نداء القلب

يمكن اعتبار هذا الديوان القصير للشاعر الرومانسي الثائر «إلياس أبو شبكة» بمثابة ألبومٍ حيٍّ يحتوي على لوحات شعرية نابضة بالحياة، ذات تراكيب لغوية مبتكرة، وصور خيالية غير شائعة؛ مثل قوله: «عصرتُ فؤادي في إناء الهوى» في قصيدة «الإناء»، وقوله: «أَيَا قبلةً مرَّتْ على ضفَّتَيْ فمي» في قصيدته «أعذب الشعر»، وغير ذلك من التراكيب الجديدة التي عكست سعةَ خياله وعذوبةَ ألفاظه، وإنْ حمَلَ بعض القصائد شيئًا من قلقه ورؤيته القاتمة للحياة، الأمر الذي ظهَرَ جليًّا في أبيات قصيدة «الإناء»؛ وذلك لأن إلياس يحب أن يكون شعره حديثًا من القلب لما يعتمر في نفسه من مشاعر مختلفة، يودُّ أن يُشْرِك فيها القارئ علَّ ذلك يُسكِن روحه؛ فكان عنوان الديوان «نداء القلب».

محتوى الكتاب

عن المؤلف

إلياس أبو شبكة: شاعِرٌ وأَدِيبٌ لبنانِي، أسَّسَ «عُصْبةَ العَشَرةَ» الأَدَبيَّةَ الَّتي ضَمَّتْ عَددًا مِنَ الكُتَّابِ والأُدَباءِ اللبنانيِّينَ الَّذِينَ ثَارُوا عَلى الأَسالِيبِ القَدِيمةِ للأَدَب، وعَمِلُوا عَلى كسْرِ الجُمودِ الفِكْريِّ الَّذِي كانَ فِي الحَياةِ الثَّقافِيَّةِ العَرَبيَّة. اتَّسمَتْ قَصائِدُه بالوَاقِعيَّةِ والنُّضْج، وأَحْدثَ دِيوانُه الشَّهِيرُ «أَفاعِي الفِرْدَوْس» ضَجَّةً فِي الأَوْساطِ الثَّقافيَّةِ العَرَبيَّة؛ إذْ رسَمَ بمَهارةٍ فَنيَّةٍ عالِيةٍ لَوْحاتٍ نابِضةً بالحَياةِ عَكسَتْ حالَتَه النَّفْسيَّةَ الثائِرةَ مُستخدِمًا تَراكِيبَ لُغَويَّةً مُبتكَرةً وصُوَرًا خَياليَّةً جَدِيدة.

تُوفِّيَ إلياس أبو شبكة فِي عامِ ١٩٤٧م.

رشح كتاب "نداء القلب" لصديق

Mail Icon

تسجيل الدخول إلى حسابك

Sad Face Image

قم بتسجيل الدخول ليبدأ التحميل، وتحصل على جميع مزايا ومحتوى هنداوي فاونديشن .

تسجيل الدخول إنشاء حساب

جميع الحقوق محفوظة لهنداوي فاونديشن © 2019

تسجيل الدخول

هذا الحساب غير مُفعَّل، يُرجى التفعيل لتسجيل الدخول‎‎

Mail Icon

إنشاء حساب

Mail Icon

لقد أرسلنا رسالة تأكيد التسجيل إلى يرجى التحقق من البريد الوارد الخاص بك وتأكيد بريدك الالكتروني لاستكمال عملية اشتراكك.

نسيت كلمة السر؟

Mail Icon

إذا كان البريد الإلكترونى الذى أدخلتة متصلا بحساب فى هنداوي فاونديشن ، فسيتم إرسال رساله مع إرشادات لإعادة ضبط كلمة السر.