وجد فريق من العلماء بجامعة أستون ببريطانيا أن الصيام المتقطع الذي يقوم على تحديد عدد السعرات الحرارية إلى أقل من ٥٠٠ سعر للسيدات و٦٠٠ سعر للرجال في اليوم، في أيام متعاقبة أو على الأقل مرتين في الأسبوع، يساعد على تقليل مخاطر الإصابة ببعض الأمراض مثل أمراض السمنة والقلب والسكر، بالإضافة إلى تحسين الصحة الجسمانية والذهنية العامة. وقد تبين من التجارب أن هذا النظام الغذائي يقلل من الالتهابات، ويحسن من نِسَبِ السكر والدهون في الدم، ويخفض من ضغط الدم، ويحسن من عملية الأيض، كما أنه يماثل في تأثيره عمليات المعدة لعلاج السمنة والرياضة بالنسبة لمرضى القلب في ضبط النبض وضغط الدم والتقليل من الكوليسترول، كما أنه يرفع من نسبة بروتين الأديبونكتين الذي ينظم حرق الكربوهيدرات والدهون ويحمي القلب والشرايين من أخطارهما. كما أثبتت الدراسات الحديثة أن التقليل من استهلاك السعرات الحرارية يقي من الإصابة بمرض السكر من النوع الثاني ويحسن من أداء البنكرياس.

في حالة رغبتكم في إضافة تعليق، برجاء إدخال اسم المستخدم وكلمة المرور الخاصة بك. تسجيل الدخول.
إذا لم يكن لديكم حساب فعليك تسجيل بياناتك. التسجيل.

تسعدنا مشاركاتكم وتعليقاتكم التي نتمنى أن تلتزم قواعد المشاركة البناءة.