مدونات [٨٥١–٨٧٥ من ٣٧٧٢ تدوينة]

  • الصورة التقليدية للشاعر
    محمد أبو زيد · مؤسسة هنداوي للتعليم والثقافة · ٢٢ يوليو ٢٠١٤

    في عام ١٨٨٠ قرَّر الشاعر الفرنسي آرثر رامبو (٢٠ أكتوبر ١٨٥٤–١٠ نوفمبر ١٨٩١) الاتجاه إلى الشرق مُتنقِّلًا ما بين الإسكندرية والحبشة وعدن، مُستغِلًّا ما تبقَّى له من عمرٍ في فعل ما لا يتخيل البعض أن شاعرًا يستطيع فعله. عمل «رامبو» في تجارة السلاح وتجارة العبيد في إثيوبيا، في التهريب وقطع الطرق في السويس، كاتبًا في شركةٍ للبُنِّ، شيَّالًا في البندقية، عاملًا مفتول العضلات على متن سفينة سكر إنجليزية، مغامرًا في أفريقيا … حتى داهمه في عدن ورمٌ في ساقه، فاضطُرَّ للعودة إلى فرنسا في مايو عام ١٨٩١، لتُبتر ساقه، ثم انتشر السرطان في جسمه حتى مات. …

  • طريقة جديدة وسهلة لتغيير العادات
    جيريمي دين · سايبلوج · ٧ مايو ٢٠١٤

    اكتشف علماء النفس أول دليل تجريبي على طريقة جديدة لتغيير العادات. وفقًا لتجارب جديدة أُجريت في جامعة ريجنسبورج بألمانيا، قد يكون من الممكن تعمُّد «نسيان» عادات راسخة. ووفقًا لهذا البحث الجديد، قد يكون مفيدًا مجرد إخبار نفسك بنسيان العادة بعد ممارستها. …

  • لماذا نتثاءب؟
    جيريمي دين · سايبلوج · ١٠ مايو ٢٠١٤

    الأمر ليس له علاقة باستنشاق مزيد من الأكسجين أو طرد مزيد من ثاني أكسيد الكربون. لطالما كان التثاؤب لغزًا حيَّر العلماء. على النقيض من الاعتقاد الشائع، فالتثاؤب لا يساعد في ضبط مستويات الأكسجين في الدم، حيث لم تَجِد الدراسات أية علاقة بين الأمرين. …

  • وجود هدف في الحياة يطيل العمر
    جيريمي دين · سايبلوج · ١٣ مايو ٢٠١٤

    «يعيش البعض في الحياة بلا هدف، لكني لست واحدًا منهم.» من الواضح أن الشعور بالنفع وامتلاك هدف في الحياة من الأمور المفيدة من الناحية النفسية، ولكن الأبحاث تكشف حاليًّا عن وجود فوائد جسدية أيضًا لهذا الشعور. أيًّا كان عمرك فإن الأبحاث الحديثة تظهر أن الشعور بوجود هدف في الحياة يساعد على إطالة العمر. …

  • تفوق الفتيات على الفتية في درجات جميع المواد
    جيريمي دين · سايبلوج · ٩ مايو ٢٠١٤

    تكشف بيانات مليون طالب في أكثر من ٣٠ دولة ما إذا كان هناك «أزمة ذكورية» في مستوى التعليم في المدارس أم لا. تحصل الفتيات على درجات أفضل من الفتية في جميع المواد الدراسية — بما في ذلك الرياضيات والعلوم — وهذا الأمر يحدث منذ ما يقرب من قرن؛ وفقًا لما جاء في أبحاث أُجْرِيَتْ في ٣٠ دولة مختلفة، منها الولايات المتحدة. …

  • السير في الزمن
    أحمد ع. الحضري · مؤسسة هنداوي للتعليم والثقافة · ٢٠ يوليو ٢٠١٤

    رجلٌ عجوزٌ أو شابٌّ صغير، يبدأ حكايته: «كان يا ما كان»، ثم ينتقل بالأحداث على حريته؛ يبطئ حينًا عند مشهدٍ ما ويُسهِب في وصفه، ويسارع في مشاهد أخرى فيجعلها متتابعةً تخطف الأنفاس، قد ينتقل من الزمن الحاضر إلى الماضي: «وكان قبلها قد حدث أنه …»، أو يقفز إلى المستقبل دون تمهيد: «ثم/بعد عشر سنوات/في النهاية …»، أو ربما يخلط بين الأزمان بشكلٍ غير منتظم: ماضٍ حاضر ماضٍ ماضٍ … وهو في هذا كله كحَكَّاءٍ بارع يراعي التشويق، يعرف أن الحدث (الحدوتة) لا يكفي، وأن الطريقة التي يقول بها قصته قد تكون أَهَمَّ من القصة. …

  • الحكاية وما فيها: سحر الكتابة الحرة
    محمد عبد النبي · مؤسسة هنداوي للتعليم والثقافة · ١٦ يوليو ٢٠١٤

    عند سؤال الكاتبة «جويس كارول أوتس» حول تلك الحالة المثالية التي يمكنها فيها أن تَكتب من الصباح المبكر وحتى الأصيل، قالت إن على المرء ألَّا يتهاون أبدًا مع مسألة «المزاج الملائم» هذه؛ لأن الكتابة بمعنًى ما هي التي تُوجِد «المزاج الملائم». وهو رأيٌ يخالف كثيرًا ما نشأنَا عليه بخصوص انتظار اللحظة المواتية للكتابة. …

  • مطبخ الطفيليات: الْتهام الملتهمين
    كارل زيمر · ذا لووم · ٣ مايو ٢٠١٤

    في هذا الأسبوع ذهبتُ في رحلة إلى جامعة ماريلاند لإلقاء خطاب عن الطفيليات. وتحدثتُ ببلاغة عن مدى ذكاء هذه الطفيليات في استغلالها لعوائلها، وكيف يمكن أن نستفيد من حكمتها في تعلم المزيد عن طبيعة عمل المخ. على العشاء جلست بجوار ديفيد إينواي الرئيس القادم للجمعية البيئية الأمريكية، ووضع النادل الأطباق أمامنا، وكانت تعج بالنباتات والحيوانات، أو بعبارة أخرى، كانت تعج بكائنات حية خالية من الفطريات. …

  • عزيزي القارئ … من أنت؟
    محمد أبو زيد · مؤسسة هنداوي للتعليم والثقافة · ١٥ يوليو ٢٠١٤

    يجلس الصحافي على المقهى أمام الكاتب، وبينهما فنجانَا قهوة وجهاز تسجيل، ثم يسأل: لمن تكتب؟ يصمت الكاتب قليلًا، يرفع عينيه إلى السماء، ثم يهبط بهما إلى مقدمة حذائه، ثم يجيب في حكمة: أكتب لنفسي. الإجابة السابقة لا تَخُصُّ أحدًا بعينه، لكنها الإجابة التي تتناثر بتشكيلات لُغوية مختلفة في حوارات عددٍ من الكُتَّاب، ربما أكون منهم. …

  • الطماطم تصنع مبيدات حشرية من روائح الثمار المصابة
    إد يونج · نوت إجزاكتلي روكيت ساينس · ٣٠ أبريل ٢٠١٤

    ما إن تهاجِم إحدى اليرقات ثمرةَ طماطم واحدة، حتى يصبح الحقل بأكمله أكثر مقاومة لليرقات. من السهل أن نحطَّ من شأن ما تستطيع النباتات القيام به، لكنها ليست مجرد ضحايا مستسلِمة لهجمات الحيوانات وتحتاج إلى إنقاذها من خلال التحصينات والمبيدات الحشرية، بل إن بإمكانها إفرازَ سمومٍ دفاعية لتسميم المخلوقات التي تحاوِل أن تتغذَّى عليها. …

  • عيش الغراب السحري وكيفية تأثيره على مراكز العواطف في الدماغ
    جيريمي دين · سايبلوج · ١١ مايو ٢٠١٤

    هل يمكن أن يُستخدَم السيلوسايبين يومًا كمضاد فعَّال للاكتئاب؟ أثبَتَ باحثون سويسريون أن السيلوسايبين — العنصر المنشِّط الحيوي في «عيش الغراب السحري» — يؤثِّر على مراكز العواطف في الدماغ، مُضعِفًا تأثير المشاعر السلبية. لوقتٍ طويلٍ دافَعَ البعضُ عن العقار المهلوس بوصفه علاجًا لاضطرابات عقلية مختلفة، وهذه الدراسة الجديدة تقدِّم أدلةً على الطريقة التي ربما تعمل بها هذه العقاقير. …

  • طائرٌ يسرق الطعام بخدعة بارعة
    إد يونج · نوت إجزاكتلي روكيت ساينس · ٢ مايو ٢٠١٤

    في حكاية إيسوب التي بعنوان «الصبي الذي صاح ذئب!» يكذب الصبي — بطل القصة — على جيرانه القرويين مرارًا وتكرارًا، مدعيًا هجوم الذئب على قَطِيعه. وعندما يُهاجِم الذئب بالفعل قطيعَه، يتجاهل القرويون صرخات الصبي الصادقة هذه المرة. المغزى هنا — كما يُعلِّم الآباء أطفالهم — هو: لا تكذب. …

  • خطرات نفس: رسائل الأحزان للأستاذ الشاعر مصطفى صادق الرافعي
    منصور فهمي · جريدة الأهرام · ٣٠ مايو ١٩٢٤

    صديقي الفاضل … يقول الكيميائيون: إن في الأجسام ما هو بسيط كلما أمعنت فيه تحليلًا لا تظفر منه إلا بنفس مادته، ولقد حاولت أن أحلل كتابك لكي أستطيع أن أقدر قيمة كل جزء على حدة، ولكني لم أنتهِ من هذا التحليل إلا بعناصر الشعر، والحب، والجمال، وكلها ترجع إلى أصل أول: المرأة الفاتنة. …

  • الريحاني: بين أنصاره وخصومه
    محمد تيمور · جريدة المنبر · ٢٦ أغسطس ١٩١٨

    يتحدث الناس كثيرًا عن الريحاني، عن ذلك الممثل الذي كان مقبورًا في ظلام المسرح منذ أربع سنوات، ثم ظهر فجأة أمام الناس يهز أعصابهم فيضحكون، ويبتسم لهم ابتسامته الجميلة تهتز تحتها لحيته الطويلة، فينبثق في قلوبهم نور يضيء ذلك الظلام القاتم الضارب خباءه فوق صفحات قلوبهم من يوم أن سمعت آذانهم تلك الكلمة القاسية: «الحرب». …

  • الدكتور علي مصطفى مشرفة
    محمد شفيق غربال · مجلة المجمع العلمي المصري · ١٩٥٢

    فُجِع المجمع العلمي المصري وألمت به خسارة فادحة برحيل ثلاثة من أعضائه خلال فترة زمنية قصيرة، وهؤلاء الثلاثة هم: الدكتور حسن صادق باشا، والدكتور علي مصطفى مشرفة باشا، والدكتور محمد خليل عبد الخالق بك. عاش هؤلاء الثلاثة حياة مهنية وأكاديمية رائعة؛ حيث شاركوا جميعًا في النهوض بتخصصاتهم العلمية، كما أن اهتمامهم لم يقتصر على الشئون العامة وحدها بل شغلوا كذلك مناصب ذات مسئولية إلى حدٍّ كبير، ورحلوا بعد هذا الذي حققوه وهم في قمة النضوج العقلي، وقمة وفائهم من أجل تحقيق إنجازات كاملة. …

  • خبير سويسري في خدمة التعليم المصري في عهد إسماعيل
    محمد شفيق غربال · مجلة التربية الحديثة · أبريل ١٩٣٧

    موضوع هذه الكلمة: إدوار دور، يعرفه الباحثون في تاريخ التعليم المصري مؤلفًا لكتاب قيِّم في «التعليم في مصر» (“L’Instruction Publique en Egypte”, Paris, September 1872) ، والكتاب له خطره وله مكانه بين ما نشره الخبراء من غير المصريين عن مسائل التربية والتعليم في بلادنا؛ ويجب أن يضاف إلى تقريري مان Mann وكلاباريد Claparède وما يماثلهما من وثائق تاريخ تلك المسائل. …

  • أحمد فهيم
    محمد تيمور · جريدة المنبر · ١٩١٨

    اليوم نكتب عن أحمد فهيم، عن الرجل الذي حظي قديمًا باسم كبير الممثلين، عن الممثل الذي كان إذا خطر على المسرح خطرت معه كبرياء وعظمة الدولة، وإذا تكلم ألقى صوته ذو الرنة الجميلة الهيبة في القلوب، فتعمها الرهبة من كل جانب، وتحملق العيون في وجهه من بعيد تستفسر عن سر هذا الجلال الذي انفرد به من بين الممثلين ممثلنا القادر أحمد فهيم. …

  • أهم الأحداث في تاريخ مصر الحديث وأثرها في مركز مصر الحاضر
    محمد شفيق غربال · ١٧ مارس ١٩٤٦

    حُدِّد لي أن أحاضركم في أهم الأحداث في تاريخ مصر الحديث، وأثرها في مركز مصر الحاضر. ولعلهم قد أرادوا بهذا التحديد أن أضع في أيديكم — إن أذنتم بذلك — مفتاحًا تاريخيًّا تَلِجون به أبواب مصر الحاضرة؛ إلى ثقافتها وأدبها وعلمها وزراعتها وصناعتها ومشكلاتها الصحية والاجتماعية ومركزها بين الأمم. …

  • الشيخ سلامة حجازي
    محمد تيمور · جريدة المنبر · ٢٨ أغسطس ١٩١٨

    مات الشيخ سلامة حجازي الممثل المصري والمنشد العبقري، وانطفأت تلك الجذوة التي كانت تتأجج في صدره، وغاب عن الناس ذلك السحر الذي كان يتمشَّى في قلوبهم عند سماع صوته الرخيم. مات رجل كان جريء القلب، ثابت القدم، لا تخيفه النكبات التي كانت تصادمه في أخريات أيامه، ولم يروِّعه كثيرًا ذلك المرض العضال الذي أناخ عليه بكلكله. …

  • اليونسكو
    محمد شفيق غربال · مجلة الراديو المصري · ١٥ نوفمبر ١٩٤٧

    حديثنا هذا عن هيئة الأمم المتحدة للثقافة والعلوم والتربية في وقت يسود فيه الكثير من الشعور بخيبة الأمل وقلة الاطمئنان إلى المؤسسات العالمية إطلاقًا، والسياسية منها بصفة خاصة؛ فقد رأيناها لا تُحق الحق أو تُبطل الباطل، وشاهدناها مسرحًا تبرز فيه الخصومات وتقع عليه المناورات، فقال قائلون منا: فلندعْ كل هذا جانبًا ولنأخذ فيما نحن فيه؛ لكي لا تضعفَ قوميتنا وتلين قناتنا ويهنَ عزمنا. …

  • محمد علي الكبير: توليته وإصلاحاته
    محمد شفيق غربال · مجلة الإذاعة المصرية · ٢٥ نوفمبر ١٩٤٩

    في أغسطس عام ١٨٤٩م انتقل محمد علي الكبير إلى دار البقاء بعد أن سجل لبلاده نصرًا عظيمًا في صفحة الخلود، وحق على مصر الناهضة الوفية أن تحيي ذكرى مفاخره ومآثره وأن تشيد بها الآن وعلى مر السنين. وحق على الأمة العربية أن تعرف فضل من عرف حق العرب فقدَّر أن العروبة يمكن أن تكون أساسًا للبناء السياسي. …

  • أهم ستة أشكال لظاهرة الحس المواكب
    جيريمي دين · سايبلوج · ١ مايو ٢٠١٤

    نستعرض هنا بعضًا من أكثر أنواع الحس المواكب انتشارًا، وكذلك بعضًا من أكثر أنواعه ندرةً. إحدى الظواهر المبهرة التي تُذكِّرنا بتنوع مستويات الوعي هي ظاهرة الحس المواكب، التي تتضمن تداخلًا بين حواس الدماغ، وذلك لدى نسبة قليلة من الناس. …

  • عدوي الرقمي
    أحمد خالد توفيق · مؤسسة هنداوي للتعليم والثقافة · ١٠ يوليو ٢٠١٤

    كنتُ من أوائل من تعاملوا مع الكمبيوتر في مجتمعي، ولفترة طويلة في التسعينيات كان اسمي يقترن لدى معارفي بألغاز الكمبيوتر والبرمجة، ثم بدأت أتعب، فأتوقف، فأتراجع. أتراجع بسرعة البرق، لدرجة أنني لا أفهم اليوم نصف أي محادثة بين شابَّيْن عاديين حول آخر الإصدارات، كما أنني عاجز عن فهم الشبكات الاجتماعية؛ مثل: فيسبوك، ولِنك، وتويتر … إلخ. …

  • لماذا تثير الروائح الذكريات بقوة؟
    جيريمي دين · سايبلوج · ٣٠ أبريل ٢٠١٤

    يصبح عمل مناطق معينة من المخ متزامنًا عندما تولِّد الخلايا العصبية نبضاتها بتردد مشترك. لا شيء يمكن تذكره بسهولة أكثر من الرائحة. ثمة رائحة قد لا تكون متوقعة، عابرة، سريعة الزوال، غير أنها تثير فيك ذكرى صيفٍ من عهد الطفولة قضيته بجانب بحيرة في الجبال. …

  • لماذا قد يكون التفكير الإيجابي ضارًّا للبعض؟
    جيريمي دين · سايبلوج · ١١ أبريل ٢٠١٤

    تكشف الموجات الدماغية لأصحاب التفكير الإيجابي ولأصحاب التفكير السلبي بُعدًا مُهمًّا من أبعاد التفكير الإيجابي. وفقًا لإحدى الدراسات الجديدة، فإنه بالنسبة إلى بعض الأشخاص قد يكون حثُّهم على «التفكير الإيجابي» صعبًا للغاية، وربما يضرهم أيضًا. فحصت الدراسة المؤشرات العصبية لكلٍّ من التفكير الإيجابي والتفكير السلبي. …