تكشف المقارنة التي قام بها فريق من العلماء جامعة أوبسالا بالسويد بين تحليل الحمض النووي للسلالات المختلفة للكلاب الأليفة وبين الذئاب عن علاقة التغير الذي طرأ على غذاء الكلاب قديمًا بقيام الإنسان باستئناسها. وأظهر تحليل تسلسل الحمض النووي فروقًا في الجينات بين الكلاب والذئاب في ٣٦ منطقة وراثية يرتبط ١٩ منها بوظائف في المخ و٨ منها لها علاقة بالجهاز العصبي مما يفسر التغير السلوكي للكلاب تجاه الإنسان. كما أظهر كذلك تزامن هذا التطور بتغير ١٠ جينات وراثية لها علاقة بالتمثيل الغذائي للدهون وهضم مادة النشا وهي العنصر الرئيسي في الكثير من المحاصيل الزراعية والحبوب. وهذا يؤكد تزامن هذه التغيرات مع تلك التي مر بها تطور الإنسان من الصيد إلى الاستقرار في مجتمعات تقوم على الزراعة. يُلقي هذا الكشف الضوء على مراحل تطور الإنسان. ويسهم في فهم الكثير عن تغير الجينات أثناء عملية استئناس الحيوانات. كما يساعد في علاج بعض أمراض التمثيل الغذائي التي يعاني منها الإنسان كمرض السكر.

Sources for Further Information

في حالة رغبتكم في إضافة تعليق، برجاء إدخال اسم المستخدم وكلمة المرور الخاصة بك. تسجيل الدخول.
إذا لم يكن لديكم حساب فعليك تسجيل بياناتك. التسجيل.

تسعدنا مشاركاتكم وتعليقاتكم التي نتمنى أن تلتزم قواعد المشاركة البناءة.