تدوينات حازم الببلاوي [١–٢٥ من ١٦٣ تدوينة]

  • التفكير خارج الصندوق
    حازم الببلاوي · جريدة الأهرام · ١١ مارس ٢٠١٣

    ليس المقصود من هذا العنوان الإشارة، بوجه خاص، إلى صندوق النقد الدولي، وإنما المقصود هو التفكير في حلول غير تقليدية لمشكلاتنا والبحث عن أفكار جديدة ابتكارية وخارجة عن المألوف. فهناك اتهام، صريح أو ضمني، بأن المسئولين ينتهجون عادة أساليب تقليدية مستقرة بلا خيال أو إبداع. …

  • الجمود عدو الإسلام
    حازم الببلاوي · جريدة الأهرام · ٢٥ فبراير ٢٠١٣

    قرأت في إحدى الصحف خبرًا عن سؤال في الامتحان، وضعه أحد الأساتذة لطلبة الحقوق في الجامعة المفتوحة متعلقًا بقضية ضباط الشرطة الملتحين بالقول بأن «إطلاق اللِّحَى — فضلًا عن كونه واجبًا شرعيًّا على المسلمين من الرجال بوصفه سُنة عن المصطفى صلى الله عليه وسلم — فهو حق من حقوق الإنسان التي تحميها المعاهدات والمواثيق الدولية …» ولست في صدد مناقشة حق الإنسان في اختيار ملبسه أو مظهره، وحريته في هذا الشأن. …

  • بين التوظيف وخلق فرص عمل
    حازم الببلاوي · جريدة الأهرام · ١١ فبراير ٢٠١٣

    الإنسان هو الكائن الوحيد الذي يعمل، وهو يعمل باختياره وإرادته، وحين يعمل فإنه يجدد ويبتكر، وإذا كان الإنسان يعمل لإشباع حاجاته، فإنه من خلال هذا العمل يُغير البيئة التي يعيش فيها، ومن هنا قامت الحضارات، فالإنسان وحده صانع للحضارات من خلال العمل والابتكار والتجديد، أما الحيوان فإنه لا يعمل، وإنما تحركه غرائزه للحصول على قوت يومه في عملية روتينية بلا تبديل أو تغيير؛ فهو عبد للبيئة ولغرائزه الموروثة، لا حرية له أو اختيار، فالإنسان وحده صانع للحضارات؛ لأنه وحده يعمل. …

  • الانفجار السكاني والحريات الفردية
    حازم الببلاوي · جريدة الأهرام · ١٤ يناير ٢٠١٣

    ربما ظهر الإنسان المعاصر بشكله الحالي (الإنساني العاقل Homo Sapiens) منذ مائتي ألف عام أو أكثر قليلًا، ونظرًا لما تميز به هذا الإنسان من مخ كبير، وبالتالي عقل راجح، فإنه لم يعد يقتصر، مثل غيره من الكائنات، على التعايش مع البيئة، بل إنه لم يلبث أن أصبح صانعًا للحضارات بقدرته الفائقة على تطوير البيئة المحيطة وتطويعها لاحتياجاته. …

  • عن الاقتصاد الإسلامي
    حازم الببلاوي · جريدة الأهرام · ٣١ ديسمبر ٢٠١٢

    هل هناك اقتصاد إسلامي؟ وما هي معالمه الأساسية؟ هذه أسئلة كبيرة، ولن تكون الإجابة عليها سهلة، ومن الممكن، بل من الطبيعي أن تختلف الإجابة عليها بحسب تخصص الكاتب، والزاوية التي ينظر من خلالها إلى الموضوع؛ فإجابة المُتفقِّه في العلوم الشرعية قد تختلف عن رؤية الباحث في التاريخ الاقتصادي مثلًا، وغنيٌّ عن البيان أن ما أحاول أن أقدمه — في هذه المقالة القصيرة — سيكون من خلال نظرة اقتصادي اكتسب خبرته العلمية في إطار المفاهيم النظرية التي استقرت لدى الاقتصاديين، وسوف يكون من المصلحة أن نستكمل هذه الرؤية بآراء أخرى من أصحاب تخصصات أخرى قد لا تقل أهمية. …

  • الأغلبية مسئولية وليست امتيازًا
    حازم الببلاوي · جريدة الأهرام · ١٧ ديسمبر ٢٠١٢

    الحديث عن الديمقراطية هو، غالبًا، حديث عن الأغلبية، هذا حق، ولكنه ليس كل الحقيقة؛ فمن حق الأغلبية أن تحكم، ولكنها لا تستطيع باسم «الأغلبية» أن تلغي أو تقيد حقوق وحريات الأقلية؛ فهناك حقوق وحريات أساسية للأفراد لا يمكن ولا يجوز الاعتداء عليها ولو باسم «الأغلبية» مهما بلغت هذه «الأغلبية». …

  • بين المؤامرة والمسئولية
    حازم الببلاوي · جريدة الأهرام · ٣ ديسمبر ٢٠١٢

    «مصر مستهدفة»، «نحن ضحية مؤامرة عالمية»، «لن تسمح الإمبريالية العالمية بقيام نهضة في مصر»، «الصهيونية الدولية تحارب الوحدة العربية بزعامة مصر»، «المسيحية الأصولية لن تقبل بعودة دولة الإسلام وعلى رأسها مصر» … هذه وغيرها بعض الشعارات التي يردِّدها غير قليل من الكُتَّاب عن أحوال مصر، فهناك مؤامرة كونية ضد عودة مصر لدورها الأصيل في بناء الحضارة وقيادة العالم، فهل هذا صحيح؟ …

  • الاقتصاد ونظرية التطور
    حازم الببلاوي · جريدة الأهرام · ١٩ نوفمبر ٢٠١٢

    لعل خطورة داروين، بالمقارنة بغيره من العلماء، هي أنه أطلق اصطلاح «التطور»؛ ليصبح أحد المفاهيم الأساسية، والتي تجاوز الميدان الذي تحدث فيه (عالم الكائنات الحية). فمفهوم «التطور» لم يعد قاصرًا على الكائنات الحية، بل جاوزها إلى مختلف مظاهر الطبيعة؛ فالكون نفسه ليس ثابتًا أو سرمديًّا، بل هو أيضًا في تطور مستمر. …

  • وعد بلفور ولعبة الأمم
    حازم الببلاوي · جريدة الأهرام · ٥ نوفمبر ٢٠١٢

    جاء إنشاء دولة إسرائيل في منطقة الشرق الأوسط في ١٩٤٨ زلزالًا تاريخيًّا غيَّر في المسار السياسي والاقتصادي والاجتماعي لشعوب المنطقة، وما تزال توابعه تؤثر على حياتنا المعاصرة حتى يومنا هذا، وهناك ثلاثة أو أربعة تواريخ مهمة في حياة إسرائيل، وهي على التوالي: المؤتمر الصهيوني الأول في ١٨٩٧ في بازل بسويسرا، ثم وعد بلفور في نوفمبر ١٩١٧، ثم ١٥ مايو ١٩٤٨ بإعلان دولة إسرائيل بعد انتهاء الاحتلال البريطاني لفلسطين، وربما أخيرًا يونيو ١٩٦٧ بهزيمة الجيش المصري. …

  • لا اقتصاد بدون أخلاق
    حازم الببلاوي · جريدة الأهرام · ٢١ أكتوبر ٢٠١٢

    ليس من قبيل الصدفة أن يمهد مؤسس علم الاقتصاد الحديث آدم سميث لكتابه عن «ثروة الأمم» بكتاب سابق له عن «نظرية الشعور الأخلاقي»، يتحدث فيه — إلى جانب أمور أخرى — عن القيم الأخلاقية والنوازع البشرية، وقد كانت الفكرة المحورية عند سميث هي أن السوق توظف المصلحة الخاصة لتحقيق المصلحة العامة، ومن هنا عبارته المشهورة عن «اليد الخفية»؛ فعندما يسعى المُنتِج لتحقيق مصلحته الخاصة، فإنه يعمل — دون أن يدري — لتحقيق المصلحة العامة، ولكن المصلحة الخاصة وحدها لا تكفي، ونجاح الاقتصاد يتطلب الكثير من المبادئ الأخلاقية. …

  • المؤسسات المالية وإدارة المخاطر
    حازم الببلاوي · جريدة الأهرام · ١ أكتوبر ٢٠١٢

    الحديث عن الاقتصاد والقرارات الاقتصادية هو غالبًا حديث عن المستقبل، فأنت تعمل اليوم من أجل تحقيق نتيجة في المستقبل القريب أو البعيد، فقَلَّ أن يتعاصر الجهد والعمل مع النتيجة أو الثمرة، والغالب أن يفصل بينهما فترة زمنية. فالفلاح في أرضه يبذر ويحرث ويروي من أجل ظهور المحصول وبيعه بعد فترة من الزمن، والكثيرون يدَّخرون اليوم لمواجهة متطلبات المستقبل والظروف الطارئة، وما ينطبق على الفرد يسري أيضًا على الأمم، فالدولة تستثمر اليوم في بناء المصانع، أو إقامة المدارس، أو محطات الكهرباء، من أجل تحقيق الرخاء لأبنائها في المستقبل، وهكذا يتحدد جوهر الاقتصاد باتخاذ قرارات اليوم من أجل تحقيق نتيجة في المستقبل القريب أو البعيد. …

  • النقود رمز وليست سلعة
    حازم الببلاوي · جريدة الأهرام · ١٧ سبتمبر ٢٠١٢

    تميز الإنسان عن غيره من الكائنات الحية بقدرته على التعامل مع البيئة المحيطة من خلال الرموز؛ ففي رحلة البشرية التاريخية اكتشف العقل البشري عددًا من الرموز التي زادت من كفاءته في التعامل مع هذه البيئة، مع تعميق التعاون بين أفراد الجماعة البشرية. لعل أول وأهم هذه الرموز هو ظهور اللغة؛ فاللغة هي — في نهاية الأمر — مجموعة من الأصوات، ولكنها رموز تُعَبِّرُ عن معانٍ وأحاسيس يمكن أن تنتقل بين الأفراد والجماعات؛ فهذه الرموز الصوتية هي أداة للتواصل الاجتماعي. …

  • مصر التي في خاطري
    حازم الببلاوي · جريدة الأهرام · ٢٥ يونيه ٢٠١٢

    هناك لحظات يشعر فيها المصري — كل مصري — بمصريته على نحو طاغ يغلب على كل ما عداه من أحاسيس، ومن هذه اللحظات تلك التي تتعرض فيها البلاد لكارثة كما حدث في يونيو ١٩٦٧، أو لانتصار يزيل آثار بعض الهزائم كما حدث في أكتوبر ١٩٧٣، ورغم أن الشعب المصري قام بثورة باهرة في يناير ٢٠١١ أسقط فيها رأس نظام فاسد، فإننا ما زلنا، وبعد عام ونصف، نعيش فترة قلق وعدم اطمئنان على مستقبل البلاد. …

  • عن الطبيعة البشرية
    حازم الببلاوي · جريدة الأهرام · ٢١ مايو ٢٠١٢

    وسط الصخب السياسي المصاحب لانتخابات الرئاسة وتوابع أحداث العباسية وما أثارته من ردود أفعال، فضلًا عن الأحكام القضائية المتعددة والمثيرة، فقد رأيت الخروج من هذه الدوامة والبحث عن موضوع أكثر هدوءًا وأقل ضجيجًا. وكنت أقرأ في كتاب حديث عن البيولوجيا، مما حفزني على اختيار موضوع يبدو بعيدًا عن التخصص الذي أعرفه — الاقتصاد — وهو موضوع «الطبيعة البشرية». …

  • العمل اليوم من أجل الثمرة غدًا
    حازم الببلاوي · جريدة الأهرام · ١٢ مارس ٢٠١٢

    هناك حقائق طبيعية لا يمكن تجاوزها في حياتنا اليومية، بصرف النظر عن شكل النظام الاقتصادي السائد، ولا تتعلق هذه الحقائق بالاقتصاد فقط بقدر ما هي تتعلق بطبيعة الكون الذي نعيش فيه. وفي ضوء هذه الحقائق هناك دروس يمكن استخلاصها حول جوهر النشاط الاقتصادي — إن لم يكن الحياة الاجتماعية بصفة عامة. …

  • رسوم القناة بالجنيه … خطأ اقتصادي!
    حازم الببلاوي · جريدة الأهرام · ٢٠ فبراير ٢٠١٢

    ليست هذه المرة الأولى التي أكتب فيها عن هذا الموضوع، ومع ذلك فيبدو أن الفكرة مازالت مطروحة ومحل بحث لدى بعض الأوساط؛ لذلك رأيت أنه قد يكون من المجدي إعادة الحديث في هذه القضية. ونبدأ بعرض جوهر الفكرة المطروحة، فرسوم المرور في قناة السويس تدفع حاليًّا بالعملات الأجنبية (الدولار/حقوق السحب الخاصة)، فخدمات القناة هي نوع من صادرات الخدمات تؤدَّى لغير المقيمين؛ وبالتالي تسوى قيمتها بالعملات الأجنبية أسوة بباقي الصادرات. …

  • إنه الاقتصاد يا غبي
    حازم الببلاوي · جريدة الشروق · ٥ فبراير ٢٠١٢

    كانت هذه العبارة هي الصيحة التي أطلقها المرشح الشاب كلينتون في مواجهة خصمه السياسي المخضرم جورج بوش الأب في الحملة الانتخابية الأمريكية عام ١٩٩٢، وكان بوش قد انتهى من إنجاز أحد أنظف الانتصارات العسكرية — من حيث كفاءة الأداء — بإخراج جيوش صدام حسين من الكويت، وأمَّن بذلك لبلاده مصادر البترول في الشرق الأوسط مع إرساء قواعد عسكرية أمريكية هائلة في السعودية والبحرين وقطر. …

  • مواجهة المشكلة الاقتصادية
    حازم الببلاوي · جريدة الأهرام · ٤ يناير ٢٠١٢

    أكتب هذه المقالة قبل ظهور نتائج الجولة الأولى للانتخابات ووصول رئيس جديد إلى سدة الحكم، ورغم ما قد يصاحب تسلم الرئاسة من مظاهر واحتفالات؛ فإن المشكلات التي تنتظر هذا الرئيس فضلًا عن التوقعات من الجماهير لن تكون يسيرة أو هينة، فأمام الرئيس الجديد مشكلات عديدة متراكمة وقائمة طويلة من الآمال المُحبَطة، وليس أقلها المشكلة الاقتصادية — وكان محرر هذه الصفحة في الأهرام قد طلب مني في وقت سابق إعداد مقال حول هذه القضية — ونظرًا لأنني سبق أن عبرت عن آرائي في هذا الموضوع في مناسبات متعددة، فقد رأيت أن أوجز هذا الموقف في نقاط سريعة ومختصرة. …

  • لماذا أُفضل النظام البرلماني؟
    حازم الببلاوي · جريدة الأهرام · ٢٣ يوليو ٢٠١١

    ليس هذا المقال الأول الذي أدعو فيه إلى الأخذ بالنظام البرلماني. ولأن القضية هامة، فلم أجد بأسًا من إعادة الكتابة في الموضوع. ونقطة البدء هي أنه لا يوجد نظام مثالي، فلكل نظام مزاياه وعيوبه، والاختيار ليس اختيارًا بين نظام حسن ونظام سيئ، ولكنه ترجيح لاعتبارات يعتقد البعض أنها مبررة، وربما يجد آخرون أنها ليست كذلك. …

  • عن التطور الثقافي
    حازم الببلاوي · جريدة الشروق · ٢ يوليو ٢٠١١

    التطور هو سنة الحياة، فلا شيء يبقى على حاله، فالمجتمعات تتغير وتتطور في علاقاتها مع أفرادها ومع المجتمعات الأخرى، والفكر البشري يتطور معها، أو بالأحرى يطورها. فالإنسان هو محرك التطور والتغير كما أنه موضوعه، والمجتمع المعاصر لما بعد الحداثة ليس هو المجتمع الصناعي التقليدي الذي جاء مع الثورة الصناعية، وجاء هذا المجتمع الصناعي مختلفًا عن المجتمع الزراعي السابق، والذي كان الأساس في ظهور الحضارات الأولى. …

  • كعب أخيل في الاقتصاد المصري
    حازم الببلاوي · جريدة الشروق · ١١ يونيو ٢٠١١

    في الأسطورة اليونانية عن حرب طروادة، أن البطل أخيل الذي يتمتع بشجاعة وقوة خارقة كان يعاني من نقطة ضعف، وهي أن كعب قدمه كان هشًّا وضعيفًا؛ ولذلك فرغم انتصارات أخيل في كل معركة دخلها، فقد استطاع عدوه باريس أن يصيبه في مقتل عندما صوب سهمه إلى قدمه فأرداه قتيلًا. …

  • بين الأخلاق والقانون
    حازم الببلاوي · جريدة المصري اليوم · ٧ يونيو ٢٠١١

    نشرت في هذه الجريدة بتاريخ ١٥ أبريل ٢٠١١، مقالًا عن «العدالة الخاصة ومفهوم الدولة» بمناسبة قيام أحد الأفراد بتوقيع عقوبة جسدية على آخر لمزاولته ما اعتبره خروجًا على القواعد الأخلاقية والدينية. وقد حاولت أن أُوضح في ذلك المقال خطورة الالتجاء إلى «العدالة الخاصة»، حيث يقوم بعض المواطنين بتنفيذ ما يعتقدون أنه تطبيق للعدالة، سواء باسم الدين أو غير ذلك من القيم الأخلاقية أو العقائدية. …

  • خطورة القطاع المالي
    حازم الببلاوي · جريدة الشروق · ٢٤ مايو ٢٠١١

    يلعب القطاع المالي دورًا مهمًّا في الحياة الاقتصادية. وقد كان نمو وتطور هذا القطاع من أهم العوامل التي ساعدت على التقدم الاقتصادي الحديث. فإذا كانت «الثورة الصناعية» وما ارتبط بها من تطورات تكنولوجية هائلة هي القوة الدافعة للطفرة الهائلة في الإنتاج، فقد كانت «الثورة المالية» وما أدت إليه من تطوير أدوات مالية متنوعة ثم مؤسسات مالية جديدة أحد أهم أسباب انتشار وتوسع نتائج الثورة الصناعية والتكنولوجية. …

  • السلوك الاجتماعي: بين المصالح والمبادئ
    حازم الببلاوي · جريدة الشروق · ٢١ مايو ٢٠١١

    عندما نراقب سلوك الأفراد والجماعات، نجد أنهم جميعًا يتخذون قراراتهم في ضوء أحد اعتبارين، إما بدافع من «المصلحة» أو استنادًا إلى «المبادئ والقيم»، إن لم يكن بنوع من التوفيق بين الأمرين. ويثور التساؤل عن العلاقة بين هذه «المصالح» و«المبادئ» وما إذا كان هناك تكامل أو على العكس تناقض بين الأمرين. …

  • رسوم المرور في قناة السويس
    حازم الببلاوي · جريدة الشروق · ١٤ مايو ٢٠١١

    لم أكن أدري أن موضوع رسوم المرور في قناة السويس وأدائها بالدولار أو بالجنيه المصري يمثِّل مشكلة هامة بالنسبة لعدد من المواطنين المصريين. وفي حوار تليفزيوني مع الأستاذ عمرو أديب في برنامج «القاهرة اليوم»، طرح عليَّ هذا السؤال، وأجبته بما أعتقد أنه المصلحة المصرية. …