مدونات [١٦٢٦–١٦٥٠ من ٣٧٧٢ تدوينة]

  • حديث المساء: حرج (٢)
    طه حسين · كوكب الشرق · ٢٢ أكتوبر ١٩٣٣

    زعموا أن رئيس الوزراء كان شديد الضيق بما كان يقترف من الآثام في الأقاليم حين كان وزيرًا للخارجية، يعمل مع صديقه وخصمه الدكتاتور العظيم. وزعموا أنه اشترك في هذا الضيق مع زميله وزير الحقانية يومئذٍ، وزعموا أن الوزيرين أحرجا رئيسهما حتى اضطراه إلى أن يرفع استقالة الوزارة إلى جلالة الملك، ثم يعيد تأليفها وقد أخرجهما منها إخراجًا؛ ليخلص له العمل في حماية الموظفين الذين كانوا يظلمون الناس، دون أن نجد منهما ما يعطل هذه الحماية أو يحول بينه وبينها. …

  • بين الشرق والغرب (٢)
    طه حسين · جريدة البلاغ · ١٢ أبريل ١٩٤٥

    لم يفرغ الناس بعد من الحديث عمَّا قصدت إليه روسيا حين قررت ألَّا تجدد ما بينها وبين تركيا من ميثاق الصداقة والحياد؛ لأنه فيما ترى قد أصبح غير ملائم لظروف العالم الجديد، وأصبح محتاجًا إلى أن يمسَّه كثيرٌ من التعديل والتبديل. وقد كثر التنبؤ بما تريد روسيا أن تقترح من تعديل وتبديل، يقتصد المتنبئون مرة ويسرفون مرة أخرى؛ حتى أذاعت بعض الصحف الإنجليزية أمس أن روسيا تريد أن تطلب إلى تركيا حرية المضايق، والنزول لها عن ولايتين من ولاياتها على الحدود، وتعديل دستورها بحيث يصبح ديمقراطيًّا صحيحًا. …

  • خطرات نفس … السامر والمنظرة
    منصور فهمي · جريدة الأهرام · ١٥ مايو ١٩٢٧

    أخشى أن تكون نزعة من نزعات السذاجة تقر في نفسي، فتحفزني من حين إلى حين لأعارض ما قد يكون عليه الناس في شئون الذوق ومظاهر المدنية. ولكن لماذا أخشى ذلك؟ أليس ينبغي أن تكون كتابة الكاتب مرآة نفسه؟ ثم لماذا أخشى أن يستوحي القلم نزعات النفس؟ هَبْهُ أُلْقِيَ إليه منها ما لا يحمده الناس، فهل كان حمد الناس أعدل محك لتمييز الحق من الباطل والغث من السمين؟ …

  • خطرات نفس: كلام في شئون
    منصور فهمي · جريدة الأهرام · ٢٣ فبراير ١٩٢٣

    كنت أود أن أُحدِّث القراء الأعزاء في موضوع هو أحب المواضيع إلى نفسي وأقربها صلةً لي، ذلك هو موضوع التعليم الأدبي الذي ينال منه الناشئ أشد الخصال صلابة وأقواها مراسًا. ولم تكن رغبتي في التحدث حول ذلك الموضوع جديدة، فقد تحرَّكَ القلم نحوها في الأسبوع الفائت أيضًا؛ إذ حاولت في مقالي القصير أن أُوَجِّه النظر إلى وجوب العناية بكتب القراءة المدرسية، وبوجوب الحرص على حسن اختيار واضعيها، وبوجوب حرص المكلفين بوضعها على معرفة الأغراض القريبة والبعيدة التي يُقصَد إليها من وراء التربية والتعليم، التي لا يبخل الزمان بتحقيقها إذا سار الناس إليها من أقوم السبل. …

  • الشعب … قبلة الأدب
    عباس محمود العقاد · جريدة أخبار اليوم · ٢٨ أبريل ١٩٥٦

    قرأت في «الأخبار» كلمةً بعنوان «معنى الشعبية والملوكية عند سلامة موسى» للكاتب الأديب الأستاذ أنيس منصور، وفيها يلخص الأستاذ أنيس رأي الأستاذ سلامة موسى فيقول: «فمن رأيه أن العقاد وطه حسين والمازني وهيكل والحكيم وشوقي والجارم، كل هؤلاء ليسوا أدباء شعبيين، ولكنهم بطانة ملوكية إقطاعيون ساعدوا على الظلم والطغيان …» ويلي ذلك كلام في هذا المعنى خلاصته أن سلامة موسى — في رأي سلامة موسى — هو الأديب الوحيد الذي يكتب للشعب من الشعب، وأن من عداه من الأدباء حاشية ملكية إقطاعية … إلى آخر ما قال. …

  • والآن (١)
    طه حسين · مجلة المصور · ٢٣ أغسطس ١٩٤٠

    يسر «المصور» أنْ يزفَّ إلى قرائه أنَّ الأستاذ الكبير الدكتور طه حسين بك — عميد الأدب العربي، وزعيم الفكر الحر — قد وعد بموافاة «المصور» بكلمات صريحة جريئة، متوجهًا بالحديث فيها إلى الأمة المصرية عامة، وإلى الشباب المصري بوجه خاص، متناولًا الحوادث الجارية بالإيضاح والتحليل والتعليق. …

  • خطرات نفس: هذيان القلم
    منصور فهمي · جريدة الأهرام

    سلام كضوء الشمس صافٍ، خالص، وهَّاج، يصل إليك دون أن يمر بسحابة من سحب الضمير. أما بعد، فقد كنت تنتظر مني اليوم أن أرسل لك خاطرًا من الخواطر التي أقيدها كعادتي في «الأهرام» حول موضوع أعالجه، أو حول رأي أفحصه، أو حول حدث من أحداث الحياة التي تصلح لنسيج الأدب، وسمر القارئين. …

  • حديث الوادي: عيسويات (٢)
    طه حسين · جريدة الوادي · ١٦ يونيو ١٩٣٤

    لا بُدَّ من اتصال الحديث عن هذه الآية العيسويَّة الخالدة؛ فإن الحديث عنها لا ينقطع، ولا ينبغي أنْ ينقطع؛ لأن فيها من العبر والعظات ما ينبغي للمصريين أنْ يقفوا عنده فيطيلوا الوقوف، وأنْ ينتفعوا منه فيحسنوا الانتفاع. هذا رجل مصري، من خلاصة المصريين، دَرَسَ في المدارس المصرية، نشيطًا للدرس، مقبلًا عليه، يملأ نفسه حب العلم، وحب الوطن، والأمل في أنْ ينفع نفسه، وأنْ ينفع وطنه، بما يُقبِل عليه من درس وتحصيل، حتى إذا أتم درسه في مصر موفقًا، نَابِهَ الشأن، رحل عن مصر، موفور النشاط، جذع البصيرة، قارح الإقدام — كما يقول الشاعر القديم — مضاعف الثقة بنفسه وأمته، مضاعف الحب لفنِّه ووطنه، مضاعف الأمل في يومه وغده، فدرس في أوروبا كما يدرس أشدُّ الأوروبيين نشاطًا، وظفر في أوروبا بما يظفر به أعظم الأوروبيين حظًّا من العمل والجد والتوفيق. …

  • رأي في نبي الإسلام بين الأنبياء
    عباس محمود العقاد · مجلة الأزهر · يوليو ١٩٦٠

    من أشهر المطبوعات المتداولة عند الغربيين سَلاسِل التراجم والسِّيَر التي ينفرد كل كتاب منها بالترجمة لنخبة من قادة الإنسانية في ميادين الدين والحكمة، أو ميادين العلم والفن، أو ميادين الحرب والسياسة، مشتملًا على عظماء كل ميدان في المشرق والمغرب، وفي الزمنين القديم والحديث. …

  • الشطرنج جد ولعب
    عباس محمود العقاد · مجلة الإذاعة والتلفزيون · ١٤ سبتمبر ١٩٦٤

    الشطرنج لعب، ولكن البحث في اللعب جد حقيق بالنظر؛ لأنه بحث عن طبائع النفس الإنسانية، ومعرفة النفس الإنسانية هي مدار كل معرفة تستحق عناية الإنسان. لماذا يلعب الناس؟ لماذا يلعب الصغار؟ لماذا يلعب الكبار؟ لماذا تختلف الأمم في ألعابها؟ وما هو الفرق بين ألعاب الأمم القوية وألعاب الأمم الضعيفة؟ …

  • النياندرتال: الغرباء الأقربون
    كارل زيمر · ذا لووم · ٢٩ يناير ٢٠١٤

    أدرس الآن آخِر ما توصَّلْنا إليه من تقدُّم في فهمنا للحمض النووي للنياندرتال، من أجل عمودي الذي بعنوان «ماتر» في العدد الجديد من صحيفة نيويورك تايمز. لقد حدث تهجين بين النياندرتال والبشر قبل حوالي ٤٠ ألف سنة مضت، ولا يزال الحمض النووي للنياندرتال في الجينوم البشري إلى الآن. …

  • كارل كابيك
    عباس محمود العقاد · جريدة الدستور · ٢٠ مارس ١٩٣٩

    كان من الخير لهما أنهما ماتا. لأن رجلًا يموت وهو يعلم أنَّ عمله الكبيرَ الذي عاش من أجله حيٌّ قائمٌ إنما يموت وله بقيةٌ باقيةٌ من الحياة، وإنما يموت منه الجسد العارض ويبقى بعده المعنى الخالد والروح الدائم. أما من يموت وقد مات قبله عملُه الذي من أجله عاش ومن أجله سعى ومن أجله واجه الموت، فذلك هو الميت الذي لا منفذ له إلى الحياة، وذلك هو الميت الذي ينتهي أَجَلُه فينتهي عالمه وينتهي عمله وينتهي أمله في وقت واحد، وذلك هو الموت الذي من فوقه موت ومن ورائه موت؛ لأنه يبطل الحياة ويبطل معنى الحياة. …

  • البحث عن أقدم أجزاء كوكب الأرض
    كارل زيمر · ذا لووم · ٢٤ فبراير ٢٠١٤

    منذ نحو ٤٫٥٦٧ مليارات عام، برُدت كُريَّة متأرجحة من الماجما (الصهارة) على بُعد ٩٣ مليون ميل من الشمس، إلى أن تكوَّنت عليها طبقة خارجية من الصخر. عُرِفت هذه الكُرَيَّة في نهاية الأمر باسم كوكب الأرض. نحن لا نعرف الكثير عمَّا كان يبدو عليه كوكب الأرض آنذاك؛ لأن تلك القشرة الأرضية البدائية خضعت بالكامل تقريبًا إلى عملية إعادة تدوير؛ حيث نُحِتت، أو دُفعت نحو أعماق الكوكب المنصهرة، أو تحطمت إلى أجزاءٍ صغيرةٍ بفعل التصادمات الهائلة التي عصفت بكوكب الأرض خلال مائة المليون عام الأولى من نشأته. …

  • الهجرة
    عباس محمود العقاد · مجلة الكتاب · فبراير ١٩٤٧

    الهجرة عادة اجتماعية في عالم الحيوان، بل هي أكثر من عادة اجتماعية؛ لأنها غريزة نوعية في كثير من أنواع الطيور والأسماك والفقاريات، يدل على قِدَمها وتأصلها أنها نشأت في تلك الأنواع قبل انفصال القارات وتغير مواقع البحار فيما بينها؛ فلا يزال بعض الأحياء ينتقل من مكان إلى مكان، وبينهما بحر يشق عبوره على تلك الأحياء، فتسقط في الماء من الإعياء، ويحيق بها أو بمعظمها حائق الفناء. …

  • رحلة الصيف
    عباس محمود العقاد · مجلة الكتاب · يوليو ١٩٤٧

    كان للعرب «رحلة صيف» خلَّدها القرآن الكريم في سورة قريش: (). …

  • دراسة في القصة الهندية القصيرة

    يندر أن تُعرف أمة عظيمة من عشرين قصة صغيرة كما تُعرف الهند من هذه القصص العشرين، التي تبتدئ القصة منها وتنتهي في بضع صفحات؛ لأن القصة الصغيرة — كما يكتبها الغربيون اليوم — تدور على غرض أو غرضين لا يستوعبان أحوال الأمة في جملتها، فهي في الغالب صورة خاطفة لحالة عارضة، أو تخطيط سريع لملامح وجه عابر بين الوجوه الكثيرة. …

  • الأمثال العالمية
    عباس محمود العقاد · مجلة الرسالة · ٩ ديسمبر ١٩٤٦

    كتب إليَّ الأستاذ عبد القادر الكرماني بحلب خطابًا ينبئني فيه «أنه يضع كتابًا عن الأمثال العالمية بلغة الضاد، وينقل إلى لغتنا العزيزة ما وصلت إليه يده من أمثال الأمم الأخرى على اختلاف أجناسها وأصقاعها، وقد أرهف نفسه للسؤال عن ناحية هامة في المثل؛ وهي: هل وَضْعُ الأمثال مقصورٌ على الأسلاف فقط؟ …

  • لم تعوزه العظات

    قيل في التعقيب على مصير الملك السابق كلامٌ كثير، بعضه حق وبعضه باطل، ومنه الجد ومنه الهزل، ولكننا لا نعلم أننا قرأنا في التعقيب على ذلك المصير ما هو أبطل ولا أهزل من قول القائلين إنه انتهى إلى مصيره المخجل؛ لأنه لم يجد من ينصحه ويحذره، فتمادى إلى النهاية وهو جاهل بعُقباه. …

  • خطرات نفس: ثوب التربية وثوب باريس في الانتخابات أيضًا
    منصور فهمي · جريدة الأهرام · ١١ مايو ١٩٢٣

    كتبت في الأسبوع الفائت في هذه الجريدة: «إننا نريد أن نسمع الآن من دوي الهواء، ومن حفيف الشجر، ومن صرير الأقلام ما يذكرنا بالمصلحة العامة، وما يذكرنا بحرمة الحياة الجديدة، وحينئذٍ تطمئن نفوسنا، ويدنو الأمل الطيب إلى قلوبنا، ونستبشر بقرب اليوم الذي تملك فيه قيادتنا صفوة وأهل الكفاءة والخير فينا. …

  • كلمة الشعر
    عباس محمود العقاد · مجلة مجمع اللغة العربية (القاهرة)

    كل أعمال الثقافة مستحق للتشجيع والتنويه. ولا جدوى من الموازنة بينها في هذا الحق؛ لأنها لا تُوضَع موضع الترتيب بالمشيئة والتدبير، ولا تستغني الأمم بنوع منها دون نوع، ولا تتم ثقافة الأمم بغير الجمع بينها واستكمال جوانبها في شتى معارضها. ولكن ربما جازت الموازنة بينها في الحاجة إلى التشجيع والتنويه، وربما جاز على هذا أن يُقال إن الشعر خاصة أحوجها إلى التشجيع الكريم والتنويه العادل في العصر الحاضر، على تباعد المواطن واختلاف الأقوام. …

  • الشعر العربي والمذاهب الغربية الحديثة
    عباس محمود العقاد · ١٧ ديسمبر ١٩٥٩

    نظمُ الشعر في اللغة العربية فنٌّ مستقل بذاته بين الفنون التي عُرِفتْ في العصر الحديث باسم الفنون الجميلة. وتلك مزية نادرة جدًّا بين أشعار الأمم الشرقية والغربية، خلافًا لما يبدو إلى الخاطر لأول وهلة؛ فإن كثيرًا من أشعار الأمم تكسب صفتها الفنية بمصاحبة فن آخر؛ كالغناء أو الرقص أو الحركة على الإيقاع. …

  • الدرام

    لا نعرف من روايات القرن الثاني عشر التي كانت تُمثَّل في الساحة العمومية أمام باب الكنيسة غير رواية آدم، لكننا نجهل اسم مؤلفها. ولقد كانوا يسمحون في ذلك العهد لممثل دور الإله أن يدخل الكنيسة بعد فراغه من تمثيل مشاهده، وكانوا يسمحون لممثلي أدوار الشياطين أن يخترقوا صفوف المتفرجين في الساحة العمومية يخيفونهم ويضحكونهم. …

  • سياسة التعليم: لذلك الأستاذ الناقد (١)
    طه حسين · جريدة السياسة · ٢ سبتمبر ١٩٢٣

    وهل للتعليم عندنا سياسة؟ ذلك شيء كنَّا نرجوه وكنا نعتقد أننا غير مخطئين في هذا الرجاء، حين كانت وزارة المعارف في مثل هذه الأيام من السنة الماضية، تسلك سبيلًا معينة واضحة تدل على أن المشرفين على الأمر فيها يفهمون التعليم، ويقدِّرون حاجة البلد إلى إصلاحه، ويحاولون أن يحققوا من هذا الإصلاح ما يستطيعون. …

  • الذاكرة السمعية أسوأ من الذاكرة الحسية أو البصرية
    جيريمي دين · سايبلوج · ٢٨ فبراير ٢٠١٤

    «إذا سمعت أنسى؛ أما إن رأيت فأتذكر.» مثل صيني. كشفت دراسة جديدة عن أن ذاكرتنا الحسية أو البصرية أقوى كثيرًا من ذاكرتنا السمعية. تضمَّنَتِ الدراسة جعلَ الأشخاص يستمعون إلى مجموعة متنوعة من الأصوات وعرضَ صور عليهم لرؤيتها وإعطاءَهم أشياء للمسها (بيجلو وبوريمبا، ٢٠١٤). …

  • سياسة التعليم: لذلك الأستاذ الناقد (٢)
    طه حسين · جريدة السياسة · ٢٤ أغسطس ١٩٢٤

    كنت أريد أن أخصص هذه الكلمة لطائفة من الخواطر عرضت لي أثناء سياحتي هذه. لكني أُنفِق جزءًا من الوقت في قراءة الصحف المصرية التي تصل إليَّ. ولذيذةٌ جدًّا قراءة هذه الصحف المصرية في هذا الجو الذي أعيش فيه الآن، حيث لا أسمع كلمة عربية إلا من صاحبي، وحيث لا أشعر بما يشعر به المصري في مصر من اشتراك الحس والعاطفة والرأي بينه وبين مواطنيه، وحيث أشعر بالعزلة المطلقة في كثير من الشئون، وحيث أسمع الفرنسيين من حولي يتناقشون في شئونهم المختلفة في رفق مرة وفي عنف مرة أخرى، في رفق إذا تناقشوا في أدب أو علم أو فن أو في شيء يقرب من ذلك، وفي عنف إذا تناقشوا في السياسة. …