تسبحة الميلاد

المجد لله في العلاء، وعلى الأرض السلام، والرجاء الصالح لبني البشر.

الزبور

***

المجد «للطاغوت» في العلاء.

وعلى الأرض «النار والحديد».

«والغاز الخانق» لبني البشر.

افتح «يا عِلم» شفتيَّ لينطقَ فمي بتسبحتك.

المجد لك أيها «الدولاب»، المجد لك.

فلتكن مشيئتك كما في السماء كذلك على الأرض!

«الكهرباء» صار جسدًا وحلَّ فينا.

فأنار الأبصار، وأظلم الضمائر.

وسهَّد الحيوانية الهاجعة في إنسانيتنا.

النفط، والفحم، والكهرباء، ثلاثة أقانيم في إله واحد.

للمؤمنين به ملكوت الفناء.

ونعيم النار لمن لا يشكُّ فيه.

إلينا أيتها القذائف، هلمِّي فأبيدينا.

فما أحلى المنايا راقصات!

•••

لقد صارت المجوس تيوسًا تنطح، والرعاة ذئابًا تذبح.

وإلى الموت يهرول القطيع الأبله.

لا يبصر الخنجر ضاحكًا، والمُدية الظامئة لا يراها.

جاهد جاهد أيها «السُلَّم» المداس.

افرح بتقبيل النعال إلى الأبد.

اتلُ فعل السجود ما عشت.

افتح ذراعيك في الحرِّ والقرِّ.

فأَنت ظافر بالأجر الأُرجوانيِّ.

•••

دلالًا يا حوت يونان.

وعجبًا يا رخَّ الشيطان.

اقبض على الرقاب بأصابع النار.

نادِ على السلام المفلفل.

تبِّلِ المعتقداتِ بالكمُّون والبهار.

وافرح بالمولودين للمسلخ.

•••

أيها المبتهجونَ بميلاد ربِّ السلام.

أما حان أن تتركوا صلوات البنج؟!

أما حان أن تدعوا تسابيح الخشخاش؟!

متى تهللون صادقين:

عويلالويا.

رصاصياليسون!

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢١