حازم الببلاوي

الدكتور حازم الببلاوي: تخرج في كلية الحقوق بجامعة القاهرة عام ١٩٥٧م مع مرتبة الشرف، وحصل على دبلوم الدراسات العليا في الاقتصاد السياسي والقانون العام من جامعة القاهرة، ودبلوم الدراسات العليا في العلوم الاقتصادية من جامعة جرينوبل في فرنسا، ثم على الدكتوراه في العلوم الاقتصادية من جامعة باريس في ديسمبر ١٩٦٤م، وحصلت رسالته للدكتوراه على جائزة أفضل الرسائل. كذلك درس الدكتور الببلاوي في جامعة كمبريدج بإنجلترا في العام الدراسي ١٩٦٢م-١٩٦٣م.

بدأ حياته الوظيفية مندوبًا في مجلس الدولة قبل أن يسافر في بعثة دراسية إلى فرنسا وإنجلترا للحصول على الدكتوراه، ثم عين مدرسًا بكلية الحقوق بجامعة الإسكندرية في ١٩٦٥م. بعد ذلك رُقِّيَ إلى مساعد ثم أستاذ للاقتصاد في ١٩٧٦م في الجامعة نفسها. وقد أعير للعمل بجامعة الكويت ثم بالصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي بالكويت، ثم مستشارًا لوزير المالية بالكويت ومديرًا للدائرة الاقتصادية بالبنك الصناعي الكويتي قبل أن يعود إلى مصر لرئاسة البنك المصري لتنمية الصادرات في ١٩٨٣م، ثم الشركة المصرية لضمان الصادرات بعد ذلك.

درَّس الدكتور حازم الببلاوي في الجامعات المصرية والجامعة الأمريكية بالقاهرة، وجامعة السربون في باريس وجامعة كاليفورنيا في لوس أنجلوس بالولايات المتحدة. وفي ١٩٩٥م عين وكيلًا للأمين العام للأمم المتحدة وأمينًا تنفيذيًّا للجنة الاقتصادية والاجتماعية بغرب آسيا. وفي ٢٠٠١م عمل مستشارًا لصندوق النقد العربي بأبو ظبي ثم اختير نائبًا لرئيس الوزراء للشئون الاقتصادية ووزيرًا للمالية بعد ثورة ٢٥ يناير ٢٠١١م في الحكومة المصرية في يوليو ٢٠١١م.

وفي عام ١٩٨٣م، حصل على جائزة الاقتصاد لمؤسسة التقدم العلمي في الكويت على مستوى الوطن العربي، كما منح أوسمة جوقة الشرف بدرجة فارس من الحكومة الفرنسية ووسام ليوبولد بدرجة كوماندور من حكومة بلجيكا ووسام الأرز بدرجة ضابط عظيم من الحكومة اللبنانية.

وقد نشر عددًا من المؤلفات والمقالات بالعربية والإنجليزية والفرنسية وساهم مساهمة واضحة في تطوير مفهوم «الدولة الريعية» ضمن المفاهيم الاقتصادية السائدة. وقد كتب في مجالات النقود والتجارة الدولية والتعاون الاقتصادي العربي وبشكل عام في النظرية الاقتصادية، ويكتب الدكتور الببلاوي على نحو منتظم في عدد من الصحف المصرية.

التدوينات المُؤلَّفة [١٦٣ تدوينة]