الإرادة الحرة: مقدمة قصيرة جدًّا

توماس بينك

ترجمة ياسر حسن

مراجعة ضياء ورَّاد

في كل يومٍ من حياتنا، نتَّخذُ كافة أنواع الخيارات الحرَّة ونتصرَّف بناءً عليها؛ بعضها عديم الأهمية، وبعضها الآخر يكون له من التبعات ما يجعله قد يُغير مسارَ حياتنا. ولكن هل هذه الخيارات حرَّة حقًّا أم أننا مسيَّرون للتصرُّف على النحو الذي نتصرَّف عليه بفعل عوامل تتجاوز نطاق سيطرتنا؟ هل الشعور أنه كان بإمكاننا اتخاذ قرارات مختلفة ما هو إلا وهم؟ وإذا كانت خياراتنا غير حرَّة، فهل من المنطقي في هذه الحالة أن يتحملَ البشرُ المسئوليةَ الأخلاقية عن أفعالهم؟

يُلقي هذا الكتاب الضوءَ على مجموعةٍ من القضايا التي تكتنفُ هذا السؤال الفلسفي الجوهري. يعرضُ توماس بينك — متبحِّرًا في مشكلة الإرادة الحرة خلال أفكار الفلاسفة اليونانيين وفلاسفة العصور الوسطى حتى مفكري عصرنا هذا — مقدمةً مبدعةً وثاقبةً لهذا الموضوع المثير، ويقدِّمُ دفاعًا جديدًا عن حقيقة الإرادة الحرة الإنسانية.

عن المؤلف

توماس بينك: محاضرٌ متخصِّصٌ في الفلسفة في جامعة كينجز كوليدج لندن. يُركِّز عمله على الأخلاقيات، وعلى فلسفة العقل والفعل، والفلسفة السياسية، وفلسفة القانون. كما يكتبُ عن الفلسفة في العصور الوسطى وفي أوائل العصر الحديث، وله العديدُ من المؤلفات؛ من بينها: «سيكولوجيا الحرية».