يمكن أن يجد الأشخاص الذين يعانون اضطرابَ القلق الاجتماعي صعوبةً في تكوين صداقات، على الرغم من أن الآخرين ينظرون إليهم بطريقة أكثر إيجابية مما يتخيَّلون عن أنفسهم.

اكتشفت دراسة جديدة أنه بينما يعتقد الذين يعانون القلق الاجتماعي أن صداقاتهم ليست رائعة على أفضل نحوٍ ممكن، فإن أصدقاءهم يرونها من منظور أكثر إيجابيةً.

يقول د. توماس رودبو، أحد الأعضاء الرئيسيين في فريق الدراسة:

عادةً ما يعتقد الأشخاص الذين يعانون قصورًا مترتبًا على إصابتهم بالقلق الاجتماعي الشديد أنهم يمرون بأوقات عصيبة أسوأ بكثير مما هي عليه بالفعل.

وتشير هذه الدراسة الجديدة إلى أن هذه الفكرة نفسها تنطبق على صداقاتهم.

وكما نُشرت الدراسة في دورية جورنال أوف أبنورمال سايكولوجي، فقد طالبت المشاركين — البالغ عددهم ١١٢ شخصًا — بأن يصطحب كلٌّ منهم صديقًا له من علاقة غير رومانسية لاختبار العلاقة بين الطرفين من منظور كلٍّ منهما (رودبو وآخرون، ٢٠١٤).

وكان بعض المشاركين يعانون اضطراب القلق الاجتماعي، والبعض الآخر أصحاء.

ويُعد اضطراب القلق الاجتماعي — الذي يصيب شخصًا واحدًا من بين كل ٨ أشخاص تقريبًا — أكثر من مجرد خجل بسيط؛ إذ يمكن أن يأتي في صورة خوف تعجيزي من المواقف الاجتماعية التي تعجُّ بها حياة المرء.

وربما يُفوِّت أولئك المصابون به على أنفسهم كثيرًا من فرص العمل واللقاءات الاجتماعية جرَّاء الخوف من لقاء أشخاص جُدُد، أو التعرُّض للرفض أو الحرج.

وأوضح د. رودبو نتائج الدراسة قائلًا:

يشير المصابون باضطراب القلق الاجتماعي إلى أن صداقاتهم دون المستوى؛ بَيْدَ أن أصدقاءهم لا يرونها كذلك.

ويبدو أن أصدقاءهم يقولون أشياء على غرار: «الصداقة معهم مختلفة، ولكنها ليست دون المستوى.»

فهم — فيما يبدو — يدركون بالفعل أن أصدقاءهم يتعرَّضون لمتاعب، كما يرون أن الشخص الذي يعاني اضطراب القلق الاجتماعي أقلُّ فَرْضًا لسيطرته في العَلاقة مُقارَنةً بالطرف الآخر.

وبصفةٍ خاصة، كان المصابون باضطراب القلق الاجتماعي الأصغر سنًّا أكثر عرضةً للاعتقاد في أن صداقاتهم أضعف مما هي عليه في الواقع.

وقال د. رودبو:

تركِّز العلاجات الحالية لاضطراب القلق الاجتماعي — جزئيًّا — على مساعدة المصابين على الاعتقاد بأنهم يتركون في نفوس الآخرين انطباعًا أفضل مما يتوقعون.

وتشير دراستنا أيضًا إلى أن هذا صحيح بالنسبة إلى صداقات معينة.

New Friendship Study Has Great Message for Social Anxiety Sufferers by Jeremy Dean. Psyblog. November 15, 2014.

في حالة رغبتكم في إضافة تعليق، برجاء إدخال اسم المستخدم وكلمة المرور الخاصة بك. تسجيل الدخول.
إذا لم يكن لديكم حساب فعليك تسجيل بياناتك. التسجيل.

تسعدنا مشاركاتكم وتعليقاتكم التي نتمنى أن تلتزم قواعد المشاركة البناءة.