كشفت السلطات الأمريكية عن العثور على يوميات ألفريد روزنبرج، القيادي بالحزب النازي والمُنظِّر للنازية وكاتم الأسرار المقرب من هتلر، إبان سنوات الحرب العالمية الثانية. وقد كانت هذه اليوميات التي تضم ٤٠٠ صفحة عن بعض أدقِّ تفاصيل العلاقات بين قيادات الحزب النازي وأحداث الحرب العالمية الثانية وبخاصة الهولوكوست، قد اختفت بعد محاكمات نورمبرج وإعدام روزنبرج باعتباره مجرم حرب في أكتوبر ١٩٤٦. وقد ضبطت الشرطة الأمريكية اليوميات مؤخرًا بين متعلقات ورثة روبرت كمبنر، أحد أعضاء فريق الادعاء في المحاكمات الشهيرة، والذي هرَّب الأوراق إلى الولايات المتحدة عند عودته، بعد مرور ١٧ عامًا على وفاته عام ١٩٩٣. ويقول هنري ماير، مسئول الأرشيف بمتحف الهولوكوست التذكاري الأمريكي والقائم على توثيق اليوميات والتأكد من هويتها: إنها تحتوي تفاصيل دقيقة عن العلاقة بين قيادات الحزب النازي والأزمة التي تلت هروب رودولف هيس لبريطانيا ١٩٤١، كما أنها تلقي الضوء على الوحشية التي عامل بها النظام النازي الأقليات العرقية من اليهود ومواطني أوروبا الشرقية، وكيفية إخضاع المواطنين المدنيين الروس لخدمة النظام النازي. ويزعم ماير أن هذه اليوميات سوف تفتح آفاقًا جديدة وهامة للبحث، كما أنها ستبوح بأسرار جديدة تخالف بعض الثوابت المتفق عليها عن هذه الفترة التاريخية.

Sources for Further Information

في حالة رغبتكم في إضافة تعليق، برجاء إدخال اسم المستخدم وكلمة المرور الخاصة بك. تسجيل الدخول.
إذا لم يكن لديكم حساب فعليك تسجيل بياناتك. التسجيل.

تسعدنا مشاركاتكم وتعليقاتكم التي نتمنى أن تلتزم قواعد المشاركة البناءة.