إنَّ ما يُطلق عليه «أثر المشجعات» هو تلك الظاهرة التي تجعل الأشخاص يبدون أكثر جاذبية عند ظهورهم ضمن مجموعة عنهم وهم فرادى.

أو على الأقل، هذا ما تورده إحدى الخرافات الحضرية الحديثة.

إلا أن ظاهرة «أثر المشجعات» حازت الآن على الدعم العلمي بعد دراسة نُشرت مؤخرًا في دورية سايكولوجيكال ساينس (ووكر وفَل، ٢٠١٣).

في الواقع، وجدت الدراسة أن كلًّا من الرجال والنساء يُرَوْن أكثرَ جاذبية حين يكونون وسط مجموعة عنهم حين يكونون فُرادى.

ينتج هذا الأثر عن الكيفية التي ننظر بها إلى مجموعات الأشخاص، وما يعتبره الناس — في المتوسط — وجهًا جذابًا.

بوجه عام، يرى الناس ذوي ملامح الوجوه «المتوسطة» على أنها الأكثر جاذبية.

وعندما يذكر علماء النفس كلمة «متوسط» في هذا السياق؛ فإنهم يعنون تقدير متوسط ملامح الوجوه لدى كثير من الأشخاص المختلفين.

ومِن ثَمَّ، فهم لا يعنون الأشخاص متوسطي الجمال.

يقول درو ووكر، قائد فريق الدراسة، موضحًا:

إن متوسط ملامح الوجوه أكثر جاذبية، ويرجع ذلك — على الأرجح — إلى معادلة تأثير الملامح الفردية غير الجذابة.

وربما يشبه الأمر مقولة تولستوي عن العائلات: كل الأشخاص حَسني الوجوه متشابهون، لكن كل شخص غير جذاب متفرد من حيث مصدر عدم جاذبيته.

يتحقق أثر المشجعات، إذن؛ لأننا حين ننظر إلى مجموعة من الأشخاص، فإننا نراهم كمجموعة، وتقدِّر أدمغتنا متوسط ملامح وجوههم معًا.

في هذه الدراسة، عُرضِت على المشاركين وجوه أشخاص في صور فردية وجماعية.

وبالتأكيد، حصل كل الرجال والنساء على تقييم أعلى عند عرضهم في صور جماعية عنهم في الصور الفردية.

ورغم أن الأثر لم يكن قويًّا، فإنه كان ملحوظًا.

يقول إدوارد فَل، الباحث المشارك في الدراسة، مازحًا:

إن الأثر بسيط قطعًا، لكن بعضنا له ملامح تحتاج إلى أقصى مساعدة ممكنة.

هذا يقودنا إلى فكرة أنك قد ترغب في أن تمضي الوقت مع الأشخاص الذين لهم «متوسط ملامح أقل» منك يُكمِل ملامحك.

ويلمِّح المؤلفان إلى بحث سيُجرى مستقبلًا قائلين:

إذا كان متوسط الملامح يزداد جاذبية لأن الرائي على الأغلب يعادل تأثير الملامح الفردية غير الجذابة، فإن الأفراد ذوي الملامح التكميلية غير المتشابهة — على سبيل المثال: شخص ضيق العينين، وآخر واسع العينين — تزداد جاذبيتهم في أعين الناظرين عند رؤيتهم معًا، وذلك مقارنةً بجاذبية المجموعات المكوَّنة من أفراد ذوي ملامح متشابهة.

ووكر وفَل ٢٠١٣

The Cheerleader Effect: Why People Appear Better-Looking in Groups by Jeremy Dean. Psyblog. May 22, 2014.

في حالة رغبتكم في إضافة تعليق، برجاء إدخال اسم المستخدم وكلمة المرور الخاصة بك. تسجيل الدخول.
إذا لم يكن لديكم حساب فعليك تسجيل بياناتك. التسجيل.

تسعدنا مشاركاتكم وتعليقاتكم التي نتمنى أن تلتزم قواعد المشاركة البناءة.