إذ هو في ظاهره لا يزيد على أخبار عن الأيام والدول، والسوابق من القرون الأول، تنمى فيها الأقوال وتضرب فيها الأمثال، ويطرف بها الأندية إذا غصَّها الاحتفال … إلخ. …

  • مرتبات الموظفين
    حازم الببلاوي · جريدة الأهرام · ١٢ يونيو ٢٠٠٥

    الموظف العام في مصر هو عنصر الاستقرار الأساسي في الحياة الاجتماعية بكافة مظاهرها؛ سياسية، اقتصادية، ثقافية إلخ. فهو أولًا عماد السلطة، وللسلطة في مصر تاريخ طويل، ومعها ربما نشأت أول بيروقراطية مركزية في العالم منذ عصر الفراعنة؛ ولذلك فإن انضباط السلطة وانصلاح حال الموظفين هو انضباط لأهم معالم الحياة الاجتماعية في مصر. …

  • المرأة المصرية والفن: ماذا ينقصها في إلهامه؟
    محمد حسين هيكل · ملحق السياسة · ٢٦ مايو ١٩٣٤

    فكر جماعة من أصدقاء المرحوم مختار في زيارة قبره لمناسبة انقضاء أربعين يومًا على وفاته، وجعلوا موعدهم لذلك الساعة الرابعة والنصف من بعد ظهر الخميس ١٠ مايو الجاري. ولما كان بعضهم لا يعرف قبره اتفقوا على أن يتلاقوا حول تمثال نهضة مصر؛ ليذهبوا من عند هذا الأثر الكبير الذي خلَّف مختار إلى مثوى رفات مختار. …

  • إعادة النظر في المعاهدات غير المتعادلة
    محمد حسين هيكل · ٧ أبريل ١٩٤٨

    قدَّم مكتب الاتحاد البرلماني الدولي مذكرة عن المعاهدات غير المتعادلة، وإنها لوثيقة تنطوي على الشجاعة والرأي الثاقب، كما تنهض دليلًا على تطور الأخلاق الدولية الذي نشهده، ونريد المساهمة فيه بكل ما نملك من وسائل برلمانية. وتعرِّف تلك المذكرة، في بدايتها، المعاهدات غير المتعادلة بأنها:هي التي تفرضها دولة قوية على دولة أخرى ضعيفة، فيترتب عليها، مؤقتًا على الأقل، انتقاص من سيادة هذه الدولة الأخيرة. …

  • وطنية البارسي في الهند ومن تكون مدام كاما؟
    محمد لطفي جمعة · مجلة الرابطة العربية · ٦ أكتوبر ١٩٣٧

    زار القطر المصري في آخر هذا الشهر، الدكتور جال بافري وأخته الآنسة بايس بافري من أعيان البارسي، والدكتور جال بافري مشهور في إنجلترا والهند والقارة الأوروبية بماله وجاهه وأدبه، ومن دأبه أن يطوف العواصم ويتعرف إلى الملوك والعظماء، وأن يغشى المؤتمرات والمجامع السياسية والعلمية، مصطحبًا شقيقته الآنسة ذات الجمال الرائع، وهي تعد في الواقع نموذجًا للجمال البارسي، وإن كان يوجد بين نبيلات جنسها من هنَّ أبهى جمالًا وأروع منظرًا، وفي العموم نجد النبيلة البارسية التي تخطر في شوارع بومباي (وطنهم الصغير) أو تسكن إلى حدائق قصورها الفخمة، خمرية اللون (بلون الحنطة) أو قمحية، ممشوقة القدِّ، هيفاء خمصاء، لَدِنة القامة، ذات تثنٍّ واعتدال، وفتنة ودلال، سحرها في عينيها، وسر إغرائها في ثناياها وشفتيها، وفي صوتها غنَّة، ولها ذكاء تمتاز به عن سائر نساء الهند سواء المتوطنات أو النازحات. …