قسوة

قَسَتِ الحياةُ على الطريـ
ـدِ فقم بنا نَنْعَى الحياهْ
وقسا الحبيبُ على الغريـ
ـبِ فلا الدموع ولا الصَّلاهْ
فرغ الحديثُ ومن رواه
طُوِيَ الكتابُ فمن طواهْ؟
عجبًا لهذا الحب من
بدءِ الزمانِ لمنتهاهْ
وقضائِهِ بين الذي
حفظ الوفاءَ ومن سلاهْ
قتلَى الهوى لا يُذكَرو
ن ولا حساب على الجناهْ

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢٠