مع تطور الاختراعات الإلكترونية الحديثة من الهواتف النقالة إلى السيارات الكهربائية تزداد الحاجة إلى وسائل فعالة لشحنها بالطاقة. وتأتي البطاريات التي تستخدم مادة السيليكون والتي طورها فريق من علماء جامعة جنوب كاليفورنيا لتفي بهذا الغرض. فهي ترفع من طاقة بطاريات الليثيوم الشائعة الاستعمال حاليًّا ومن أدائها إلى ٣ أضعاف، ويعاد شحنها خلال ١٠ دقائق فقط. وتعتمد البطاريات الجديدة على استخدام أقطاب مسامية من جزيئات السيليكون بحجم النانو بدلًا من أقطاب الجرافيت المستخدم في البطاريات حاليًّا. ويتميز السيليكون عن الجرافيت بتوافره ورخص سعره، وكذلك بكونه موصلًا عالي الكفاءة. ويتوقع أن تكون تلك البطاريات الجديدة متوافرة بالأسواق في خلال عامين أو ثلاثة، وذلك بعد رفع كفاءة مكوناتها وتعديلها لتزيد طاقتها وتقصر مدة شحنها.

Sources for Further Information

في حالة رغبتكم في إضافة تعليق، برجاء إدخال اسم المستخدم وكلمة المرور الخاصة بك. تسجيل الدخول.
إذا لم يكن لديكم حساب فعليك تسجيل بياناتك. التسجيل.

تسعدنا مشاركاتكم وتعليقاتكم التي نتمنى أن تلتزم قواعد المشاركة البناءة.

جميع التعليقات (1)

  • default avatar
    أحمد علي السلمي ·٧ مارس ٢٠١٥، ٢٢:٤٩ م

    هل ابطريه عجينه السيليكون مضمونه وكم العمر الفترضي