قامت تميس

قامت تميسُ بأعطافٍ وأوراك
رقصًا على نغمات المقْوَل الحاكي
حوراءُ جاءت وكلٌّ في مسرَّته
لاهٍ وراحتْ وكلٌّ طرفه باكِ
شكوت من خصرها ضعفًا وقلت لها:
مليكة الحُسن هل عَطفٌ على الشاكي؟
فاستضحكت وَهْي تجني الورد قائلة:
ما أحسنَ الوردَ؟ قلت: الوردُ خدَّاك
وقلت: أهوَى، فقالت بالدلال: ومن
تهوى؟ فقلت لها: إيَّاكِ إياك
واستحلفتني على قلبي فقلت لها:
يهواك إي وجلال الحسن يهواك
سحر بعينيك يستهوي القلوب وما
ينفكُّ في هتك عُبَّاد ونُساك
يا ربةَ الحسن هلَّا تعطفين على
من باتَ سهران مشغولًا بذكراك
ما أطيبَ العيشَ في الدنيا لو اتصلت
أسباب دنياي معْ أسباب دنياك!
الحُسن يفتنُّ والألحاظ فاتكة
وا حْيرَتي بين فتَّان وفتَّاك!
تهفو بقلبيَ أشواقي فأمسكه
لما أراك وهل يشفيه إمساكي
إني وعندي بكنهِ الحسن معرفة
ما راقني قطُّ من شيءٍ كمَرآك
أمسى غرامُك يجري في عروق دمي
كالكهرباء التي تجري بأسلاك

جميع الحقوق محفوظة لهنداوي فاونديشن © 2019

تسجيل الدخول

هذا الحساب غير مُفعَّل، يُرجى التفعيل لتسجيل الدخول‎‎

Mail Icon

إنشاء حساب

Mail Icon

لقد أرسلنا رسالة تأكيد التسجيل إلى يرجى التحقق من البريد الوارد الخاص بك وتأكيد بريدك الالكتروني لاستكمال عملية اشتراكك.

نسيت كلمة السر؟

Mail Icon

إذا كان البريد الإلكترونى الذى أدخلتة متصلا بحساب فى هنداوي فاونديشن ، فسيتم إرسال رساله مع إرشادات لإعادة ضبط كلمة السر.