لمن الرّبيع؟

أرأيتَ مملكةَ الرَّبيـ
ـعِ، يُعيدُ رونَقَها الربيعُ؟
وَيُتَوَّج الراعي بها
مَلِكًا رعيَّتُه القطيعُ
الذئبُ يَرهبُه ويَلْـ
ـثمُ كفَّه الحَمَلُ الوديع
آذارُ في رحب الفضا
ءِ سفيرُ دولتِه الرفيع
هاتيك ألوانٌ تشعُّ،
وتلك ألحانٌ تَشيع
لمن الربيعُ وطيبُه؟
وهواه والزَّهرُ البديع؟
فَرَحُ الربيعِ لمنْ له
أرضٌ، وليس لمن يبيع …
١٦ / ٣ / ١٩٣٥

جميع الحقوق محفوظة لهنداوي فاونديشن سي آي سي © 2019

تسجيل الدخول

هذا الحساب غير مُفعَّل، يُرجى التفعيل لتسجيل الدخول‎‎

Mail Icon

إنشاء حساب

Mail Icon

لقد أرسلنا رسالة تأكيد التسجيل إلى يرجى التحقق من البريد الوارد الخاص بك وتأكيد بريدك الالكتروني لاستكمال عملية اشتراكك.

نسيت كلمة السر؟

Mail Icon

إذا كان البريد الإلكترونى الذى أدخلتة متصلا بحساب فى هنداوي فاونديشن سي آي سي، فسيتم إرسال رساله مع إرشادات لإعادة ضبط كلمة السر.