… سمعت أحد هيئة كبار العلماء في مسجد الحسين يقول في تفسير قوله تعالى: (): إن الكلمة رومية كثر استعمالها بين العرب … فإذا كان الله — سبحانه وتعالى — يذكرها في كتابه، فلماذا لا نبقي نحن الكلمة الخفيفة اللفظ كالصاندوتش — مثلًا — بدلًا من «شاطر ومشطور وبينهما طازج»؟

وأقول هذا لأنني قرأت في الأسبوع الماضي أن مجمع اللغة العربية جاءنا بكلمة «عرباض» بدلًا من إحدى الكلمات التي انتشر استعمالها، وقد قالت إحدى الصحف: إن استعمال هذه الكلمة صعب جدًّا، فما رأي سيادتكم في هذا الموضوع؟ نرجو الإجابة في يومياتكم بالأخبار الغراء مشكورين.

مزمل أحمد عبد المنعم السلواوي

يعلم الله والراسخون في العلم والذين يسمعون أخبار المجمع من غير طريق القافية البلدية، أن الشاطر والمشطور والطازج بينهما شيء لم يخطر على لسان أحد من المجمعيين، وإنما اختار المجمع كلمة «الشطيرة» لترجمة الصاندوتش؛ لأنها أصح دلالة على المعنى وأخف على اللسان؛ إذ كان الأصل في كلمة الصاندوتش أنها اسم رجل مقامر كان يلازم مائدة القمار ولا يفارقها ريثما يأكل وجبة الطعام في موعده، ولكنه كان يطلب الخبز والجبن أو اللحم وهو في مجلسه، فيصنع منها الشطيرة التي سميت باسمه، ولم يحسن جلساؤه أن يختاروا لها اسمًا غير اسم من يأكلها، وأصبح جماعتهم من آكلي لحوم البشر وهم لا يشعرون.

وكلمة الشطيرة صحيحة جدًّا، وخفيفة جدًّا، وسهلة الشيوع على الألسنة، وأطيب في الذاكرة من أكل السيد صاندوتش اسمًا، أو جسمًا، أو حكمًا موقوف التنفيذ!

أما كلمة «عرباض» فهي ترجمة لكلمة «سبنيولا»، وأخف منها، وأولى بالاستعمال حين تريد التمييز بين القفل والمغلاق والرتاج والمترس والمزلاج وغيرها من أشباه هذه الأدوات القديمة والحديثة وهي على اختلاف.

وعرباض مع هذا ليست بأثقل من عربات وعربون وعربيد من الكلمات التي تحتوي أكثر حروفها وتتردد كل يوم على ألسنة الكبار والصغار، وليست هي، بعدُ، بأثقل من كلمة صاندوتش، وقد استخفها الأديب صاحب السؤال.

ولا ندري من هو الصحفي القائل بأن النطق بها صعب على شفتيه الرقيقتين، ولكننا لا نلوم المجمع ولا القادرين على النطق بهذه الحروف إذا شاء من شاء أن يجعل نفسه «دلوعة» على حساب اللغة العربية، فلعله أحوج إلى علاج لشفتيه منه إلى النقد والاعتراض، ولعله يذكر أن اعتراضه يجمع حروف العين والراء والضاد التي جاءت في كلمة عرباض وزادت عليها بالتاء … فيترك الاعتراض ويقبل العرباض.

في حالة رغبتكم في إضافة تعليق، برجاء إدخال اسم المستخدم وكلمة المرور الخاصة بك. تسجيل الدخول.
إذا لم يكن لديكم حساب فعليك تسجيل بياناتك. التسجيل.

تسعدنا مشاركاتكم وتعليقاتكم التي نتمنى أن تلتزم قواعد المشاركة البناءة.