سِوَاكَ الَّذِي وُدِّي لَدَيْهِ مُضَيَّعٌ

Wave Image
سِــوَاكَ الَّــذِي وُدِّي لَــدَيْـهِ مُـضَـيَّـعٌ
وَغَـيْـرُكَ مَـنْ سَـعْـيِـي إِلَـيْهِ مُخَيَّبُ
وَوَالـــلــهِ مَــا آتِــيــكَ إِلَّا مَــحَــبَّــةً
وَإِنِّـيَ فِـي أَهْـلِ الْـفَـضِـيـلَـةِ أَرْغَـبُ
أَبُـثُّ لَـكَ الـشُّـكْـرَ الَّذِي طَابَ نَشْرُهُ
وَأُطْـرِي بِـمَـا أُثْـنِـي عَـلَيْكَ وَأُطْرِبُ
فَـمَـا لِـيَ أَلْـقَـى دُونَ بَـابِـكَ جَـفْـوَةً
لِــغَـيْـرِكَ تُـعْـزَى لَا إِلَـيْـكَ وَتُـنْـسَـبُ
أُرَدُّ بِــرَدِّ الْــبَــابِ إِنْ جِــئْــتُ زَائِـرًا
فَـيَـا لَـيْتَ شِعْرِي أَيْنَ أَهْلٌ وَمَرْحَبُ
وَلَــسْــتُ بِأَوْقَـاتِ الـزِّيَـارَةِ جَـاهِـلًا
وَلَا أَنَــا مِــمَّــنْ قُــرْبُــهُ يُــتَــجَـنَّـبُ
وَقَـدْ ذَكَـرُوا فِـي خَـادِمِ الْـمَـرْءِ أَنَّـهُ
بِــمَــا كَــانَ مِـنْ أَخْـلَاقِـهِ يَـتَـهَـذَّبُ
فَـهَـلَّا سَـرَتْ مِـنْـكَ الـلَّـطَـافَةُ فِيهِمُ
وَأَعْـــتَــدْتَــهُــمْ آدَابَــهَــا فَــتَأَدَّبُــوا
سَـتَـصْـعُـبُ عِـنْـدِي حَـالَةٌ مَا أَلِفْتُهَا
عَـلَـى أَنَّ بُـعْدِي عَنْ جَنَابِكَ أَصْعَبُ
وَأُمْـسِـكُ نَـفْـسِـي عَـنْ لِقَائِكَ كَارِهًا
أُغَـالِبُ فِيكَ الشَّوْقَ وَالشَّوْقُ أَغْلَبُ
وَأَغْـضَـبُ لِـلْـفَـضْـلِ الَّـذِي أَنْتَ رَبُّهُ
لِأَجْــلِـكَ لَا أَنِّـي لِـنَـفْـسِـيَ أَغْـضَـبُ
وَآنَــفُ إِمَّــا عِــزَّةً مِــنْــكَ نِــلْــتُــهَـا
وَإِمَّـــــا لِإِذْلَالٍ بِــــهِ أَتَــــعَــــتَّــــبُ
وَإِنْ كُـنْـتُ لَـمْ أَعْـتَـدْ بِـهَـاتِـيـكَ ذِلَّةً
فَحَسْبِي بِهَا مِنْ خَجْلَةٍ حِينَ أَذْهَبُ

عن القصيدة

  • طريقة النظم: عمودي
  • لغة القصيدة: الفصحى
  • بحر القصيدة: الطويل
  • عصر القصيدة: الأيوبي

عن الشاعر

تسجيل الدخول إلى حسابك

Sad Face Image

قم بتسجيل الدخول ليبدأ التحميل، وتحصل على جميع مزايا ومحتوى هنداوي فاونديشن سي آي سي.

تسجيل الدخول إنشاء حساب

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢٢