اليوم العالمي للغة العربية

فايقة جرجس حنا

٢٣ ديسمبر ٢٠١٤

أقرت الأمم المتحدة يوم الثامن عشر من ديسمبر من كل عام يومًا رسميًّا للاحتفال باللغة العربية؛ اعترافًا منها بالدور الذي تلعبه اللغة العربية منذ القدم في تقدُّم العلوم والفنون وتداول المعارف بين الثقافات …

احتفلت منظمة الأمم المتحدة في الثامن عشر من ديسمبر ٢٠١٤ بفعاليات اليوم العالمي للغة العربية، من خلال تنظيم الاحتفالات التي حضرها المتخصصون والباحثون الدوليون وممثلو الدول الأعضاء في اليونسكو. وكان الموضوع الأساسي لاحتفالات هذا العام هو «فن الخط العربي» وتأثير الحرف العربي في تاريخ البشرية. وتُعَدُّ احتفالات اليونسكو باللغة العربية شهادة قوية بأهميتها، وانعكاسًا لتأثيرها إبَّان تكوُّن الحضارات البشرية. وقد أُقِيم معرض للخط العربي خلال فعاليات الاحتفال. وقد تزامنت احتفالات اليونسكو باللغة العربية مع احتفالات الهيئات الحكومية والقومية والمعاهد التعليمية والثقافية في كافة أنحاء العالم العربي باللغة العربية؛ فعلى سبيل المثال: في مصر قدمت «مكتبة الكتبجية» — بالتعاون مع «جمعية البردي» — مجموعة من ورش العمل، والأنشطة التفاعلية، والمسابقات، والعروض المسرحية في الثامن عشر والتاسع عشر من ديسمبر الجاري، وفي نفس اليوم أقامت الغرفة التجارية والصناعية في دبي ورشة عمل تتناول ثراء اللغة العربية، ثم عقبها ورشة عمل حول فن الخط العربي. وقد دعت الاحتفالات إلى المزيد من الرعاية للُّغة العربية والاهتمام بها وتطويرها؛ لما لها من أهمية وقيمة رفيعة لأولئك الذين يسعون لطلب المعرفة، ولدورها في المساهمة في حماية الحضارة والثقافة الإنسانية ونشرها. وكانت «اللجنة الاستشارية لخُطة تنمية الثقافة العربية التابعة لليونسكو» — التي تسعى إلى تعزيز فهم الثقافة العربية عالميًّا، والتبادل الثقافي، واحترام الثقافات الأخرى والاختلافات بين الشعوب — قد قررت أن تدرج اليوم العالمي للغة العربية كيوم رئيسي ضمن خُطة عملها؛ ومن ثَمَّ أعلن المجلس التنفيذي التابع لليونسكو عن اليوم العالمي للغة العربية لأول مرة عام ٢٠١٢ خلال جلسته المائة والتسعين. وقد وقع الاختيار على الثامن عشر من ديسمبر للاحتفال بهذا اليوم؛ لأنه يوافق اليوم الذي أدرجت فيه الجمعية العامة اللغة العربية كسادس لغة رسمية للأمم المتحدة عام ١٩٧٣. وفي العام التالي أقرت اليونسكو اللغة العربية كلغة رسمية بناء على طلب بعض البلدان العربية، وتُرجمت كافة الوثائق والمذكرات والمُسَوَّدات إلى اللغة العربية، وأُتيحت خدمات الترجمة الفورية للغة العربية في كافة الاجتماعات والأحداث. يُذكر أن مليارًا ونصف مليار شخص حول العالم يتحدثون العربية، وكذلك ٢٢ دولة من الدول الأعضاء في اليونسكو.

Sources for Further Information

في حالة رغبتكم في إضافة تعليق، برجاء إدخال اسم المستخدم وكلمة المرور الخاصة بك. تسجيل الدخول.
إذا لم يكن لديكم حساب فعليك تسجيل بياناتك. التسجيل.

تسعدنا مشاركاتكم وتعليقاتكم التي نتمنى أن تلتزم قواعد المشاركة البناءة.