من غير سبب؟

ساكت بخوفي،
وخوفي صابر،
من سنين،
ويمر عمري،
كأنه ضيف،
تايه حزين!
مابقتش قادر حتى أقول
كلمة «تعبت»!
وانا إما شارد،
أو مسلِّم بالإيدين!
وكأن حلمي وذكرياته،
استشهدوا!
ويضيع معايا العمر،
في الزمن الحزين!

•••

مع كل يوم أرقام تزيد،
بتاريخ ورق،
وبموت وبصحى،
ويتحرق فيَّا القلق،
والكل شايف،
إني مستحمِل كتير،
ما أنا أصلي فارس،
بس مصنوع من ورق!
واقف بحارب وحدي،
أطياف من خيال،
زي الغريق،
ما املُكش غير طوق الغرق!
وسهامي تاهت،
وسط أهداف مش كتير،
مابقتش شايف،
غير كتابي اللي اتحرق،
وغلافي ضاع عنوانه،
ما بقاش غير سطور!
كل اللي يقرا سطوري،
يبكي على الملأ،
ما أنا أصلي مصلوب ويَّا أحلام السنين!
وشهيد أنا، والرب يرحم من خلق!

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢١