فِي قُبَاء

يا حياة النُّفوس جئت قباءً
جيئةَ الرُّوح تبعث المقبورا
إرفع المسجد المبارك واصنعْ
للبرايا صنيعك المشكورا
معقلٌ يعصم النُّفوس ويأبى
أن يميل الهوى بها أو يجورا
أوصها بالصَّلاة فهي علاجٌ
أو سياجٌ يذودُ عنها الشُّرورا
غرس اللهُ دوحةَ الدين قدمًا
وقضاها أَرومةً وجذورا
لو أردت النَّضار لم تحمل الأحـ
ـجار توهي القوى وتحني الظُّهورا
أرأيت ابنَ ياسرٍ كيف يبني؟
أرأيت المشيَّعَ الشِّمِّيرا؟
أرأيت البنَّاءَ يستبق القو
م صعودًا ويزدهيهم سئورا؟
أرأيت الفحل الأبيَّ جنيبًا
في يَدِ اللهِ والهزبر الهصورا؟
ينصبُ النَّحر للحجارة والطِّـ
ـينِ يُغير الحِلَى ويُغري النُّحورا
ما بنى مثله على الدَّهر غِرٌّ
راحَ يبني خورنقًا أو سديرا
يجد الحقُّ في البناء حصونًا
ويرى الطَّير في البناء وكورا

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢٠