كتب مجانية [١٠٣١–١٠٤٠ من ١١٨٤ كتاب]

الحب في التاريخ

سلامة موسى

«الحب» هو أعمق تجربة ميتافيزيقية عرفها الإنسان. احتار في تشخيصها الشعراء والأدباء والفنانون والفلاسفة والعلماء، فعبر كل منهم عنها بطريقته ومن زاويته التي يراها. فقد تغنى الشعراء الحب بقصائدهم، وكتب عنه الأدباء بأفئدتهم، ورسمه الفنانون بريشتهم لونوه بألوانهم، وتأمله الفلاسفة بعقلهم، وبحثه العلماء بأدواتهم. فلم يحط بوصفه أحدا ولم يصبه كل الإصابة. فلا شعراء ولاأدباء ولافنانون قضوا، ولا فلاسفة ولاعلماء قطعوا. لذلك لم يملك سلامة موسي في هذا الكتاب إلا أن يقدم إحدى الاجتهادات حول هذه التجربة العميقة رأسيا في ذات الإنسان، والممتدة أفقيا عبر التاريخ. ويتتبع هذا العمل المسار التاريخي لهذه التجربة الوجدانية في حياة الإنسان عبر تناولها من خلال شخصيات وأعلام تاريخية.

شَنْطَحٌ وصَيْدَحٌ

كامل كيلاني

يحكي كيلاني في هذه القصة عن «الحظ» وكيف لعب دوره بين الأخوين الشقيقين «شنطح» و«صيدح».

فِي الْإِصْطَبْلِ

كامل كيلاني

إنها قصة فرس من أذكى الأفراس العربية التي يعتز عالم الإصطبل كله بنجابتها وأصالتها، وتفخر الدواب جميعا بطيب عنصرها. وقد نشأت بطلة قصتنا واسمها «قسامة» وكنيتها «أم سوادة» في بلاد الريف، و تحكي القصة في قسمها الأول «ملهاة (كوميديا) في الإصطبل»، أما قسمها الثاني فيأتي تحت عنوان «عالم االإصطبل».

أبوُ خَربُوش

كامل كيلاني

هي قصة تحكي اهتمام سلطان القرود أبو خربوش بالعلم والتعليم في مجتمع القرود.

يُولْيُوس قَيْصَر

كامل كيلاني

يحاكي كيلاني في هذه القصة أحد كلاسيكيات الأدب الغربي بأسلوب مبسط للأطفال.

الْمَلِك لِيرْ

كامل كيلاني

تحكي عن لير ملك بريطانيا الأسطوري الذي عاش شبابه فارس من أقوى الفرسان، وعندما تقدم به السن قرر تقسيم ملكه بين بناته الثلاث «جنريل» و«ريجان» و«كردليا» ثم طلب من بناته الثلاث أن يعبرن عن حبهن له. لم تتملق ابنته الثالثة في مدحه كما فعلت الأخوات الكبريات، لذلك غضب عليها لير ظنًا منه أنها لا تحبه وطردها من مملكته بلا شيء ولكن تزوجها ملك فرنسا لأنه رأى أنها لا تطمع بشيء من المال.

وحينما تمكنت الفتاتان «جنريل» و«ريجان»، قامتا بطرد أبوهما من المملكة، لذا قررت «كردليا» أن تساعد أباها فأرسلت جيش قوي إلى إنجلترا وقامت حرب بين إنجلترا وفرنسا من أجل تحرير الملك لير. بعد ذلك انهزم جيش فرنسا وانتصر جيش إنجلترا فقامت «جنريل» وأختها «ريجان» بإلقاء القبض على «كردليا» والملك وأسروهما في السجن. وعندئذ عرف الملك لير كم تحبه ابنته كردليا. وأن ما قامت به الأختان الأخرتان ما هو إلا تملق من أجل الحصول على العرش. فندم ندما شديدا.

الأميرة القاسِيَة

كامل كيلاني

الأمير «كوسا» هو بطل هذه القصة الذي عاش في إحدى ممالك الهند الواسعة، وكان معروفا برجاحة العقل ودماثة الخلق، وحب الخير، كما كان يتقن كثير من الصناعات والحرف ويبرع في عزف الموسيقى، إلا أنه رغم كل ذلك كان دميم الوجه، قبيح المنظر، وقد قدرت له الأقدار أن يتزوج بأميرة فائقة الجمال، فهل ستحبه هذه الأميرة؟ أم أنها ستكرهه؟ وماذا ستفعل معه؟ هذا ما ستبينه لنا بقية أحداث هذه القصة الممتعة.

مُخاطَراتُ أُمِّ مازِنٍ

كامل كيلاني

تحكي قصة النملة «أم مازن» ومغامراتها في عالم النمل.

الصَّيَّادُ وَالْعَنْكَبَةُ

كامل كيلاني

«مرمر» و«زمردة» زوجان، كانا يعيشان في حب وأمان، وكانت زمردة تحب الحيوان، وكان مرمر يصطاده في الوديان، فاستخدمت زمردة المسحور من الدهان، لإبطال مفعول صيد رمح فتى الفتيان. وكاد هذا الخلاف يجلب لهما الأحزان، فماذا يا ترى هما فاعلان؟

الوَزير السَجين

كامل كيلاني

تتناول هذه القصة أحداثا تدور بين سلطان هندي جائر (ظالم) عاش في قديم الزمان وبين وزيره العادل.