في أمل جديد لمرضى الفشل الكلوي، نجح الباحثون في الهندسة الحيوية، بمستشفى «ماساشوستس» العام، في تطوير كُلًى حيوية داخل المعمل. واعتمدت التجربة المعملية على إفراغ كُلَى الفئران من الخلايا والاحتفاظ بالهيكل الخارجي المُكوَّن من الكولاجين، ثم إعادة ملئه بأغشية بشرية حية مُبطنة وخلايا كلوية من فئران حديثة الولادة عن طريق قناة الحالب. وقد نجح النموذج الأوَّلي لهذه الكُلَى في العمل بعد زراعته مرة أخرى في الفئران وإعادة الدورة الدموية له. ويتميز هذا الأسلوب حال نجاحه عند الإنسان بأنه يعتمد على خلايا الشخص نفسه، وأنه يحافظ على شكل وبناء العضو نفسه، ويمكن زراعته دون حدوث رفض من الجسم له.

Sources for Further Information

في حالة رغبتكم في إضافة تعليق، برجاء إدخال اسم المستخدم وكلمة المرور الخاصة بك. تسجيل الدخول.
إذا لم يكن لديكم حساب فعليك تسجيل بياناتك. التسجيل.

تسعدنا مشاركاتكم وتعليقاتكم التي نتمنى أن تلتزم قواعد المشاركة البناءة.