لَقَدْ فَرِحَ الْوَاشُونَ أَنْ صَرَمَتْ حَبْلِي

Wave Image
لَـقَـدْ فَـرِحَ الْـوَاشُونَ أَنْ صَرَمَتْ حَبْلِي
بُـثَـيْـنَـةُ أَوْ أَبْـدَتْ لَـنَـا جَـانِـبَ الْـبُـخْـلِ
يَــقُــولُــونَ مَــهْـلًا يَـا جَـمِـيـلُ وَإِنَّـنِـي
لَأُقْـسِـمُ مَـا لِـي عَـنْ بُـثَـيْـنَـةَ مِـنْ مَهْلِ
أَحِــلْــمًــا؟ فَــقَــبْـلَ الْـيَـوْمِ كَـانَ أَوَانُـهُ
أَمَ اخْشَى؟ فَقَبْلَ الْيَوْمِ أُوعِدْتُ بِالْقَتْلِ
لَـقَـدْ أَنْـكَـحُـوا جَـهْـلًا نُـبَـيْـهًـا ظَـعِـيـنَةً
لَـطِـيـفَـةَ طَيِّ الْكَشْحِ ذَاتَ شَوًى خَدْلِ
وَكَــمْ قَــدْ رَأَيْــنَــا سَــاعِـيًـا بِـنَـمِـيـمَـةٍ
لِآخَــرَ لَــمْ يَــعْــمِــدْ بِــكَــفٍّ وَلَا رِجْــلِ
إِذَا مَــا تَــرَاجَــعْــنَـا الَّـذِي كَـانَ بَـيْـنَـنَـا
جَـرَى الـدَّمْـعُ مِـنْ عَيْنَيْ بُثَيْنَةَ بِالْكُحْلِ
وَلَـوْ تَـرَكَـتْ عَـقْـلِـي مَـعِـي مَـا طَـلَبْتُهَا
وَلَـكِـنْ طِـلَابِـيـهَـا لِـمَـا فَـاتَ مِنْ عَقْلِي
فَيَا وَيْحَ نَفْسِي حَسْبُ نَفْسِي الَّذِي بِهَا
وَيَـا وَيْـحَ أَهْـلِـي مَـا أُصِـيـبَ بِـهِ أَهْلِي
وَقَـــالَـــتْ لِأَتْـــرَابٍ لَـــهَــا لَا زَعَــانِــفٍ
قِــصَــارٍ وَلَا كُــسِّ الــثَّــنَـايَـا وَلَا ثُـعْـلِ
إِذَا حَـمِـيَـتْ شَـمْـسُ الـنَّـهَـارِ اتَّـقِـيـنَـهَا
بِأَكْـسِـيَـةِ الـدِّيـبَـاجِ وَالْـخَـزِّ ذِي الْخَمْلِ
تَـدَاعَـيْنَ فَاسْتَعْجَمْنَ مَشْيًا بِذِي الْغَضَا
دَبِيبَ الْقَطَا الْكُدْرِيِّ فِي الدَّمِثِ السَّهْلِ
إِذَا ارْتَــعْــنَ أَوْ فُــزِّعْـنَ قُـمْـنَ حَـوَالَـهَـا
قِـيَـامَ بَـنَـاتِ الْـمَـاءِ فِي جَانِبِ الضَّحْلِ
أَرَانِـــيَ لَا أَلْـــقَـــى بُـــثَـــيْـــنَـــةَ مَــرَّةً
مِــنَ الـدَّهْـرِ إِلَّا خَـائِـفًـا أَوْ عَـلَـى رَحْـلِ
خَـلِـيـلَـيَّ فِـيـمَـا عِـشْـتُـمَـا هَـلْ رَأَيْـتُمَا
قَـتِـيـلًا بَـكَـى مِـنْ حُـبِّ قَـاتِـلِـهِ قَـبْـلِي
أَبِــيــتُ مَــعَ الْــهُــلَّاكِ ضَـيْـفًـا لِأَهْـلِـهَـا
وَأَهْـلِـي قَـرِيـبٌ مُـوسِـعُونَ ذَوُو فَضْلِ
أَلَا أَيُّــهَــا الْــبَــيْـتُ الَّـذِي حِـيـلَ دُونَـهُ
بِـنَـا أَنْـتَ مِـنْ بَـيْـتٍ وَأَهْـلُـكَ مِـنْ أَهْلِ
بِــنَــا أَنْــتَ مِــنْ بَــيْــتٍ وَحَـوْلَـكَ لَـذَّةٌ
وَظِـلُّـكَ لَـوْ يُـسْـطَـاعُ بِـالْـبَـارِدِ الـسَّهْلِ
ثَـــلَاثَـــةُ أَبْـــيَـــاتٍ فَــبَــيْــتٌ أُحِــبُّــهُ
وَبَـيْـتَـانِ لَـيْـسَـا مِـنْ هَـوَايَ وَلَا شَكْلِي
كِــلَانَــا بَـكَـى أَوْ كَـادَ يَـبْـكِـي صَـبَـابَـةً
إِلَـى إِلْـفِـهِ وَاسْـتَـعْـجَـلَـتْ عَـبْـرَةً قَبْلِي
أَعَـاذِلَـتِـي أَكْـثَـرْتِ جَـهْـلًا مِـنَ الْـعَـذْلِ
عَلَى غَيْرِ شَيْءٍ مِنْ مَلَامِي وَمِنْ عَذْلِي
نَأَيْـتُ فَـلَـمْ يُـحْـدِثْ لِـيَ الـنَّأْيُ سَـلْـوَةً
وَلَـمْ أُلْـفِ طُـولَ الـنَّأْيِ عَـنْ خُلَّةٍ يُسْلِي
وَلَـسْـتُ عَـلَـى بَـذْلِ الـصَّـفَـاءِ هَـوِيـتُهَا
وَلَــكِـنْ سَـبَـتْـنِـي بِـالـدَّلَالِ وَبِـالْـبُـخْـلِ
أَلَا لَا أَرَى إِثْــنَــيْــنِ أَحْــسَــنَ شِــيــمَـةً
عَـلَـى حَـدَثَـانِ الـدَّهْـرِ مِنِّي وَمِنْ جُمْلِ
فَإِنْ وُجِـــدَتْ نَــعْــلٌ بِأَرْضٍ مَــضِــلَّــةٍ
مِـنَ الْأَرْضِ يَـوْمًـا فَـاعْـلَـمِي أَنَّهَا نَعْلِي

عن القصيدة

  • طريقة النظم: عمودي
  • لغة القصيدة: الفصحى
  • بحر القصيدة: الطويل
  • عصر القصيدة: الأموي

عن الشاعر

تسجيل الدخول إلى حسابك

Sad Face Image

قم بتسجيل الدخول ليبدأ التحميل، وتحصل على جميع مزايا ومحتوى هنداوي فاونديشن سي آي سي.

تسجيل الدخول إنشاء حساب

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢٤