قام فريق من الباحثين بالمعهد الأوروبي للبيئة وصحة الإنسان بدراسة مدى تأثير المعيشة في مناطق سكنية تضم مساحات خضراء على الشعور بالسعادة والرضى عن الحياة. قام الباحثون بجمع وتحليل بيانات ﻟ ١٠٠٠٠ شخص على مدى ١٨ عامًا من ١٩٩١ إلى ٢٠٠٨، وتتبُّع تنقُّلهم من مكان إلى آخر أكثر أو أقل خضرة للوصول إلى تأثير ذلك على شعورهم الشخصي بالرضى. كما أخذ الباحثون في الاعتبار عوامل أخرى، منها: الدخل والوظيفة والحالة الاجتماعية والصحة، وعوامل أخرى تتعلق بمناطق السكن كمعدلات الجريمة مثلًا. وأظهرت الاستبيانات أن شعور الأفراد بالرضى عن الحياة يحسن مع الانتقال إلى أماكن حضرية ذات مساحات خضراء، والعكس صحيح. وتوصلت الدراسة إلى أن المساحات الخضراء حول المسكن تمنح شعورًا بالرضى يساوي ثُلث الشعور بالسعادة عند الزواج، وعُشر الإحساس بالرضى عند الحصول على عمل. وتشير هذه الدراسة إلى ضرورة أخذ هذه النتائج في الاعتبار عند القيام بالتخطيط للمدن، وتحديد الأولويات عند تخصيص الأراضي.

Sources for Further Information

في حالة رغبتكم في إضافة تعليق، برجاء إدخال اسم المستخدم وكلمة المرور الخاصة بك. تسجيل الدخول.
إذا لم يكن لديكم حساب فعليك تسجيل بياناتك. التسجيل.

تسعدنا مشاركاتكم وتعليقاتكم التي نتمنى أن تلتزم قواعد المشاركة البناءة.