تذوب الأنهار الجليدية القديمة بفعل التغير المناخي كاشفة عن أنواع جديدة من النباتات يتعرف عليها العلماء لأول مرة. وقد تمكَّن مجموعة من علماء جامعة ألبرتا من إنبات نوع من الطحالب في المعمل بعد ذوبان الجليد عنه في منطقة القطب الشمالي بكندا. ويعتقد العلماء، بعد إجراء عملية التأريخ بالكربون المشع، أن النبات ظل مُغطًّى بالجليد لمدة ٤٠٠ سنة منذ العصر الجليدي الصغير من ١٥٥٠–١٨٥٠. وقد تم إنبات ٤ أنواع من الطحالب من العديد من العينات التي وجدت بحالة جيدة، تم حملها وطحنها ثم وضعها في تربة إلى أن أنبتت داخل المعمل. ويعتقد العلماء أن هذه النباتات تحمل في داخلها ما يشبه الخلايا الجذعية عند الإنسان تُمكِّنها من الإنبات من أية خلية حية من خلايا النبات. وتأتي أهمية هذا الكشف في التعرف على أنواع جديدة من النبات وأساليبها في البقاء في ظروف قاسية، وما يعنيه ذلك من إمكانية استخدامها كبالونة اختبار للقدرة على الحياة على الكواكب الأخرى كتمهيد لإنشاء مستعمرات بشرية عليها.

Sources for Further Information

في حالة رغبتكم في إضافة تعليق، برجاء إدخال اسم المستخدم وكلمة المرور الخاصة بك. تسجيل الدخول.
إذا لم يكن لديكم حساب فعليك تسجيل بياناتك. التسجيل.

تسعدنا مشاركاتكم وتعليقاتكم التي نتمنى أن تلتزم قواعد المشاركة البناءة.