المجلس العمومي

يا شرق بُشْراك أبدى شمسَك الفَلكُ
وزال عنك وعن آفاقك الحلكُ
أضحى بك القوم أحرارًا قد اعتصموا
من النجاة بحبلٍ ليس يَنهتك١
نادٍ به القولُ عن أهليه مستمَع
والحق متبع والأمر مشترك
نادٍ إذا نفرت عنا الأمور به
لهنَّ يمتد من نسج النهى شرك
يصطاد فيه شرودُ الحق عن كثب
كالماء يصطاد في ضحضاحه السمك
إن السحائب لم تظهر بوارقها
ما لم يكن للقوَى فيهن مُعترك
وللتدابير حرب لا يخيب بها
قوم بمستنقع الآراء قد بَركوا
هذا هو المجلس الرحب الذي وسعت
أحكامُه الناسَ من عاشوا ومن هلكوا
هو السماء التي نعلو السماء بها
تبدو من العدل في آفاقها حُبك٢
دارت بها شمس عزٍّ الملك حيث لها
حرية العيش برج والنهى فلك
قد أصبح الأمر شورى بيننا فبه
على الرعية لا يستأثر الملِك
وأصبح الناس في قُربى وإن بعدت
أديانهم، ما بهم حقد ولا حسك٣
هذا الذي جاءنا الدين الحنيف به
وحيًا من الله مبعوثًا به الملَك
هذا به نهض الإسلام نهضته
من قبلُ إذ قامَ يستولي ويمتلك
يا قوم قد حان حينٌ تسخرون به
ممن بكم سخِروا من قبلُ أو ضحكوا
مات الزمان الذي من قبلُ كان به
يحيا امرؤ لم يكن في السعي ينهمك
هلا نظرتم لما في الغرب من سَنَنٍ
كلٌّ به سائرٌ طَلقًا ومُنسلك
لم تَلْقَ للحق وجهًا فيهِ محتقرًا
ولم تجدْ حُرمة للعلم تنتهك
في الغرب أصوات علم يبعثون بها
مَن في القبور فهل في سمعكم سَكك؟!٤
فشمروا يا رجالَ الشرق عن هِمم
حجابها عند أهل الغرب منتهك
ولست أطلب منكم فعلَ ما فعلوا
ولا أحاول منكم ترك ما تركوا
بل فاذكروا أوَّليكم كيف قد سلفوا
ثم اسلكوا في المعالي أيَّةً سلكوا
واستخلصوا عسجد المجد الذي بلغوا
سبكًا على قالب العلم الذي سبكوا
لا عذر للشرق عند الغرب بعدئذٍ
إن لم يتمَّ له من شأوه الدرَك٥
واستنجدوا العلم إنَّ العلم شِكته
في حومة العيش تبلى دونها الشكك٦
أما المدارس فلترفع قواعدها
حتى تقوم وطود الجهل مؤتفك٧
منابع العلم إن غاضت بمملكة
فاضت بسيل الدواهي حولها برَك
من شاد مدرسة للعلم هدَّ بها
سجنًا لمن أفسدوا في الأرض أو فتكوا
وكم أثارت رياح الجهل من سُحبٍ
تَهطالهنَّ دم في الأرض منسفك
فالعلم والجهل كل البون بينهما
هذا الفسوق وذاك الفوز والنسك
ضدان ما استويا يومًا ولا اجتمعا
وهل تُرى يتساوى النورُ والحَلكُ؟!
نادوا: البدارَ البدارَ اليوم إنكمُ
يا قومُ ساهون حيث الأمر مرتبك
كم رُدِّدت كلمات الناصحين لكم
حتى لقد ملَّ من مضغٍ لها الحَنك
يا قوم قد طلعت شمس الهدى وبها
للناس قد وضحت من رشدهم سكك
وأنشد الشرق مسرورًا يؤرِّخها:
«حرية المُلك أهدى شمسها الفلك»
١  ينهتك: ينقطع.
٢  حبك جمع حبيكة، وهي الطريقة.
٣  حسك الصدر: حقد العداوة، يقال: إنه لحسك الصدر.
٤  السكك، بوزن سبب: الصمم.
٥  الدرك: اللحاق.
٦  الشكك: جمع شكة، وهي السلاح.
٧  مؤتفك: منقلب، يقال: ائتفكت بهم الأرض: انقلبت.

جميع الحقوق محفوظة لهنداوي فاونديشن © 2019

تسجيل الدخول

هذا الحساب غير مُفعَّل، يُرجى التفعيل لتسجيل الدخول‎‎

Mail Icon

إنشاء حساب

Mail Icon

لقد أرسلنا رسالة تأكيد التسجيل إلى يرجى التحقق من البريد الوارد الخاص بك وتأكيد بريدك الالكتروني لاستكمال عملية اشتراكك.

نسيت كلمة السر؟

Mail Icon

إذا كان البريد الإلكترونى الذى أدخلتة متصلا بحساب فى هنداوي فاونديشن ، فسيتم إرسال رساله مع إرشادات لإعادة ضبط كلمة السر.