تحية سركيس

أنشدها في حفلة أقيمت في القدس لتكريم الكاتب الشهير سليم سركيس، عند قدومه إليها زائرًا.

من فاضلٍ أكبرتُه قبل اللِّقا
فَسجَرْتُ فيه من الثناء وطيسا
حتى إذا كان اللقاء وجدت ما
يُعزى إليه من العُلا معكوسا
إلا الفتى سركيس؛ أي وتشرُّفي
بلقائه، إلَّا الفتى سركِيسا
جالسته في القدس أولَ مرَّةٍ
فأحسَّ قلبي من هواه رَسيسا
في مجلسٍ نظم الزمان بصدره
عقدًا من الصيد الكرام نفيسا
إذ كان يسكرنا بخمر حديثه
فيدير منه على الجلوس كئوسا
يحيي السرور الميتَ منك بنكتة
فيُريك معجزة ابن مريم عيسى
وإذا أفاض من الحديث بحكمة
خِلنا محدِّثنا أرسطاليسا
وإذا تحدَّث مازحًا فنكاته
بالضحك تصفع من تراه عبوسا
لو يستدرُّ يد الشحيح بظرفه
يومًا لجاد له وحَلَّ الكيسا
جالسته فَكه الكلام منافثًا
أكرمْ بمثلك يا سليم جليسا!
فمجالس الأدباء أنت رئيسها
أخلق بمثلك أن يكون رئيسا
أولست ربَّ مَجَلَّةٍ أدبية
تُزري بأزهار الرياض طروسا
في كل شهرٍ بالفنون تزفُّها
عذراءَ باهرة الجمال عَروسا
قد جئتَ في تحبيرها متنطِّسًا
تشفي بنفث يراعِكَ المألوسا
تبدو الحقائق من خلال سطورها
فتضيء في ليل الشُّكوك شموسا
لَمَّا قدمتَ القدس قصدَ زيارةٍ
فمنحتَ وحشة أهلها تأنيسا
قمنا لفضلك يا سليمُ تجلَّةً
نحني الظهور مُطأطِئين رءوسا

جميع الحقوق محفوظة لهنداوي فاونديشن © 2019

تسجيل الدخول

هذا الحساب غير مُفعَّل، يُرجى التفعيل لتسجيل الدخول‎‎

Mail Icon

إنشاء حساب

Mail Icon

لقد أرسلنا رسالة تأكيد التسجيل إلى يرجى التحقق من البريد الوارد الخاص بك وتأكيد بريدك الالكتروني لاستكمال عملية اشتراكك.

نسيت كلمة السر؟

Mail Icon

إذا كان البريد الإلكترونى الذى أدخلتة متصلا بحساب فى هنداوي فاونديشن ، فسيتم إرسال رساله مع إرشادات لإعادة ضبط كلمة السر.