وَدِّعْ أُمَامَةَ وَالتَّوْدِيعُ تَعْذِيرُ

Wave Image
وَدِّعْ أُمَــامَــةَ وَالــتَّــوْدِيـعُ تَـعْـذِيـرُ
وَمَـا وَدَاعُـكَ مَـنْ قَـفَّـتْ بِـهِ الْـعِـيـرُ
وَمَــا رَأَيْــتُــكَ إِلَّا نَــظْـرَةً عَـرَضَـتْ
يَــوْمَ الــنِّــمَــارَةِ وَالْـمَأْمُـورُ مَأْمُـورُ
أَنَّـى الْـقُـفُـولُ إِلَـى حَـيٍّ وَإِنْ بَعُدُوا
أَمْــسَـوْا وَدُونَـهُـمُ ثَـهْـلَانُ فَـالـنِّـيـرُ
هَـلْ تُـبْـلِـغَـنِّـيـهِـمُ حَـرْفٌ مُـصَـرَّمَـةٌ
أُجْــدُ الْــفَــقَــارِ وَإِدْلَاجٌ وَتَــهْـجِـيـرُ
قَـدْ عُرِّيَتْ نِصْفَ حَوْلٍ أَشْهُرًا جُدُدًا
يَـسْـفِـي عَـلَى رَحْلِهَا بِالْحِيرَةِ الْمُورُ
وَقَـارَفَـتْ وَهْـيَ لَمْ تَجْرَبْ وَبَاعَ لَهَا
مِـنَ الْـفَـصَـافِـصِ بِـالـنُّـمِّـيِّ سِفْسِيرُ
لَـيْـسَـتْ تَـرَى حَـوْلَـهَـا إِلْـفًـا وَرَاكِبُهَا
نَـشْـوَانُ فِـي جُوَّةِ الْبَاغُوثِ مَخْمُورُ
تُـلْـقِـي الْإِوَزُّونَ فِـي أَكْـنَـافِ دَارَتِهَا
بَـيْـضًـا وَبَـيْـنَ يَـدَيْـهَا التِّبْنُ مَنْشُورُ
لَـوْلَا الْـهُـمَـامُ الَّـذِي تُـرْجَـى نَـوَافِلُهُ
لَـقَـالَ رَاكِـبُـهَـا فِـي عُـصْـبَـةٍ سِيرُوا
كَأَنَّــهَــا خَــاضِــبٌ أَظْــلَافُــهُ لَــهِـقٌ
قَــهْــدُ الْإِهَــابِ تَــرَبَّــتْـهُ الـزَّنَـانِـيـرُ
أَصَــاخَ مِــنْ نَـبْأَةٍ أَصْـغَـى لَـهَـا أُذُنًـا
صِـمَـاخُـهَـا بِـدَخِيسِ الرَّوْقِ مَسْتُورُ
مِنْ حِسِّ أَطْلَسَ تَسْعَى تَحْتَهُ شِرَعٌ
كَأَنَّ أَحْــنَــاكَـهَـا الـسُّـفْـلَـى مَآشِـيـرُ
يَــقُـولُ رَاكِـبُـهَـا الْـجِـنِّـيُّ مُـرْتَـفِـقًـا
هَـذَا لَـكُـنَّ وَلَـحْـمُ الـشَّـاةِ مَـحْـجُورُ

عن القصيدة

  • طريقة النظم: عمودي
  • لغة القصيدة: الفصحى
  • بحر القصيدة: البسيط
  • عصر القصيدة: الجاهلي

عن الشاعر

تسجيل الدخول إلى حسابك

Sad Face Image

قم بتسجيل الدخول ليبدأ التحميل، وتحصل على جميع مزايا ومحتوى هنداوي فاونديشن سي آي سي.

تسجيل الدخول إنشاء حساب

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢٤