عبق الربيع

عَبِقَ الربيعُ وأيْنَعَتْ جَنَّاتُهُ
وجَلَتْ لنا أفراحَنا مرآتُهُ
لله وادِينا وطِيبُ نَسيمِهِ
وترابُه وسماؤُه وسِماتُه
يا مَن يُكَذِّب بِالنشورِ بلادَنا
هذِي مِثالُ الخُلْدِ أو هيَ ذاتُه
والنيلُ نهرُ الكَوْثَرِ العذبِ الذي
جاءتْ لنا في المُنْزَلَاتِ صِفاتُهُ

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢٠