رجع الصدى

(جواب الصديق الشاعر نعمه الحاج.)

أهلًا بطلعة بنت الفجر والألق
تزري بطلعة ذات الحلي والحلق
تعزي لأحمد أنفاسًا مطيبةً
ورد الربيع ونشر المسك في العبق
يا مرسل الشعر نفث السحر منطلقًا
تركتني ولساني غير منطلق
من بحر فضلك وافتني بمؤتلق
وقلدتني — فناءت بالثنا عنقي
ذي منةٌ يا شقيق الروح منك إذا
ضاق اللسان بها فالقلب لم يضق
أن تشكر الودَّ — فضلٌ قد سبقت به
لكن على الفضل شكري غير مستبق
حسناء روحك في مرآتها نظرت
لمَّا رأت ما استحبت فيَّ من خلق
وكنت أولى بهذا الشكر منك لذا
إليك أرجعه قلبًا على طبق
قلبًا يعيد الولا ضعفيه متشحًا
من الوفاء بثوب نزهة الحدق
دع الأنام ولا تنزل لحمأتهم
هم في الحضيض وأنت البدر في الأفق
جاء المسيح وجاء الأنبياء ولم
تجهل أولئك ما لاقوا وذاك لقي
فاسبح بروحك في جو القريض وعش
للفن في عالم ما فيه غير نقي
١٩٤٩

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢١