أَلَا مَنْ مُبْلِغٌ عَمْرَو بْنَ هِنْدٍ

Wave Image
أَلَا مَـنْ مُـبْـلِـغٌ عَـمْـرَو بْـنَ هِنْدٍ
فَـمَـا رُعِـيَـتْ ذَمَامَةُ مَنْ رَعَيْتَا
أَتَـغْـصِـبُ مَـالِـكًـا بِـذُنُوبِ تَيْمٍ
لَـقَـدْ جِـئْتَ الْمَحَارِمَ وَاعْتَدَيْتَا
فَــلَــوْلَا نِــعْـمَـةٌ لِأَبِـيـكَ فِـيـنَـا
لَـقَـدْ فُـضَّـتْ قَـنَـاتُكَ أَوْ ثَوَيْتَا
أَتَـنْـسَـى رِفْـدَنَـا بِـعُـوَيْـرِضَاتٍ
غَـدَاةَ الْـخَـيْلُ تَخْفِرُ مَا حَوَيْتَا
وَكُـنَّـا طَـوْعَ كَـفِّـكَ يَا ابْنَ هِنْدٍ
بِـنَـا تَـرْمِـي مَـحَارِمَ مَنْ رَمَيْتَا
سَـتَـعْلَمُ حِينَ تَخْتَلِفُ الْعَوَالِي
مَـنِ الْـحَامُونَ ثَغْرَكَ إِنْ هَوَيْتَا
وَمَنْ يَغْشَى الْحُرُوبَ بِمُلْهِبَاتٍ
تُــهَــدِّمُ كُــلَّ بُــنْــيَـانٍ بَـنَـيْـتَـا
إِذَا جَـاءَتْ لَـهُـمْ تِـسْـعُـونَ أَلْفًا
عَــوَابِـسُـهُـنَّ وَرْدًا أَوْ كُـمَـيْـتَـا

عن القصيدة

  • مناسبة القصيدة: قال الشاعر هذه الأبيات يهجو بها عمرو بن هند.
  • غرض القصيدة: الهجاء
  • طريقة النظم: عمودي
  • لغة القصيدة: الفصحى
  • بحر القصيدة: الوافر
  • عصر القصيدة: الجاهلي

عن الشاعر

تسجيل الدخول إلى حسابك

Sad Face Image

قم بتسجيل الدخول ليبدأ التحميل، وتحصل على جميع مزايا ومحتوى هنداوي فاونديشن سي آي سي.

تسجيل الدخول إنشاء حساب

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢٤