شكر

إلى كل أساتذتي الراحلين الذين أعَدُّونا بإخلاص لنحملَ مشعل العلم نبراسًا للتابعين.

وإلى كل تلامذتي النابهين المخلصين، وزملائي وأصدقائي الأوفياء الودودين.

وإلى أسرتي الكبيرة التي تكفَّلتْني بالحب والحنان، وحفَّزتني لتقبُّل العلم والمعرفة وعشقهما.

وإلى أسرتي الصغيرة التي يسَّرت لي السُّبل:

زوجتي أ.د. انتصارات الشبكي؛

وأبنائي: د. نجوى، ود. محمد، ود. يسرا عبد المطلب، ود. أحمد هنداوي؛

وحفيداتي: ياسمين، ومي، وليلى، ونور.

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢٠