في دراسة جديدة أجرتها جامعة سينسيناتي الأمريكية عن الأنظمة والعادات الغذائية لسكان مدينة بومبي التاريخية، توصل العلماء إلى اكتشافات جديدة عن النظام الغذائي للسكان يتنافى مع المعلومات السابقة، التي مفادها أن الأغنياء كانوا يتناولون طائر البشروش بينما الفقراء يأكلون العصيدة. فقد احتوت أطعمة الطبقة المتوسطة والطبقة الفقيرة على أطعمة متنوعة وغالية الثمن. اشتمل البحث الذي استمر أكثر من عقد من الزمان على تحليل أثري للمنازل والمتاجر التي كان معظمها يقدِّم الأطعمة والمشروبات. وبفحص مخلَّفات المجاري والمراحيض والبالوعات التي احتوت على مخلفات طعام متفحمة آتية من المطابخ، تبين أنها تحتوي على الكثير من بقايا الطعام المطهو جيدًا ولا سيما الحبوب. وكشفت النتائج عن وجود أطعمة رخيصة ومتوفرة بكثرة مثل الحبوب، والفاكهة، والمكسرات، والزيتون، والعدس، والسمك، وبيض الدجاج، بالإضافة إلى شرائح صغيرة من اللحوم والأسماك المملَّحة كان يتناولها عامة الناس. وبالكشف عن فضلات منطقة مجاورة، كانت تشكيلات الطعام أقلَّ مما يفصح عن وجود فروق اجتماعية واقتصادية بين السكان. وبفحص فضلات مطابخ أخرى تبين أنها تحتوي على أطعمة أغلى ثمنًا بالإضافة إلى أطعمة مستوردة من خارج إيطاليا، مثل المحار وقنفذ البحر ومفاصل أرجل الزرافات. وكانت هذه عظام الزرافات الوحيدة التي عُثر عليها في روما؛ مما يؤكد استيرادها من خارج إيطاليا لتناولها، ويؤكد أن تناولها اقتصر على الأثرياء فقط.

Sources for Further Information

في حالة رغبتكم في إضافة تعليق، برجاء إدخال اسم المستخدم وكلمة المرور الخاصة بك. تسجيل الدخول.
إذا لم يكن لديكم حساب فعليك تسجيل بياناتك. التسجيل.

تسعدنا مشاركاتكم وتعليقاتكم التي نتمنى أن تلتزم قواعد المشاركة البناءة.

جميع التعليقات (2)

  • default avatar
    Muhammad Kamal ·٢٠ يناير ٢٠١٤، ١٧:٥٩ م

    هل من الممكن تطبيقها حاليا على طعامنا اليومى ؟

  • default avatar
    Mohamed Barrak ·٢٠ يناير ٢٠١٤، ١٢:١٨ م

    نتائج مهمة و ذات قيمة علمية و أنتروبولوجية هامة حول المطبخ المتوسطي الروماني