طوَّر الباحثون بجامعة نانيانج للتكنولوجيا بسنغافورة أسلوبًا جديدًا للتبريد باستخدام أشعة الليزر. ويمكن باستخدام هذا الأسلوب الجديد تصميم أجهزة تبريد صغيرة الحجم وموفِّرة للطاقة للعديد من التطبيقات والأجهزة التكنولوجية والكهربائية، مثل المكيِّفات والثلاجات والأقمار الصناعية والمعدَّات الطبية كأجهزة أشعة الرنين المغناطيسي. ولأول مرة نجح القائمون على التجربة في تخفيض حرارة إحدى المواد شبه الموصلة من ٢٠ درجة إلى -٢٠ درجة مئوية، مما يبشر بإمكانية تطوير رقائق إلكترونية بنظام تبريد مُدْمَج بها في المستقبل يجعلها تبرِّد نفسها بنفسها؛ وبذلك تنخفض الحرارة المنبعثة من أجهزة الكمبيوتر وبطاريات الأجهزة المحمولة فيطول عمرها ويمكن استخدامها لمدد أطول، مما يوفر في استهلاك الطاقة ويخفض نسب التلوث البيئي.

Sources for Further Information

في حالة رغبتكم في إضافة تعليق، برجاء إدخال اسم المستخدم وكلمة المرور الخاصة بك. تسجيل الدخول.
إذا لم يكن لديكم حساب فعليك تسجيل بياناتك. التسجيل.

تسعدنا مشاركاتكم وتعليقاتكم التي نتمنى أن تلتزم قواعد المشاركة البناءة.