تقديم

ألفييري: والمجد؟
جوتزي: والجوع؟١
١  يضع بُشنر هذا الشعار لمسرحيته على لسان الشاعرَين الإيطاليَّين الشهيرَين؛ ألفييري (١٧٤٩–١٨٠٣م) الذي ألَّف مسرحياتٍ تراجيدية تمجِّد البطولة المثالية والإرادة، مثل: شاءول وماريا ستيوارت وميرا؛ وجوتزي (١٧٢٠–١٨٠٦م) الذي كان مُعاصرًا ومُنافسًا لجولدوني الكاتب الكوميدي الشهير، وألَّف مسرحيات تتميز بطابعها الشعبي وروحها المرحة وتمسُّكها بالجانب المادي من الحياة، مثل: توارندو (الذي أعاد شيلر كتابتها فيما بعد)، وحب البرتقالات الثلاث (التي لحَّنها الموسيقي الروسي بروكوفييف). ولعل بُشنر قد أراد بهذا الشعار أنه إذا كان الشعراء المثاليون الذين يُبغِضهم أشدَّ البغض قد بحثوا عن المَجد، فإن الشعراء الماديين — إن صح هذا التعبير! — قد عرفوا أن جوع البطون يطرد المُثُل العليا من الدماغ! (انظر المقدمة ورأيه في شيلر.)

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة هنداوي © ٢٠٢١