دُعينا يومًا لمأدبة غداء في القصر، ومن آداب المائدة هناك ألا يتناول الناس الحديث بصوت مسموع، ولذلك لا يجري حديث إلا بين الجيران، وكان جاري الجالس إلى يساري رجلًا جليل القدر، رضي الخلق، حسن الحديث، شغل مناصب القضاء الأعلى، وكان بعد اعتزاله القضاء سفيرًا لمصر في بعض الدول، وكانت الحرب العالمية الثانية يومئذ وارية الضرام، وكان الناس يتحدثون عن مواقف الدول المشتركة في هذه الحرب والواقعة بعيدًا عنها. قال جاري: أتذكر موقف «روسيا» قبل الحرب؟ قلت: نعم، أذكر أنها تفاوضت في وقت واحد مع «إنجلترا» ومع «ألمانيا». قال: ذلك ما أريد أن أحدثك عنه، كنت يومئذ بطهران، وأتيحت لي الحظوة بمقابلة الإمبراطور، فسأل عن أخبار الدول، فقال أحد وزرائه: لقد أعلنت «إنجلترا» أن الاتفاق تم بينها وبين «روسيا»، وأن هذا الاتفاق سيوقع خلال أربع وعشرين ساعة، عند ذلك ابتسم الإمبراطور وقال: إذن سيتم توقيع الاتفاق بين «روسيا» و«ألمانيا» غدًا، ودهشت لقول جلالته، لكن جاري الإيراني قال حين رأى دهشتي: ثق بكلام صاحب الجلالة، فهو أعلم بالروس من كل الناس؛ لقد قضى بينهم سنوات من حياته فهم فيها عقليتهم تمام الفهم، وعرف أنهم يظهرون أكثر الأمر غير ما يبطنون.

واستطرد جاري يقول: لم يذهب هذا الكلام بدهشتي، وإنما ذهب بها أن الاتفاق وقع بالفعل غداة ذلك اليوم بين «روسيا» و«ألمانيا»، ثم لم يدم بعد ذلك، وهاجم جيش الألمان «روسيا»، ولم يجلُ عنها إلا بعد معركة «ستالينجراد».

قال جاري: وعلى ذكر الحرب وما كان فيها أعتقد أن «ستالين» خدع «روزفلت» أكبر خديعة عرفها التاريخ حين أقنعه بضرورة تسليم الألمان بغير قيد ولا شرط، فمعنى هذا أن تستمر الحرب حتى تنهار في «ألمانيا» كل قوة، وينحلَّ فيها كل عصب، و«ألمانيا» قوة لا غنى لأوروبا عنها، وهي ميزان التوازن بين شرق أوروبا وغربها، فإذا انهارت فقدت أوروبا توازنها، وفقدت سلامها، وهذا ما لم يفطن له «روزفلت»، وما لم يقنعه الإنجليز به، بل أخذته العزة فحرص على أن يقهر الألمان؛ ليسلموا بغير قيد ولا شرط، ونجح «ستالين»، وبقيت «روسيا» متحكمة في الموقف الدولي.

سمعت هذا الحديث وأنا أعجب لهذه الأخلاق السياسية التي لا تقف عند فرد في «روسيا»، بل تعتبر أخلاقًا قومية، ومن يدري لعلها من أسباب القوة التي جعلت «روسيا» اليوم تمسك بيدها ميزان السياسة في العالم، وتوجهه نحو السلام أو الحرب كما تشاء.

في حالة رغبتكم في إضافة تعليق، برجاء إدخال اسم المستخدم وكلمة المرور الخاصة بك. تسجيل الدخول.
إذا لم يكن لديكم حساب فعليك تسجيل بياناتك. التسجيل.

تسعدنا مشاركاتكم وتعليقاتكم التي نتمنى أن تلتزم قواعد المشاركة البناءة.