صَرَمْتَ الْيَوْمَ حَبْلَكَ مِنْ كَنُودَا

Wave Image
صَـرَمْتَ الْيَوْمَ حَبْلَكَ مِنْ كَنُودَا
لِـتُـبْـدِلَ حَـبْـلَـهَـا حَـبْـلًا جَدِيدَا
مِـنَ الـلَّائِـي إِذَا يَـمْـشِـيـنَ هَوْنًا
تَـجَـلْـبَـبْـنَ الْـمَـجَـاسِدَ وَالْبُرُودَا
كَأَنَّ بُــطُـونَـهُـنَّ سُـيُـوفُ هِـنْـدٍ
إِذَا مَــا هُــنَّ زَايَــلْــنَ الْـغُـمُـودَا
تَـبَـدَّتْ لِـي لِـتَـقْـتُـلَـنِـي فَأَبْدَتْ
مَـعَـاصِـمَ فَـخْـمَـةً مِـنْهَا وَجِيدَا
وَوَجْــهًــا خِــلْـتُـهُ لَـمَّـا بَـدَا لِـي
غَــدَاةَ الْــبَــيْـنِ دِيـنَـارًا نَـقِـيـدَا
سَـقَـيْـنَـا بِالْفَضَاءِ كُئُوسَ حَتْفٍ
بَـنِـي عَـوْفٍ وَإِخْـوَتَـهُـمْ تَـزِيـدَا
لَـقِـيـنَـاهُـمْ بِـكُـلِّ أَخِـي حُرُوبٍ
يَــقُــودُ وَرَاءَهُ جَــمْـعًـا عَـتِـيـدَا
وَمُـشْـرِفَـةَ الـتَـلَائِـلِ مُـضْمَرَاتٍ
طَـوَى أَحْـشَـاءَهَا التَّعْدَاءُ، قُودَا
أَكُـنْـتُـمْ تَـحْـسِبُونَ قِتَالَ قَوْمِي
كَأَكْــلِـكُـمُ الْـفَـغَـايَـا وَالْـهَـبِـيـدَا
أَصَـابَ الْـقَـتْلُ سَاعِدَةَ بْنَ كَعْبٍ
وَغَـادَرَ فِـي مَـجَـالِـسِـهَـا قُرُودَا
وَقَـدْ رُدَّ الْـعَـزَائِـمُ فِـي طَـرِيـفٍ
وَأَقْـيَـالٍ يَـصُـوغُـونَ الْـحَـدِيدَا
وَإِنَّ سُـيُـوفَـنَـا ذَهَـبَـتْ عَـلَيْكُمْ
بَـنِـي شَـرِّ الْـخَـنَـا مَـهَـلًا بَـعِـيدَا
وَيَأْبَــى جَــمْــعُــكُــمْ إِلَّا فِــرَارًا
وَيَأْبَـــى جَـــمْـــعُــنَــا إِلَّا وُرُودَا
وَإِنَّ وَعِـيـدَنَـاكُـمْ حِـيـنَ نَمْشِي
بِـهِـنَّ عَـلَـى الْـمَـنُونِ وَلَا وَعِيدَا
أَلَا مَــنْ مُــبْــلِـغٌ عَـنِّـي كُـعَـيْـبًـا
فَــهَـلْ يَـنْـهَـاكَ لُـبُّـكَ أَنْ تَـعُـودَا
أَرَانِــي كُــلَّــمَــا صَــدَّرْتُ أَمْــرًا
بَـنِـي الـرَّقْـعَاءِ جَشَّمَكُمْ صَعُودَا
فَمَا أَبْقَتْ سُيُوفُ الْأَوْسِ مِنْكُمْ
وَحَــدُّ ظُــبَــاتِــهَــا إِلَّا شَــرِيــدَا
فَـلَـنْ نَـنْـفَـكَّ نَـقْـتُـلُ مَـا حَـيِينَا
رِجَـالَـكُـمُ وَنَـجْـعَـلُـكُـمْ عَـبِـيـدَا

عن القصيدة

  • طريقة النظم: عمودي
  • لغة القصيدة: الفصحى
  • بحر القصيدة: الوافر
  • عصر القصيدة: الجاهلي

عن الشاعر

تسجيل الدخول إلى حسابك

Sad Face Image

قم بتسجيل الدخول ليبدأ التحميل، وتحصل على جميع مزايا ومحتوى هنداوي فاونديشن سي آي سي.

تسجيل الدخول إنشاء حساب

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢٤