طوَّر فريق من العلماء بجامعة «كارنيجي مالون» بالولايات المتحدة أجهزة إلكترونية ضئيلة الحجم قابلة للأكل تصلح للاستعمالات الطبية. وتكون هذه الأجهزة مصنوعة من بوليمر ذي ذاكرة شكلية وقابل لأن يتحلل حيويًّا، وتُجهَّز ببطاريات كهروكيميائية غير سامَّة تعتمد على استعمال أيونات الصوديوم. ويمكن طيُّ تلك الأجهزة، سواء كانت أجهزة استشعار أو نُظمًا لتوصيل الأدوية أو أدوات مُنشِّطة للأنسجة أو كاميرات، داخل كبسولات من الجيلاتين تذوب عند توقيت معين أثناء مسارها الذي يستمر من ١٨–٢٤ ساعة مثلَ الطعام في الجهاز الهضمي. ثم يتحد البوليمر بالماء، ويتم توصيل الدائرة الكهربائية ليعمل الجهاز بشكل طبيعي إلى أن يتم هضم المكونات، أو لفظها من الجسم أثناء عملية الإخراج.

Sources for Further Information

في حالة رغبتكم في إضافة تعليق، برجاء إدخال اسم المستخدم وكلمة المرور الخاصة بك. تسجيل الدخول.
إذا لم يكن لديكم حساب فعليك تسجيل بياناتك. التسجيل.

تسعدنا مشاركاتكم وتعليقاتكم التي نتمنى أن تلتزم قواعد المشاركة البناءة.