هل أزهر الربيع للشباب؟
هل أزهر الربيع للشباب؟

بعد مُضي عام على خلع حسني مبارك، تبدو مصر هذا الأسبوع عازمة على انتخاب وزير خارجيته الأسبق عمرو موسى خلفًا له في رئاسة الجمهورية. ويقول كثير من المعلِّقين إن حكمه لن يختلف إلا قليلاً عن حكم مبارك، وهو ما يخيِّب آمال هؤلاء الذين تمنَّوا رؤية ديموقراطية ليبرالية تتحقق نتيجة ثورة الشباب التي اندلعت العام الماضي.

في الوقت ذاته، انتخبت اليمن نائب رئيسها المخلوع في اقتراع عليه كمرشح واحد، ويحف العنف الانتخابات الليبية، وتزداد الاحتجاجات السورية دمويةً كل يوم. هل ضاع الربيع العربي سدى إذن؟

التحول الأخير في مجرى الأحداث لا يدهش ريتشارد كينكوتا، الباحث في الدراسات السكانية بمركز «ستيمسون» في العاصمة الأمريكية واشنطن. فحقيقة أن سكان هذه الدول غالبيتهم من الشباب لم تنبئ في رأيه باندلاع الثورات فحسب، بل أيضًا باحتمال حاجة هؤلاء السكان إلى بعض الوقت حتى يتسنى لهم التحول الناجح إلى دول ديموقراطية ليبرالية.

درس كينكوتا الثورات التي قامت في الفترة بين عامي ١٩٧٢ و١٩٨٩، مركِّزًا على الهيكل العمري لسكان الدول. وقد وجد أن الأنظمة الأوتوقراطية المستبدة التي يتراوح متوسط عمر سكانها بين ٢٥ و٣٥ سنة حظيت بأفضل فرص التحول إلى دول ديموقراطية.

كل الدول التي نجحت في هذا التحول عندما كان العمر المتوسط لسكانها يزيد على ٣٠ لا تزال دولًا ديموقراطية إلى يومنا هذا، في حين أن تسعًا من بين عشر دول يقل العمر المتوسط لسكانها عن ٢٥ عامًا سقطت مرة أخرى في قبضة أنظمة مستبدة بعد الثورة. أما أي دولة يزيد العمر المتوسط فيها عن ٣٥ عامًا، فلا تقوم فيها ثورات من الأساس. وكان المؤشر الآخر الوحيد الذي قارب الصواب في التنبؤ بنجاح التحول الديموقراطي بنفس الدقة هو ثروة كل فرد. قدّم كينكوتا نتائجه في اجتماع «رابطة السكان الأمريكية» بسان فرانسيسكو في وقت سابق من هذا الشهر.

إذا استمر هذا النمط فستكون تونس — حيث العمر المتوسط ٣٠ عامًا — هي دولة الربيع العربي الأقرب إلى الاحتفاظ الدائم بنظام ديموقراطي. ويبلغ متوسط الأعمار في مصر وليبيا ٢٥ و٢٦ عامًا على الترتيب، مما يفرض تحديات أمام الدولتين من أجل التحول إلى الديموقراطية خلال السنوات القليلة المقبلة حسبما يرى كينكوتا. أما سوريا واليمن — حيث متوسط الأعمار ٢١ و١٧ عامًا على التوالي — فسيكون الحظ حليفهما إن انتهت ثورتاهما ولو حتى بتحقيق ديموقراطية جزئية.

يصعب تفسير سبب وجود هذا النمط. ويعترف كينكوتا نفسه أن العمر قد يكون مؤشرًا مفيدًا ولكنه ليس السبب وراء حدوث عمليات تحول مستقرة. أحد التفسيرات المحتملة أن السكان الأكبر سنًّا يميلون إلى الارتباط بالمجتمعات الناضجة المعقدة، وفقًا لرأي يانير بار يام الأستاذ بمعهد «نيو إنجلاند للأنظمة المعقدة» في كامبريدج بماساتشوستس. عندما تنضج المجتمعات وتمتلك المؤسسات والبُنى التحتية التي تميز الأمم المتقدمة — والتي نذكر منها التمدن وارتفاع الدخول وحقوق المرأة والتعليم — تميل معدلات المواليد إلى الانخفاض ويرتفع العمر المتوسط (راجع الرسم البياني).

المصدر: إدارة الشئون الاقتصادية والاجتماعية بالأمم المتحدة.
المصدر: إدارة الشئون الاقتصادية والاجتماعية بالأمم المتحدة.
ويرى بار يام أن كل هذه العوامل يعزز بعضها بعضًا. ويضيف قائلًا إنه في الوقت نفسه يُعد البنية التحتية المجتمعية المعقدة عاملًا أساسيًّا في تحول الدولة من مرحلة الفوضى الثورية إلى الديموقراطية حديثة النشأة. وفي ظل الظروف المناسبة، يمكن إدخال قيادة جديدة في أعلى البنية التحتية القائمة دون إحداث الكثير من الفوضى.

ومن العوامل الأساسية الأخرى الثقة المتبادلة بين القائد وشعبه، وفقًا لرأي جاك جولدستون الأستاذ بجامعة «جورج ميسون» في فيرفاكس بفيرجينيا. يشير جولدستون إلى أن مثل هذه الثقة المتبادلة تكون أقل لدى السكان الشباب الذين يميلون إلى الشك في الحكومة.

ما دلالة كل هذا لدول الربيع العربي؟ يرى بار يام أنه على الرغم من الانخفاض النسبي في العمر المتوسط بمصر الذي يشير إلى أنها لن تتحول فورًا إلى دولة ديموقراطية مستقرة، فحقيقة امتلاكها لمنظومة عسكرية جيدة التنظيم تعني أن هذا قد يحدث مستقبلًا. وعلى النقيض من ذلك، تفتقر سوريا وليبيا إلى مثل هذا التنظيم.

يقول كينكوتا إنه يترقب حدوث تغيير في الجزائر والمغرب خلال السنوات المقبلة، تليهما المملكة العربية السعودية والأردن في عشرينيات هذا القرن. وثمة احتمال لنشوب الثورات في أفريقيا السوداء، حيث يغلب على الأنظمة الاستبداد ويقل العمر المتوسط لأغلب دولها عن ٢٠ عامًا. وتقول جنيفر شوبا الأستاذ المساعد بجامعة «رودز» في ممفيس بولاية تينيسي: «لكن لا جدوى من الحديث عن التحول إلى الديموقراطية في ظل معدلات الخصوبة المرتفعة للغاية هناك.» وتضيف أنه ما لم تتراجع معدلات المواليد، فسيُحكم على أفريقيا بسلسلة مستمرة من الثورات طوال عقود قادمة.

في حالة رغبتكم في إضافة تعليق، برجاء إدخال اسم المستخدم وكلمة المرور الخاصة بك. تسجيل الدخول.
إذا لم يكن لديكم حساب فعليك تسجيل بياناتك. التسجيل.

تسعدنا مشاركاتكم وتعليقاتكم التي نتمنى أن تلتزم قواعد المشاركة البناءة.

جميع التعليقات (1)

  • default avatar
    حسام كصاي ·٢٠ يناير ٢٠١٤، ٨:١٣ ص

    كيف الحصول على نسخة منه ورقية او إلكترونية