الدبلوماسية: مقدمة قصيرة جدًّا

جوزيف إم سيراكوسا

ترجمة كوثر محمود محمد

مراجعة علا عبد الفتاح يس

يعود استخدام الدبلوماسية إلى زمن عتيق عبر حقب التاريخ المختلفة وصولًا إلى العصر البرونزي، رغم بدائية الوسائل المستخدمة آنذاك مقارنة بالوسائل الدبلوماسية الحديثة. وفي هذا الكتاب الشيِّق، يستكشف المؤلف تطوُّر الدبلوماسية من منظور تاريخي بالاستعانة بأمثلة استقاها من مراحل تاريخية مهمة؛ مثل: الثورة الأمريكية، والحرب العالمية الثانية، ومعاهدة أنزوس. ويدرس كيف استُخدمَت الدبلوماسية لتشكيل معالم العالم الذي نحيا فيه اليوم وتغييره. وتوضح دراسات الحالة التي اختارها لاستعراضها بين دفتَيْ هذا الكتاب أن الدبلوماسية كانت ولا تزال عنصرًا أساسيًّا في الكفاءة السياسية، وأنه بدون الحنكة الدبلوماسية قد يكون النجاح السياسي هدفًا بعيد المنال.

عن المؤلف

جوزيف إم سيراكوسا: أستاذ الأمن البشري والدبلوماسية الدولية في المعهد الملكي للتكنولوجيا في ملبورن. اشتهر دوليًا بكتاباته في مجالات الدبلوماسية الدولية، والأسلحة النووية، والحرب الباردة، كما أن له العديد من المؤلفات من بينها «تاريخ السياسة الخارجية الأمريكية» و«من الكساد إلى الحرب الباردة: تاريخ أمريكا من هربرت هوفر إلى رونالد ريجان».