مدونات [٦٠١–٦٢٥ من ٣٧٧٢ تدوينة]

  • العامل النفسي الرئيسي في الإنجاز الأكاديمي المبكر
    جيريمي دين · سايبلوج · ١١ يوليو ٢٠١٤

    لماذا يواجه بعض الأطفال صعوبةً في القراءة والتعامل مع تعليمات الفصل المدرسي المعقَّدة؟ تلعب الذاكرة العاملة دورًا محوريًّا في الإنجازات الأكاديمية التي يُحقِّقها الأطفال، والتي من بينها القُدْرة على القراءة. يُقصَد بالذاكرة العاملة القدرة على الاحتفاظ بالمعلومات في الذهن ومعالجتها، إلى جانب القدرة على التركيز في أداء مهمة معينة وتجاهل عوامل التشويش والإلهاء. …

  • جرثومة الحياة
    عباس محمود العقاد · جريدة الأخبار · ٣١ أكتوبر ١٩٦٢

    قرأنا في الصحف أن ثلاثة من الأطباء نالوا جائزة العلوم هذه السنة؛ لأنهم اكتشفوا تغيير مادة حمضية تتكون منها جرثومة الحياة الأولى، وأنهم بذلك يقتربون من خلق الحياة في المعمل، فما هو مبلغ هذا الخبر من الصحة في اعتقادكم؟ وهل إذا صح يمكن التوفيق بينه وبين الإيمان بأن الله جل شأنه هو خالق الحياة دون سواه؟ …

  • جرثومة أصبحت مكمِّلًا غذائيًّا حيًّا لمصاص دماء صغير
    إد يونج · نوت إجزاكتلي روكيت ساينس · ١ يوليو ٢٠١٤

    يمتص بَقُّ الفِراش دماءنا منذ آلاف السنين، وبعد تراجع وجيز في أعداده عقب الحرب العالمية الثانية عاد بكميات أكثر من أي وقت مضى. إن حالات الغزو في تزايد، والفنادق في حالة من القلق، والناس يزداد شعورُهم بعدم الراحة، ويزداد معدَّلُ إصابتهم بالحكة الجلدية. إلا أن البَقَّ ليس وحده المسئول عن نجاح عمله؛ فلديه شريك. …

  • عيون مذهلة من فرط غرابتها
    إد يونج · نوت إجزاكتلي روكيت ساينس · ٣ يوليو ٢٠١٤

    إنَّ العيونَ شواهدٌ على إبداع عملية التطور. فالعيون كلها تؤدِّي الوظائف الأساسية نفسها — رصد الضوء وتحويله إلى إشارات كهربية — لكن بطرق مذهلة في تنوُّعها. فثمة عيون بسيطة وعيون مركَّبة، وعدسات ثنائية البؤرة وعدسات حجرية، ومرايا، وألياف بصرية. وتوجد عيون فريدة من نوعها، تُثِير دهشتنا باستمرار، حتى إنه بعد عقود من الأبحاث اكتشف العلماء بالكاد كيفية عمل تلك العيون، ناهيك عن سبب تطوُّرها بهذه الطريقة. …

  • نظريات المؤامرة وتفسير العالم
    أحمد ع. الحضري · مؤسسة هنداوي للتعليم والثقافة · ١٤ سبتمبر ٢٠١٤

    أبٌ يعلِّم ابنه الصغير، فيشيرُ إلى حيوانٍ ما يَعْبُر الطريق: «هذا قِطٌّ.» ينظر الطفل باهتمام، ويردِّد خلفه. في يومٍ تالٍ يرى الطفل حيوانًا يمشي في الشارع؛ فيشير فرحًا: «قِطٌّ!» يصحِّح له أبوه: «لا، هذا كلب.» يحاول برفق أن يوضِّح له الفوارق. في اللحظة التي يشير فيها الطفل إلى كلب يمشي في الشارع باعتباره قِطًّا، نعرف أنه لا يعرف ما هو الكلب، والأهم في هذا السياق أن ندرك أنه لا يعرف كذلك ما هو القط، رغم أنه قد يكون قد تعرَّف قبلها بلحظات على قِطٍّ ما يمشي في الشارع؛ لأن كلمة ومفهوم «قِط» تكتسب معناها — وفقًا لما تعلَّمناه من العالم اللغوي «سوسير» — من خلال اختلافاتها مع الكلمات/العلامات الأخرى. …

  • صدمة كهربائية أفضل من ١٥ دقيقة من الجلوس بهدوء والتفكير
    جيريمي دين · سايبلوج · ٤ يوليو ٢٠١٤

    في إحدى التجارب النفسية، صعق رجل نفسه بالكهرباء ١٩٠ مرة مفضِّلًا ذلك على الجلوس دون فعل أي شيء. اكتشفتْ دراسة جديدة أن معظم الناس يفضِّلون القيام بعمل ما بدلًا من الجلوس بمفردهم يفكرون دون فعل أي شيء، حتى وإن تضمن ذلك العمل إعطاء أنفسهم صدمة كهربائية مؤلمة. …

  • دفاعًا عن القيم الرفيعة
    نجيب محفوظ · ١٢ يوليو ١٩٨٤

    لا تخلو حياةُ أُمَّةٍ من أحداث أو قِيَمٍ عالية يمكن اعتبارها — لدى استعراض تاريخها — معالِمَ لتطوُّرها ومنطلقاتٍ لنهوضها. ومن أمثلة ذلك: إعلان دستور، أو اندلاع ثورة، أو إنشاء أكاديمية … إلخ. والناظر في تاريخنا يَجِد شواهد لذلك لا تخطئها العين، ولكنه يُلاحِظ أيضًا أنها لا تَشُقُّ طريقَها المتوقَّع نحو النمو والازدهار، ولكن كثيرًا ما تتعثر مسيرتها أو تنتكس؛ فتنقلب نتيجتها إلى النقيض. …

  • الهدف والعمل والقدوة
    نجيب محفوظ · ٢٨ مايو ١٩٨١

    لكل عصر هدف عامٌّ يقتضي مثالًا من العمل والسلوك يؤدي إليه ويحققه، وهذا المثال من العمل لا يكفي أن يُدعى إليه بالكلمة الطيبة والتربية الرشيدة، ولكن لا بد أن يتجسد في قدوة رائدة ويتكرر في قيادات المجتمع، وعند ذاك، وعند ذاك فقط، يصبح للكلمة الطيبة فعلها وللتربية أثرها، ويمسي المثال تقليدًا عامًّا في الشعب، وتُجنى ثمراته، طال الوقت أو قصر، وعلى سبيل المثال كان الجهاد هو الهدف في صدر الإسلام لنشر الرسالة، فكان العمل المطلوب هو الشجاعة والفداء، وتهيأت القدوة في الرسول وصحابته، فتهيأ النجاح فيما يشبه المعجزة، ومثال آخر نجده في ثورة ١٩١٩ حين صممت مصر على نيل استقلالها، قام الصراع بين أمة صغيرة عزلاء وأكبر إمبراطورية عرفها التاريخ، فلم يكن اللجوء إلى القوة من جانب مصر واردًا، ولذلك كان العمل المطلوب هو التضحية، وتجسد ذلك المطلب في زعيم الثورة الشيخ الذي قال: لتفعل بنا القوة ما تشاء، فنُفِيَ، وتأثر الشعب بالقدوة فثار ثورته. …

  • شيء من العنف العادل
    نجيب محفوظ · ١٩ مايو ١٩٨٣

    مررنا بظروف تعتبر محنة للأخلاق والقيم، فلم يسلم منها ممَّن يتعاملون معها إلا ذو المناعة الفائقة التي لا تتيسَّر إلا للقلة من الرجال، ظروف تَخاذَل فيها القانون وهان أمام القوة والنفوذ، ونشط الانتهازيون وانتشروا بلا وازع ولا رادع، وانقلبت الموازين فانهالت الأموال على أناس بغير حساب، وتعذرت المعيشة على آخرين إلا بالصبر والجهد، وعَمَّ الفساد واستفحل حتى صار ظاهرة عامة كأنه الأصل لا الاستثناء، وتتابعت أنباء الأطعمة الفاسدة، وتجريف الأرض، وسقوط المباني الجديدة وغيرها. …

  • أنظر إلى الواقع بغضب
    نجيب محفوظ · ٥ يوليو ١٩٨٤

    فلنُلقِ نظرةً على ما نحوز من إمكانات، فربما نَسِيَ الإنسان واقِعَه من شدة أُلفته له وطول استمراره معه. نحن دول تتكلم لغة واحدة، وتتنفس ثقافة واحدة، وتستند إلى تاريخ واحد، وهي تحظى بموقع وسط بين قارات العالم، وتحتضن أراضيَ زراعية وأخرى صالحة للزراعة تكفي احتياجاتها وتفيض عنها بما يشبع بعض احتياجات الآخرين، وتملك أكبر مخزون للطاقة، وبسببه تتدفق عليها الأموال بغير حساب، وبها من الأيدي العاملة ما يوفِّر لها قوة العمل المطلوبة ويزيد، ولا تخلو من نهضة ذات مؤسسات علمية وصناعية وخبرات متنوعة، ولا يعوزها المفكرون، فهي تعرف أهدافها وتعرف السبيل إلى تحقيقها. …

  • اكتشاف صلة بين ارتفاع مستوى السكر في الدم وتدهور الدماغ
    جيريمي دين · سايبلوج · ٧ يوليو ٢٠١٤

    كلنا يعلم أن السكر يضرُّ بأسناننا، ولكن الدراسات أضافت أنه يضر بذاكرتنا وقدرتنا على التعلم أيضًا. يزيد احتمال تعرُّض الأشخاص الذين لا يعانون مشكلاتٍ صحيةً سوى ارتفاع مستوى السكر في الدم، إلى مشكلات في الذاكرة؛ وذلك وفقًا لدراسة نُشِرت في الآونة الأخيرة في دورية نيورولوجي. …

  • الكوارث في الميزان
    نجيب محفوظ · ٦ يناير ١٩٩٤

    في بعض الكوارث، وعقب وقوعها، تبين لنا من متابعة الأخبار أن الحادثة كانت متوقَّعة، وأن الجهات الرسمية سبق أن أنذرت الناس بها، وأنها طالبتهم بإخلاء البيوت أو الابتعاد عن المكان المُهَدَّد، ولكنَّ أحدًا لم يستجِبْ، كما أن الجهة الرسمية لم تتخذ أي إجراء لتنفيذ ما يقتضيه الصالح العام. …

  • التكريم المنسي
    نجيب محفوظ · ١ سبتمبر ١٩٨٨

    في أعقاب إعلان الجائزة تلقيتُ مكالمة تليفونية خارجية من أخٍ عربي يسألني فيها عن شعوري بعد أن كَرَّمني العالم ولم تكرمني أُمَّتِي! وقد عجبت لذلك أشد العجب، فمهما تكن البداية — وهي لا يمكن أن تخلو من صعوبات وعوائق — فقد تلقيتُ بعد ذلك من التكريم ما يُرضي القلب، وينعش الهمة، ويُعِينُ على مواجهة الشدائد. …

  • من التجمع إلى المجتمع
    نجيب محفوظ · ٢٣ أكتوبر ١٩٨٠

    ليس كل تجمع بشري بمجتمع؛ فالمجتمع ظاهرة أرقى من التجمع بأجيال وأطوار. وفي رأيي أن المجتمع لا يستحق هذا الاسم إلا بشروط هامة وضرورية؛ من ذلك أنه لا يخلو من هدف أو بضعة أهداف تغلب على أي عصر من عصور تاريخه، وأن تنتظم الأهدافُ أفرادَه بصفة عامة وتستقطبها، ومنها أن توجد ثقة متبادَلة بين الشعب من ناحية والجهاز الحاكم من ناحية أخرى، أساسها القدوة والصدق والاحترام المتبادل، حتى وإن تحققت الآمال ببطء وعسر، ومنها أن تحترم فيه حقوق الإنسان، فلا تُمَسَّ كرامة، ولا يُخْنَقَ فكر، ولا يُصادَرَ ذوق، ولا يُذَلَّ ضعيف، أو يطغى قوي، أو تَستبدَّ أغلبية، أو تُضَام أقلية، ومنها أن تمحق الامتيازات الطبقية والعائلية والبيروقراطية، وأن تتحدد المصائر في رعاية قانون عادل وتقاليد إنسانية. …

  • روح العمل
    نجيب محفوظ · ١١ أغسطس ١٩٩٤

    علينا أن نعمل بكلِّ تصميم وجدية على إطلاق روح العمل لأقصى درجة ممكنة. يجب أن نوظِّف جميع قوانا الظاهرة والكامنة من أجل إثبات وجودنا في العالم الجديد. لا تردُّدَ، ولا كسل، ولا تهاون، ونحن نملك الكثير من أسباب النجاح، فلدينا التعليم والتربية، ومراكز البحوث والتدريب، وأهل العلم والخبرة. …

  • المهمة المطلوبة
    نجيب محفوظ · ٦ مارس ١٩٩٤

    كيف نرتفع بقدرتنا الإنتاجية إلى أرفع مستوى في الكيف والكم؟ الإجابة: يجب أن تكون صادقة وواضحة … ولن يتم ذلك إلا إذا غيَّرْنا الواقع، فلم يَعُدْ هناك وقت لأنصاف الحلول، ونحن مُقْبِلون على مرحلتَيْ سوق شرق أوسطية والجات … ولن تتوافر لنا الهمة المطلوبة إلا بالشروط الآتية: (١) تحقيق الاستقرار والأمان مهما كلفنا ذلك من مرونة وتضحيات. …

  • نحو مواطن جديد
    نجيب محفوظ · ٣١ أكتوبر ١٩٨٥

    نحن قوم نعاني من الكثرة والتكاثر، وما يعقبهما حتمًا من الفقر والجدب، ولكن بالتعليم الرشيد والثقافة تتحول الكثرة إلى قيمة إنسانية رفيعة، إذا ضاقت عنها أوطانها فقد تجِد متسعًا في أي مكان في الأرض. واليوم يصبح التعليم والثقافة من همومنا المُلِحَّة التي لا تغيب عن أذهان المسئولين، واحتلَّا مكانهما المشروع في التوصِيَات الأساسية التي مُهِّدَ بها كدستور لقيام الوزارة الأخيرة. …

  • المعركة والثورة
    نجيب محفوظ · ١٧ مايو ١٩٨٤

    في أي برنامج من برامج أحزابنا تقرؤه يطالعك وجه ثورة يوليو بقَسَمَاته الواضحة المعبرة، يستوي في ذلك الجميع ما بين وفد ووطني وتجمع وعمل. فمفردات مثل القطاع العام، والمكاسب الوطنية للعمال والفلاحين، ومجانية التعليم، والإصلاح الزراعي، والتصنيع، والتجمع العربي، تجدها هنا وهناك كمسلَّمات ثابتة، وإن تعددت زوايا النظر إليها في درجات الاعتدال أو التطرف، واقتراحات التعديل أو التجديد. …

  • ولادة عسيرة
    نجيب محفوظ · ١٩ مايو ١٩٩٤

    سل أي عربي: أيهما خير للعرب: أن يختلفوا لأسبابٍ بسيطة أو معقدة، أم أن تزول من بينهم جميع أسباب الخلاف؟ سل أي عربي: أيهما أفضل للعرب: أن يواجهوا العالم متفرقين متنازعين، أم يواجهوه كتلة متوافِقة على الأقل في الدوافع والأهداف؟ سل أي عربي: أيهما أنفع للعرب: أن يُنَمُّوا بلادهم، كلٌّ باجتهاده وسعيه، أم يُنَمُّوهَا باستثمار فوائض أموالهم في تكامُلِهم الاقتصادي؟ …

  • العودة إلى الاهتمام
    نجيب محفوظ · ١٠ مايو ١٩٨٤

    ثمة ظاهرة جديدة تتفشى في المجال الذي أتحرك فيه، هي الحديث المتصاعد عن المعركة الانتخابية، والموازنة بين الأحزاب، وأسلوب إدارة المعركة، ولعلك تجد امتدادًا لذلك في بعض آراء قراء الصحف والمجلات، وليس ما يمنع من الاستنتاج بعمومية هذه الظاهرة، وبأنها تُبَشِّرُ بعودة إلى الاهتمام بالحياة العامة، والمشاركة فيها بعد أن أوشكت هموم الحياة اليومية على الاستئثار بوجدان المواطن. …

  • مطالب الشباب
    نجيب محفوظ · ٢١ يوليو ١٩٩٤

    نحن نطالب الشباب بأن يكون عماد الحاضر وأَمَلَ المستقبل. إن حظَّنا من الحضارة أمانة بين يديه، والرجاء كل الرجاء أن يكون كُفْئًا لحمل الأمانة. غير أنه في مقابل ذلك لا يجوز أن نتجاهل مطالبه، فما هي مطالب الشباب؟ يطلب الشباب أولَ ما يطلب تعليمًا يؤهله لعمل في الحياة المعاصرة، حرفة أو مهنة، أو مجالًا لنشاط خلَّاق، أو موهبة فريدة. …

  • كيف نعالج الانحراف؟
    نجيب محفوظ · ١٨ مارس ١٩٨٢

    العالم — ومنذ قديم — يزخر بالأفكار بشتى أنواعها، منها الرجعي الذي يتعلَّق بفردوس مفقود في الماضي، ومنها المستقبلي الذي يركز على الغد القريب والبعيد، ومنها المعتدل الذي يأخذ من كل زمان بطرف، ومنها الحكيم الذي يعتمد على التطور والرأي، والمتطرف الذي يؤمن بالمدفع والديناميت. …

  • الفن والتاريخ
    نجيب محفوظ · ٢٨ سبتمبر ١٩٨٩

    كان يجب ألا تُثار مشكلة نتيجة لالتحام الفن بالتاريخ. فالفن إبداع قائم بذاته، والتاريخ عِلمٌ له منهجه ومقوِّماته، ونحن نتوجَّه للفن ابتغاءً للمتعة الرُّوحية والحسية والاستنارة، ونُقبل على التاريخ لمعرفة حقائق الماضي وتنوير الحاضر ومن يجعل الفن سبيلًا إلى معرفة الحقائق التاريخية فقد أخطأ في حَقِّ الفن والتاريخ، كما أخطأ في حق نفسه. …

  • داء الامتيازات
    نجيب محفوظ · ١٦ يونيو ١٩٨٣

    تلزمنا تقاليد جديدة لكي نجعل من مجتمعنا مجتمعًا أخلاقيًّا، فثمة أدواء مستوطِنة تهبط بحياتنا عن المستوى المنشود. أدواء تُنزل أفدح الأضرار بالعدالة، وإرادة العمل والكرامة. وأبدأ بالحديث عن واحد منها، وهو داء الامتيازات، لقد ألغينا الامتيازات الأجنبية عام ١٩٣٧، ولكن بَقِيَتْ الامتيازات «الوطنية»، امتيازات مراكز القوى بأنواعها من إدارية وطبقية ومالية وعائلية، بقيت لتُفسد حياتنا، وتملأ أنفس الشباب بالسخط والتمرد. …

  • المسلمون بين محمد عليه السلام وأبي لهب
    نجيب محفوظ · ٦ نوفمبر ١٩٨٠

    تهنئة للعالم الإسلامي بالعام الهجري الجديد، وهو جدير بالتهنئة؛ لجلال الذكرى من ناحية ولهذه اليقظة الروحية التي تنفجر في أنحائه المترامية مبشرة ببعث جديد من ناحية أخرى. أما فيما عدا ذلك فلعله يستحقُّ الرثاء والعزاء لما يرتكب فوق أرضه من جرائم تتحدى مبادئه وتتخطَّى أخلاقياته؛ فقد أمر أبناءه بالأُخُوَّة والحب، وها هم يتقاتلون كأمم متعادية، ويتقاتلون في الوطن الواحد كطوائف وقبائل. …