مدونات [١٩٧٦–٢٠٠٠ من ٣٧٧٢ تدوينة]

  • حديث المساء: حرج …
    طه حسين · كوكب الشرق · ٦ فبراير ١٩٣٤

    أما أنَّ في موقف الوزارة القائمة حَرجًا شديدًا في هذه الأيام، فذلك شيءٌ لَا سَبِيلَ إلى الشك فيه، تحدث به الناس منذ عهدٍ بَعِيدٍ فكذبتهم صحف الوزارة، وألحت فيه الإشاعات في الأسبوع الماضي فألحت صحف الوزارة في إنكاره ونفيه، ولكنَّ الناس ظلوا يتحدثون رغم ذلك التكذيب، ولكنَّ الإشاعات ظلت تنطلق رغم هذا الإلحاح في النفي والإنكار. …

  • في الوقت الملائم
    طه حسين · جريدة البلاغ · ٢٣ أغسطس ١٩٤٥

    أمام المصريين من سعة الوقت ما يسمح لهم بأن يناموا أو يُنْعِموا في النوم، وبأن يأخذوا من الراحة ما يحتاجون إليه وما لا يحتاجون إليه، وبأن يَفْرُغوا لأعمالهم العاجلة إن كانت لهم أعمال عاجلة، ولأعمالهم الآجلة إن كانت لهم أعمال آجلة، قبل أن تُثار مسألة الحقوق المصرية في تعديل المعاهدة، وفي الجلاء، وفي حل مشكلات السودان. …

  • مفترق الطرق
    طه حسين · مجلة مسامرات الجيب · ٣٠ سبتمبر ١٩٤٥

    يمكن أن يُقال: إن الدول المنتصرة، والدول المحررة تقف الآن في مفترق الطرق: فإما أن تمضي إلى عالم جديد حقًّا، وإما أن تمضي إلى عالمها القديم الذي طال عليه القدم، وإما أن تمضي إلى عالم مذبذب مزيف لا هو بالقديم جدًّا، ولا هو بالجديد جدًّا، ولكنه مثير للقلق والخوف على كل حال. …

  • كلية الآداب
    طه حسين · مجلة المصور · ٤ مارس ١٩٣٢

    إذا ذُكرت الجامعة المصرية فَهِمَ منها كثيرٌ من الناس كلية الآداب. وكثير من الناس يريد أن يذكر كلية الآداب فيعبر عنها بالجامعة المصرية. وقد يستطيع أصحاب علم البيان أن يجدوا لهذا التعبير وذلك الفهم عللًا مقبولة سائغة من علمهم. فهناك المجاز الذي يطلق فيه اسم الكل على الجزء والذي يطلق فيه اسم الجزء على الكل، ولكن الأمر هنا لا يعدو أن يكون اختلاطًا مصدرُه فيما يظهر أن كلية الآداب عُرِفَتْ باسم الجامعة المصرية حين أُنشئت منذ نيف وعشرين سنة، واحتفظت بهذا الاسم ما بقيت حرة لا سلطان للحكومة عليها، فلما ضُمَّت إلى جامعة الدولة وأصبحت إحدى كلياتها الأربع التي تتألَّف منها الجامعة احتفظت باسمها القديم في أذهان كثير من الناس. …

  • حديث المساء: بطولة …
    طه حسين · كوكب الشرق · ١٩ فبراير ١٩٣٤

    نعم بطولة كأرقى ما عرف الناس من أنواع البطولة في تاريخهم القديم والحديث، قوامها هذه العظمة التي يُحبها الناس جميعًا، ويأنس إليها الناس جميعًا، والتي تُثير الإعجاب في نفوس كبار النَّاس، وتُثِيرُ الحُبَّ والوُدَّ في نُفُوسِ صِغَارِهِم، وتُحِيطُ صَاحِبها بجوٍّ صافٍ نقيٍّ من إكبار الناس له، وإخلاصهم في حبه، واتخاذه مثلًا أعلى لكل ما تكمل به رجولة الرجل العظيم، بطولة كأرقى ما عرف الناس من أنواع البطولة. …

  • بيت آخر
    طه حسين · مجلة مسامرات الجيب · ١٨ يناير ١٩٤٨

    وهذا بيت آخر تحفظه الأجيال من تلاميذ المدارس، لا تستطيع أن تُفلت منه أو تجد من حفظه مهربًا، وهي من أجل ذلك تنساه أو تحاول أن تنساه حين تتقدم بها السن قليلًا؛ لأنه يذكِّرها بالمدرسة ويردُّها إلى دروس النحو ويُحضر أمامها صورًا مختلفة للمعلمين الذين يتخذون العمائم أو الطرابيش والثياب الضيقة أو الثياب الواسعة، والذين ينطقون في لهجة المتأنقين المتحذلقين أو في لهجة المتحفظين المتزمتين، والذين يُعربون ويعلِّمون التلاميذ كيف يعربون قول الشاعر: ألا ليت الشباب يعود يومًا فأخبره بما فعل المشيب ولست أظن أن مصريًّا يحسن القراءة والكتابة، وقد مرَّ بمدرسة من المدارس الابتدائية الأميرية أو الحرة، يستطيع أن يقول إنه لم يلقَ هذا البيت في طريقه أثناء الدرس، ولم يشقَ بحفظه وتكراره وإعرابه، فهو من أبيات النحو الابتدائي التي يرويها المعلمون لتلاميذهم مثلًا وشاهدًا على أن الفعل المضارع ينصب إذا اقترن بفاء السببية بعد أداة من أدوات التمني أو الرجاء. …

  • حديث المساء: سوس …
    طه حسين · كوكب الشرق · ١٢ مارس ١٩٣٤

    ضَحِكَ صاحبي حين أَمْلَيْتُ عليه هذا العنوانَ، ومن حقه أن يضحك، ومن حق غيره من القراء أن يضحكوا؛ فالعنوان مضحك غريب. ولكني لم أعاهد أحدًا، وما كان لي أن أعاهد أحدًا على أن أتخير لهم عنوانات قوامها الجد الذي يبعث العبوس، ولا يثير الابتسام، ولا يدفع إلى الضحك، وماذا أستطيع أن أصنع إذا كان الموضوع الذي أريد أن أتحدث إلى القُرَّاء فيه هو الذي يُملي هذا العنوان الغريب المضحك، ويفرضه فرضًا؟ …

  • مخالفات
    طه حسين · جريدة البلاغ · ١٩ أغسطس ١٩٤٥

    رحم الله زيادًا، لقد أقبل على العراق تتسبقه النذر، وكان صاحب حزم وعزم ومضاء وتصميم، وكان يريد أن يصلح الفاسد ويُقوِّم المعوج، وأن يمحو الفوضى ويقر النظام، وكان يرى أن أهل العراق قد أحدثوا أحداثًا لم تكن، وأن من الحق عليه أن يُحْدِث لكل ذنب عقوبة، وكان يرى أن آخر أمر الحكم بين المسلمين لا يصلح إلا بما صلح به أوله؛ لين في غير ضعف، وشدة في غير عنف. …

  • حديث الوادي: في الموقف …
    طه حسين · جريدة الوادي · ٢ نوفمبر ١٩٣٤

    هل رفع رئيس الوزراء استقالة الوزارة إلى جلالة الملك أمس؟ يقول قليل من الناس: نعم، ويقول أكثر الناس: لا. ويرى الأولون أن رئيس الوزراء لا مخرج له من الحرج الذي اضطر إليه إلا أن يستقيل، وأنه قد يكون رجلًا طيبًا مسرفًا في الطيبة، ولكنه على ذلك، وبرغم ذلك، أذكى من أن يجهل الحرج الذي دفع نفسه إليه، وأن الاستقالة هي التي تخرجه منه، وأن الاستقالة خير من الإقامة على كل حال، ويرى الآخرون أن رئيس الوزراء ليس رجلًا طيبًا فحسب، وإنما هو رجل طيب، واسع الأمل، وإن لم يكن واسع الحيلة؛ فهو قد يعجز عن أن يخرج نفسه من المآزق وإن قدر على أن يزج بنفسه في المآزق، ولكنه لا يعجز عن الانتظار، وعن حسن الظن بالأيام، وعن الاعتماد على ما ستتكشَّف عنه الحوادث؛ فقد يجعل الله له بعد عسر يسرًا، وقد يجعل الله له من الحرج فرجًا، ومن الضيق مخرجًا، وقد يلهم الله رئيس الديوان الملكي خطة سديدة موفقة تمكِّنه من إقناع الإنجليز بأن رئيس الوزراء رجل طيب، وبأن الرجال الطيبين قليلون، وبأن الخير في أن يقبل منه ما يعرض، وفي أن يعنى له عما قدم، وفي أن يرضى الإنجليز منه إخراج الوزيرين، ويقبلوه على علاته، ويعملوا معه، ويتصلوا به؛ فمن يدري لعل رئيس الوزراء الذي يخلفه إن استقال، أن يكون أشد منه مكرًا، وأعظم منه حظًّا من البراعة، وأكثر منه إمعانًا في الطيبة، وتعرضًا للتورط في الأغلاط. …

  • حديث المساء: إعراض
    طه حسين · كوكب الشرق · ٥ يناير ١٩٣٤

    أما أنا فلست أريد أن أنقد خطبة قاضي القضاة من الناحية السياسية كما نقدها توفيق دياب، ولا أن أدافع عنها من الوجهة القضائية كما دافع الأستاذ مرقس فهمي؛ فلست أنا من هذا كله في شيء. ولعلِّي لا أغلو إن قلتُ إني لا أكتب اليوم ناقدًا بل مستفهمًا؛ فقد تركت خطبة قاضي القضاة مكانًا للاستفهام، وقد يكون هذا الاستفهام طويلًا، وقد يكون قصيرًا، ولكنه استفهام على كل حال. …

  • طبيعة الأشياء
    طه حسين · جريدة البلاغ · ١٥ فبراير ١٩٤٥

    وأخيرًا أصدر الثلاثة الذين اجتمعوا في القرم بيانهم المشترك بعد أن طال انتظار اجتماعهم أولًا، وبعد أن طال انتظار قراراتهم ثانيًا. فأما الاجتماع فلم يكن شيئًا يسيرًا؛ فقد دعا إليه رئيس الوزارة البريطانية منذ شهور، وألح في الدعوة إليه حتى خيِّل إلى العالم أن أموره لن تستقيم إلَّا إذا عُقد هذا الاجتماع. …

  • حديث المساء: غيوم
    طه حسين · كوكب الشرق · ٢٨ مارس ١٩٣٣

    يظهر أن في جو السياسة المصرية الخارجية غيومًا، لعلها خفيفة رقيقة ليس وراءها شيء، ولعلها ثقيلة صفيقة وراءها أشياء، ولعل الأيام المقبلة تكشف عما تحجب هذه الغيوم من خيرٍ أو شر، ولكن الشيء الذي لا شك فيه هو أن من الواجب العناية بهذه الغيوم وتتبعها في دقة وفطنة، ومن الواجب أيضًا أن يجدَّ المصريون في أن يقفوا منها موقف الصراحة التي لا تحتمل شكًّا ولا تأويلًا. …

  • تبعات التعليم
    طه حسين · جريدة الجمهورية · ١٤ أغسطس ١٩٥٤

    كان يُقال في قديم الزمان وسالف العصر والأوان: إن من فتح مدرسةً أغلق سجنًا. وكانت هذه الجملة تتردد كثيرًا في أوائل هذا القرن حين كنَّا صبيةً وشبابًا، وحين كان المخلصون الناصحون لهذا الوطن يحضُّون على إنشاء المدارس الحرة، ويشكون من أن الحكومات الخاضعة لسلطان الاحتلال تقتر على الناس في إنشاء المدارس، ولا تنشر التعليم إلَّا بمقدار حاجتها هي إلى الموظفين، لا بمقدار حاجة الشعب إلى المعرفة والثقافة والخروج من ظلمة الجهل إلى نور العلم. …

  • حديث الوادي: ساقية
    طه حسين · جريدة الوادي · ٣٠ سبتمبر ١٩٣٤

    ليست إحدى السواقي السبع التي يتغنى بها الأستاذ عبد الوهاب، بعد أن تغنى بها شباب الأحياء الوطنية في القاهرة، فإن هذه السواقي السبع تستطيع فيما يظهر أن تخرج الماء وتنفع به الناس. إنما الساقية التي أريد أن أتحدث عنها هي ساقية جحا، أتعرفها؟ فقد زعم الناس أنها ساقية تدور وتدور ولكنها لا تروي أرضًا ولا حيوانًا ولا إنسانًا، لا تكاد تخرج الماء حتى تسترده، هي تدور لتروي نفسها، وهي لا تروي أبدًا؛ لأنها لا تنقطع عن الدوران. …

  • حديث المساء: تأديب …
    طه حسين · كوكب الشرق · ١٩ أبريل ١٩٣٤

    ليس من شكٍّ فِي أَن أظهر ما يمتاز به الإنسان من العيب والنقص، إن صح أن يمتاز بالعيب والنقص، هو أنه لا يُحْسِنُ قراءة الغيب، ولا التنبؤ بما يستتر في ضَمِيرِ الأَيَّامِ والليالي من الحَوادِثِ والخُطُوب، فلو قد برئ الإنسانُ من هذا العيب، ولو قد ارتفع الإنسان عن هذا النقص، ولو قد أُتيح له أنْ لا يُتِمَّ يَومًا إِلَّا وهو عَالِمٌ بما سيستقبله به الغد لتجنَّب شرًّا كثيرًا، ولاتَّقَى من الأهوال والكوارث أشكالًا وألوانًا. …

  • حديث المساء: مليونان …
    طه حسين · كوكب الشرق · ١٠ أكتوبر ١٩٣٣

    أما أحدهما فتفضل به ديكتاتورنا العظيم على الرعية البائسة قبل أن يبرح مصر في الربيع الماضي ليستشفي ويستريح، ويستعد للاستقالة أو للإقالة، وأما الآخر فيريد أن يتفضل به وزير المالية الجديد على الرعية البائسة؛ ليكون فاتحة خير ووسيلة من وسائل الدعاية للوزارة الجديدة. …

  • حديث اليوم: القوانين الجديدة (إصلاح التعليم الديني)
    طه حسين · جريدة السياسة · ٣٠ أغسطس ١٩٢٣

    لولا أني أشفقت من أن أُروِّعك بعنوان بشع لكتبت هذا الفصل تحت عنوان «نكبة مدرسة القضاء»، أو «العبث بالتعليم الديني»؛ فإن هذين القانونين اللذين أقرهما مجلس الوزراء يوم الأحد الماضي لا يخرجان عن أن يكونا نكبة لمدرسة القضاء، وعبثًا بالتعليم الديني في الأزهر الشريف. …

  • حديث المساء: تجنٍّ
    طه حسين · كوكب الشرق · ٢٥ يونيو ١٩٣٣

    إذا أخطأت الوزارة فبيَّن المعارضون خطأها، وطلبوا إليها أن تصلحه، وإذا قصرت الوزارة فأظهر المعارضون تقصيرها، وطلبوا إليها أن تنصرف عنه، وإذا شطت الوزارة فبيَّن المعارضون شططها، وطلبوا إليها أن ترتد إلى شيء من القصد والاعتدال، غضبت الوزارة واشتد غضبها، وشكت الوزارة واشتدت شكاتها، وفكرت الوزارة في البأس والبطش، وهمت بهما، واندفعت فيهما ما وجدت إليهما سبيلًا، وقال أنصار الوزارة وأعوانها في هؤلاء المعارضين: إنهم يتجنون ويتكلفون اللوم، ويأبون إلا النقد، لا يريدون به خيرًا، ولا يبتغون به منفعة، وإنما يذهبون به إلى إحراج الوزارة، وأخذ الطرق عليها، واضطرارها إلى أن تدفع عن نفسها بالشدة، فتغلو في الدفاع. …

  • حديث الوادي: عقول …
    طه حسين · جريدة الوادي · ٣٠ أغسطس ١٩٣٤

    ولكن أصحابها أبعد الناس عن الراحة، وأدناهم من التعب، وأنأى الناس عن الأمن، وأقربهم من الخوف. عقول لا كالعقول، تفهم الأشياء على غير ما يجب أن تفهم عليه الأشياء، وتؤوِّلها بعكس ما يجب أن تؤوَّل به، وتعللها بأضدادها ونقائضها؛ لأنها لا تعمل مستقيمة، ولا معتدلة، ولا حرة ولا مرسلة على سجيتها، وإنما تعوج؛ لأن أصحابها يريدون لها الاعوجاج، وتنحرف لأن أصحابها يكرهونها على الانحراف، وهم يفعلون بها ذلك لأن أمورهم لا تستقيم إلا إذا اعوجت العقول، وانحرف المنطق وفسد التفكير، وقلبت الحياة ظهرًا لبطن، أو بطنًا لظهر، ورأسًا على عقب، أو عقبًا على رأس. …

  • واجب …
    طه حسين · جريدة الجمهورية · ٢٤ سبتمبر ١٩١٠

    نعم؛ واجب طالما أُرْجِئ واتصل التقصير في أدائه بأسباب كثيرة مختلفة منها ما يُساغ ومنها ما لا يُساغ، حتى كان التفكير في أدائه منذ أكثر من عشرين عامًا، حين أراد الأزهر الشريف أن تُنقَل معاني القرآن الكريم إلى اللغات الأجنبية، وأن يكون نقله إلى نفر من المسلمين الذين يحسنون العلم بدقائقه، ويفهمون أسراره حق فهمها، ويتقنون لغته حق إتقانها، ويملكون اللغة الأجنبية التي ينقلون إليها ملكًا يتيح لهم أن يتصرفوا فيها تصرف القادرين عليها المطوعين لها المجيدين لإيداعها أدق المعاني في بلاغة تلائم مكانة القرآن، ومقامه الرفيع من البيان العربي. …

  • حلم
    طه حسين · جريدة البلاغ · ٢١ أبريل ١٩٤٦

    الحلم سيد الأخلاق. كذلك يقول الأثر القديم، ويجب أن يكون الحلماء سادة الناس لأنهم يتحلون بهذا الخلق الممتاز، وأكبر الظن أن ظروف الحياة المصرية قد فطنت لهذا كله — شاعرة بذلك أو غير شاعرة — حين خلقت ما خلقت من المشكلات بين المؤتلفين في الوزارة السابقة، وحين أثارت ما أثارت من المصاعب داخل مصر وخارجها، حتى اضطر النقراشي باشا إلى أن يستقيل، وحتى أُتيح لصدقي باشا أن ينهض بأعباء الحكم في هذه الأيام الشداد. …

  • في التعليم والمعلمين
    طه حسين · مجلة مجلتي · ١٥ مايو ١٩٣٥

    أظن أن حديث الناس في هذه الأيام سيكثر عن التعليم والمعلمين، إلَّا أن تشغلهم أحداث السياسة كما تعودت أن تفعل فتصرفهم عن كل قول نافع وعمل مفيد. وإذا قدرت أن حديث التعليم خليق أن يشغل الناس في هذه الأيام، فمصدر ذلك هذه القنبلة الرسمية، إن صح هذا التعبير. فقد ألقى وزير المعارف قنبلة (وإن لم يتعود الوزراء إلقاء القنابل) حين أصدر تقريره عن التعليم الثانوي، مبيِّنًا فيه عيوب هذا التعليم، مقترحًا ما يرى من أسباب الإصلاح. …

  • حديث المساء: حملة!
    طه حسين · كوكب الشرق · ١٨ مارس ١٩٣٤

    ألن ترسل إلى حدود السودان؛ لأن الإنجليز يتولون حماية هذه الحدود لأنفسهم ولنا، ولن ترسل إلى أي ناحية من هذه النواحي التي يخاف منها على السلم أو يُخشى منها على الأمن. فمصر والحمد للَّه سالمة آمنة، والإنجليز يتولَّون حمايتها من كل غارة أجنبية، أعلنوا ذلك إلى الدول كلها في الوقت الذي أعلنَّا نحن فيه الاستقلال. …

  • حزم …
    طه حسين · جريدة البلاغ · ٢٩ نوفمبر ١٩٤٥

    رئيس وزرائنا رجل عظيم، عظيم جدًّا ما في ذلك شك، عظيمٌ لم تعرف مصر في تاريخها القديم والمتوسط والحديث من يشبهه في عظمته، إلَّا أن يكون في حضرة صاحب الدولة الرجل العظيم الآخر إسماعيل صدقي باشا. فبين هذين الرجلين النابهين النابغين وجوه للشبه، قد تأتي من المصادفة المطلقة، وقد تأتي من أنهما كليهما من أبناء مصر التي تتيه على الزمان بأنها تخرج العظماء من حين إلى حين، وقد تأتي من أن أحدهما علَّم فأحسن التعليم، ومن أن أحدهما الآخر تعلَّم فأحسن التعلم، وانتفع بما تلقى من الدروس. …

  • استئذان
    طه حسين · جريدة البلاغ · ١٣ ديسمبر ١٩٤٥

    ألم أقل لك: إن مجلس الوزراء في هذه المرة مؤثِر للجِد والحزم، مصمم على أن يحتفظ بحقه في السيادة والسلطان والتفوق كاملًا شاملًا غير منقوص؟ ألم أقل لك: إن وزراءنا مؤمنون، وإن المؤمن لا يُلدغ من جحر مرتين، وإن الرجل العاقل الحصيف هو الذي ينتفع بتجارب الدهر وعِبَر الأيام؟ …