وفاء الزمان

«وفاء الزمان» هو عمل مسرحي روائي للأديب الكبير أمين الريحاني، يتناول موضوعه الشاعر الكبير «الفردوسي» وحكايته مع السلطان والزمان، وكتابته للملحمة الفارسية الخالدة «الشاهنامهْ»، تلك الملحمة التي تتكون من ستين ألف بيت شعري، والتي تعد عمل كلاسيكيًّا عالميًّا، يثبت العمق التاريخي للغة والثقافة الفارسية في التراث الحضاري الإنساني. ففي هذا العمل المسرحي الرائع يبين الريحاني على لسان الزمان كيف أن الفردوسي فتح بشعره ما لم تفتحه الملوك والسلاطين، فعظمة الشاهنامه تكمن في استمراريتها التاريخية رغم تعاقب العصور وتقلُّب الدهور.

تاريخ إصدارات هذا الكتاب‎‎

  • صدر هذا الكتاب عام ١٩٣٤
  • صدرت هذه النسخة عن مؤسسة هنداوي عام ٢٠١٢

عن المؤلف

أمين الريحاني: مُفكِّرٌ وأَدِيب، ورِوائِيٌّ ومُؤرِّخٌ ورَحَّالة، ورسَّامُ كاريكاتير لبنانِي. يُعَدُّ مِن أَكابِرِ دُعاةِ الإِصْلاحِ الِاجْتِماعِي وعَمالِقةِ الفِكْرِ في أَواخِرِ القرْنِ التاسِعَ عشَرَ وأَوائِلِ القرْنِ العِشْرِينَ في الوَطنِ العَرَبي. سُمِّيَ بالريحاني لكَثْرةِ شَجَرِ الريحانِ المُحِيطِ بمَنْزلِه.

كَتبَ الريحانيُّ فِي العَدِيدِ مِنَ الأَجْناسِ الأَدَبيَّة، كالشِّعرِ والرِّوايةِ والمَقالِ والمَسْرحِ والسِّيَرِ والرِّحْلاتِ والنَّقْد. كَمَا ألَّفَ فِي العَدِيدِ مِنَ الحُقولِ المَعْرفيَّةِ الأُخْرى، كالفَلْسفةِ والتَّارِيخِ والاقْتِصادِ والاجْتِماعِ والجُغْرافيا، ومارَسَ الرسْمَ والتَّمْثِيل. وقَدْ كانَتْ لِلريحانيِّ سِيرةٌ نِضَاليَّةٌ لَمْ يَدَّخِرْ فِيها جَهْدًا فِي تَوْظِيفِ مَعْرفتِه المَوْسوعيَّةِ ضِدَّ الاحْتِلالِ الفَرَنْسِي، والسَّعْيِ نحْوَ اسْتِقلالِ لبنان. وقَدْ ظَلَّ عَلى دَرْبِه المَعْرفيِّ والنِّضاليِّ حتَّى تَوفَّاه اللهُ عامَ ١٩٤٠م، بَعدَ أنْ تَركَ إِرْثًا أَدَبيًّا وعِلْميًّا ضَخْمًا.

رشح كتاب "وفاء الزمان" لصديق

Mail Icon

تسجيل الدخول إلى حسابك

Sad Face Image

قم بتسجيل الدخول ليبدأ التحميل، وتحصل على جميع مزايا ومحتوى هنداوي فاونديشن سي آي سي.

تسجيل الدخول إنشاء حساب

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢٠