الحزن هو أكثر المشاعر استمرارًا

فايقة جرجس حنا

١٠ نوفمبر ٢٠١٤

قاس الباحثون الفروق في مُدد استمرار المشاعر لمحاولة فهمها جيدًا، فوجدوا أن الحزن أطولها على الإطلاق …

أجرى العلماء بجامعة لوفان ببلجيكا دراسةً بغرض معرفة الفروق بين فترات بقاء المشاعر المختلفة، ومحاولة فَهم ما وراء هذه الفروق؛ حيث إن هذه المُدد قد تكون مؤشرًا على أعراض بعض الاضطرابات النفسية مثل الاكتئاب؛ فتَبيَّن أن كل المشاعر لا تدوم فترات متساوية من الزمن، وأن الحزن أطولها على الإطلاق؛ حيث إن مدته تدوم ٢٤٠ مرة أطول من بقية المشاعر؛ مثل: الدهشة، والخوف، والانزعاج، بل وحتى الملل، الأمر الذي أرجعوه إلى أن مُسبِّبات الحزن أكثر أهميةً مقارنة بالمشاعر القصيرة؛ حيث تنجم المشاعر المُلحَّة عادةً عن أحداث جِسَام مثل الموت أو الحوادث. وعادة ما تبدأ المشاعر بحدث معين؛ ومن ثم يَسهُل تحديد بدايتها، لكن نهايتها قد تختلف؛ فأحيانًا ما تختفي حدتها فجأة وإلى الأبد، وأحيانًا أخرى تتبخر إلى حينٍ لتعاود الظهور مرة أخرى بكامل قواها. ويميز هذا الأمر المشاعر عن الحالة المِزاجية؛ فالمشاعر تنشأ كرد فعل لحدث خارجي أو داخلي، في حين أن المِزاج غير مُسبَّب؛ فعلى سبيل المثال: يمكن أن تستيقظ وتجد نفسك متكدِّر المِزاج، لكن عند تسلُّم فاتورة عالية غير متوقعة قد تشعر بالغضب والانزعاج. وفي الدراسة، طلب الباحثون من ٢٣٣ طالبًا أن يسترجعوا نوبات عاطفية مرُّوا بها مؤخرًا، وأن يذكروا فترة دوامها، وأن يجيبوا على الكثير من الأسئلة المُفصَّلة حول أحاسيسهم أثناء تلك المشاعر، فوجدوا أنه من بين ٢٧ نوعًا مختلفًا من المشاعر، دام شعور الحزن أطول فترة — حوالي ١٢٠ ساعة — في حين أن مشاعر الخزي، والدهشة، والخوف، والاشمئزاز، والملل، والتوتر، والراحة، والتأثر، كانت قصيرة الأجل. على سبيل المثال: دامت كلٌّ من مشاعر الخزي والاشمئزاز حوالي ٣٠ دقيقة، ودامت مشاعر الكُرْهِ ٦٠ ساعة، ومشاعر الفرحة ٣٥ ساعة. ومن الأمور التي أدهشت الباحثين أن مشاعر الملل كانت من بين المشاعر القصيرة؛ فعادةً ما يبدو أن الزمن يمرُّ ببطء عند الشعور بالملل. ووجدوا أن الاجترار يلعب دورًا محوريًّا في مدى حدة المشاعر، ويُفسِّر لماذا تستمر بعض المشاعر لوقت أطول من غيرها؛ فالمشاعر التي ترتبط بالتفكير الكثير والمتكرر في الأحداث وعواقبها تدوم أطول من غيرها، وهو الأمر الذي يحدث مع المشاعر المرتبطة بالحزن نتيجةً لمحاولة التأقلُم مع الحدث أو فهمه. ويمكن أن تختلف التأثيرات الدائمة للمشاعر من شعور لآخر؛ فعلى سبيل المثال: تدوم عواقب الإحساس بالذنب أطول من عواقب الإحساس بالخزي، والإحساس بالانزعاج يدوم أكثر من الإحساس بالخوف؛ ومن ثم ترتبط مشاعر الحزن — الأطول على الإطلاق — بأهمية الحدث وكثرة التفكير فيه.

Sources for Further Information

في حالة رغبتكم في إضافة تعليق، برجاء إدخال اسم المستخدم وكلمة المرور الخاصة بك. تسجيل الدخول.
إذا لم يكن لديكم حساب فعليك تسجيل بياناتك. التسجيل.

تسعدنا مشاركاتكم وتعليقاتكم التي نتمنى أن تلتزم قواعد المشاركة البناءة.