تُثمَّن أحجار الماس ليس فقط لبريقها الخاطف واستعمالها في صياغة المجوهرات، ولكن لقوتها وصلابتها كذلك؛ حيث يمكن استعمالها في الأغراض الصناعية في آلات التقطيع والأجهزة الكهربائية والمجسَّات الكهروكيميائية. وترتفع أسعار خام الماس لنُدرته في الطبيعة ولصعوبة تكوينه في المعامل؛ فهو يحتاج إلى عوامل ضغط شديدة تبلغ ١٥٠ ألف مرة قدر الضغط الجوي لتحويل الجرافيت — المكوِّن الرئيسي لأقلام الرصاص — إلى خام الماس، إلا أن علماء جامعة ستانفورد توصلوا لطريقة سهلة وبسيطة لتكوين الماس في المعمل. تعتمد الوسيلة الجديدة على هدرجة ألواح رقيقة من الجرافيت — سُمك الواحد منها ذرة واحدة، ويُسمى الجرافين — ليتكون غشاء رقيق من الماس دون اللجوء للضغط. وفي التجربة لجأ الباحثون إلى رَصِّ طبقات من الجرافين على ركيزة من البلاتين، وتعريض الطبقة العليا منها إلى الهيدروجين؛ الأمر الذي أدَّى إلى تفاعل بدأ من الطبقة العليا مرورًا بالطبقات التالية لها، حتى وصل إلى ركيزة البلاتين، بشكل يشبه تأثير الدومينو. وبرصد سلسلة التفاعلات وجد العلماء أن الهيدروجين أدى إلى تغيير في شكل التركيب الكيميائي لذرات الكربون، من مسطح في حالة الجرافيت إلى ترابط الذرات في كل الاتجاهات، كما في حالة الماس. ويتجه العلماء في التجارِب القادمة إلى استخدام تلك التقنية الجديدة مع تغيير بعض العوامل المؤثرة، مثل استخدام ركائز من معادن أخرى، أو تغيير عدد طبقات الجرافين؛ بهدف التوصل إلى معرفة كيفية تحويل شكل من أشكال الكربون الكيميائية إلى آخر، والتحكم فيه.

Sources for Further Information

في حالة رغبتكم في إضافة تعليق، برجاء إدخال اسم المستخدم وكلمة المرور الخاصة بك. تسجيل الدخول.
إذا لم يكن لديكم حساب فعليك تسجيل بياناتك. التسجيل.

تسعدنا مشاركاتكم وتعليقاتكم التي نتمنى أن تلتزم قواعد المشاركة البناءة.

جميع التعليقات (1)

  • default avatar
    Sayed Gamal ·١٦ نوفمبر ٢٠١٥، ١٤:١٨ م

    طب بقلك اياه انا اجيب الجرفيت ده منان وليه ظروف جويه اعرضو ليها ولا اي جو ينفع وينفع الهيدروجين الي هو في ورش الحام ولا لاا