انتشل علماء الآثار — من وحدة كامبريدج للآثار — ٨ قوارب ترجع للعصر البرونزي قبل ٣٥٠٠ عام، غارقة في قاع نهر نيني الجاف بكامبريدج شاير، حوالي ٢٤٠ كيلومترًا شمال مدينة لندن. وقد عُثر على القوارب مغطاة بالطمي؛ مما حفظها من التلف وتركَها في حالة ممتازة. وقد تم نحت كل قارب من الثمانية من جذع شجرة من أشجار البلوط. وتختلف أطوالها؛ حيث بلغ طول أحدها ٩ أمتار. ويظهر على بعضها طول الاستعمال لوجود بعض الإصلاحات بها، كتغطيتها من الداخل بالطمي لمنع تسرب الماء إليها، بينما يبدو البعض الآخر في حالة جيدة، كما يوجد بعضها مزينًا بالكامل بحفر خطوط متقاطعة من الخارج. ولم يستطع العلماء تفسير سبب إغراق القوارب، أو لماذا لم يتم استعادتها من مكان غرقها؛ حيث يتضح من خلال غياب اللوح العرضي الذي يمنع دخول الماء إلى القارب أنه تم إغراق القوارب عن عمد. وقد تم نقلها في مكان بارد إلى أن يتم تأريخها بالكربون، ومعالجتها حتى لا تتلف بالعوامل الجوية.

في حالة رغبتكم في إضافة تعليق، برجاء إدخال اسم المستخدم وكلمة المرور الخاصة بك. تسجيل الدخول.
إذا لم يكن لديكم حساب فعليك تسجيل بياناتك. التسجيل.

تسعدنا مشاركاتكم وتعليقاتكم التي نتمنى أن تلتزم قواعد المشاركة البناءة.