كتبنا منشأ التمثيل في فرنسا. وصلنا بالقارئ إلى القرن السادس عشر، وهو العصر الذي نشأت فيه الروايات الفنية من تراجيدي وكوميدي، فالقرن السادس عشر هو ختام منشأ فن التمثيل. وفي القرن السابع عشر، ظهرت نخبة روايات الإفرنسيين Chefs dceuvres، فإن أردنا أن نكتب عن القرن السابع عشر يحسن بنا أن نغير عنوان مقالاتنا من «منشأ التمثيل في فرنسا» إلى «الحياة التمثيلية في فرنسا».

وما كان هذا قصدنا من كتابة هذه المقالات؛ إذ لم نقصد بكتابتها إلا كشف الستار عن منشأ التمثيل في فرنسا، وكيف ارتقى به الفنيون من حيز العدم إلى حيز الوجود؛ لهذا نعد مقالنا هذا ختامًا لنشأة التمثيل في فرنسا، ونعد القراء الكرام بموالاة الكتابة في فن التمثيل فيما بعد، فنكتب عن رجال القرن السابع عشر والثامن عشر والتاسع عشر، وكل آتٍ قريب.

لم يكتب الفقيد مقالاته هذه التي وعد بها القراء، بل اقتصر على كتابة مقال عن التمثيل في مصر منشور فيما بعد.

في حالة رغبتكم في إضافة تعليق، برجاء إدخال اسم المستخدم وكلمة المرور الخاصة بك. تسجيل الدخول.
إذا لم يكن لديكم حساب فعليك تسجيل بياناتك. التسجيل.

تسعدنا مشاركاتكم وتعليقاتكم التي نتمنى أن تلتزم قواعد المشاركة البناءة.